شخصيات - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

شخصيات

  نشر في 29 نونبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 30 نونبر 2019 .

كان على المفتّش صالح أن يصفع المناضل الطلاّبي ياسر ويشتم أمّه، حين يواجه سؤاله أين أخفى المناشير بالصّمت... لكنّ صالح صفع ياسر بكف رخوة دون أن يجرؤ على شتم أمّه... قال حسن لزميله وهو يرمقني بطرف عينه: "يا هاشمي، كيف لي أن أبصق على وجهك كمفتّش وأنت لم تشتم لي أمّي كطالب عنيد؟" ضحك الحاضرون في قاعة التمارين، وسمعت أحدهم يقول "لا عليك، سيشتمها بما فيه الكفاية يوم العرض". أمّا الهاشمي فقد برّر لي امتناعه عن شتم أمّ ياسر بأنّه لا يتحمّل بصقة حقيقية على وجهه في كلّ حصّة تمرين...

في المساء هاتفي حسن ليقول لي: لا أحد غيري يمكنه أن يلعب دور المفتّش صالح... هذا الدور أريده لي أنا يا أستاذ... أقترح أن نتبادل الأدوار أنا والهاشمي، فيلعب هو ياسر وألعب أنا صالح..."

وافقته دون تردّد قائلا أنّنا سنقلب الأدوار من الغد...

وفيما فرح الهاشمي بتخلّصه من شخصية المفتّش صالح وبدا حسن متحمّسا كي يخلع ياسر ويعوّضه بصالح، رفضت نجاح رفيقة ياسر وحبيبته هذا التغيير... قالت نادية وهي تشرح لي موقفها: يا أستاذ، مستحيل على نجاح التي تقمّصتها حتى لبستني تماما أن ترى ياسر خارج ملامح حسن، بنبرة صوته واختلاجات نفسه ورائحة عرقه ولمعة عينيه... قضي الأمر وطبعت الشخصيات الممثلين وتسرّبت إلى حياتهم الواقعية... إنّ نجاح تحب ياسر في المسرحية، ولكنّني كنادية أحب حسن في الواقع...

صحت في وجهها: لا علاقة لي بنادية وحسن والهاشمي... أنا أتحكّم فقط في ياسر ونجاح وصالح...

صاحت هي الأخرى في وجهي: يظهرلك يا أستاذ... أنت لا تتحكّم في شيء...

هذا الموقف ذكّرت به المفتّش حسن بعد عشرين سنة لم أره فيها، يوم استقبلني في مكتبه ليسلّمني جواز سفري... سألته عن الهاشمي، فقال لي: لقد صدّق أنّه مناضل طلاّبي وأهدر سنوات دراسته الجامعية في إلقاء خطب لا يفهمها أحد. لقد غادر الجامعة دون شهادة. ألتقيه من حين لآخر في مقهـــى لونيفار، فيقول لي: لم أكن أنفع أن أكون شرطيا... كانت صفعتي رخوة... ولم يكن ينفع أن تكون مناضلا يساريا، فبصقتك بصقة شرطي لا بصقة مناضل... لذلك قلبنا الأدوار... ولكنّ نادية تمسّكت بك فوجدت نفسها زوجة شرطي بدل أن تكون رفيقة مناضل يساري...

قلت لحسن: ربّما كان عليها ألاّ تخلط بين نادية ونجاح... تسلّمت جوازي وصافحته شاكرا ثمّ غادرت مكتبه لأهاجر دون رجعة...


  • 2

   نشر في 29 نونبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 30 نونبر 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا