خواطر سينمائية : Amadeus - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

خواطر سينمائية : Amadeus

الغيرة عندما تكون نابعة من رحم الموسيقى

  نشر في 10 ماي 2018  وآخر تعديل بتاريخ 10 ماي 2018 .

هذا المقال ليس عن شخصية "ولفغانغ أماديوس موزارت" بل عن " سالييري".

هذا الفيلم بطله الرئيسي هو الغيرة والحقد المتمثلة في شخصية "أنطونيو سالييري" ذلك الموسيقار الذي وجد من هو أعظم منه وأكثر عبقرية منه وأصغر منه سناّ  .."موزارت" ذلك الشاب الغرّ الذي ظهرت عبقريته طفلاً بمساعدة والده ..ذلك الشاب الذي وُلد موهوباً في الموسيقى يصنع عشرات السوناتات وعشرات السيمفونيات والمعزوفات ..ذلك الشاب الذي حظي بإهتمام السادة والإمبراطور وخطف الأضواء من "سالييري"! ..ذلك الشاب العبقري الذي يفتقر بشدة إلى الذوق ويميل إلى الغرور ,كأن الله أعطى لموزارت الإعجاز الموسيقي ولم يعطه الأدب والذوق وإحترام الكبير وخصوصاً "سالييري" ..فكل هذه الأشياء جعلت "سالييري" يغير ويحقد , ومن منّا لم يحقد ؟ 

سالييري ليس غريباً عنّا على الإطلاق ...سالييري الذي يقبع بداخل كلّ منّا .

حتى بعد موت "موزارت" بمئات السنين ,فالتاريخ يذكره ويذكر فنّه ..وقلما يذكر "سالييري" . فيا لبؤسك يا "سالييري"!

هذا الفيلم من الأفلام التي تجعلك تفكر في نفسك ..هل أنت "سالييري" في بعض الأوقات ؟ أم أنت "موزارت" المتألق الذي يرتقي سلم المجد غير آبه بسالييري إلا في السخرية منه تارة وتشجيعه تارة أخرى ؟ 

أقترح عليك أن تشاهد الفيلم إن لم تكن قد شاهدته بعد ,فهذا الفيلم تحفة في الإخراج والتمثيل والموسيقى لن ترى مثلها أبداً.

وقل لي من أنت منهما ؟ 




  • هيثم ممتاز
    بين الجهل والمعرفة شعرة واحدة ,وهي القراءة.
   نشر في 10 ماي 2018  وآخر تعديل بتاريخ 10 ماي 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا