كلُ نفسٍ بما فيها (الجزء الثاني و الأخير ) - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كلُ نفسٍ بما فيها (الجزء الثاني و الأخير )

  نشر في 06 مارس 2020  وآخر تعديل بتاريخ 24 مارس 2020 .

انتفضت أكوام الحجارة تحت أنقاض الحكاية لتخرج من تحتها تلك النفس مرة أخرى ، أبت إلا تمد ذراعيها وأظافرها كغضن ميت لا يقدر على التشبث .

أبت إلا أن تقاوم لتقطع أشلاء بقية المطلوبين في سجلات ذكرياتها ، الذين هتكوا عرضها ، قتلوا أخاها الرضيع التي ظلت تقفز حوله وجُعل للملائكة  حق حرية اختيار اسمه ! ، لأنه مات قبل أن تنفخ فيه صورة الحياة .

رددتها دائما لمن تشبث بها واختارها لا ترتحل ، وبقيت وحيدة تحاصرها صور الدماء أو أصوات الصرخات الأخيرة قبل أن تُطلق الرصاصة المسندة على كتف القاتل إلى أن تُحمل الجثة على أكتاف الذين لم يقتلوا بعد .

تلك الحقيبة التي رافقت سلاحها تحمل صفحات من مجلدات التاريخ ، التاريخ الذي لم يعد حتى مسرحية أو قصة تستشعر بها حب أبطالها ! ، لأن الأبطال أصبحوا وهماً في عيون من رأى سهولة دخول أحذية الجنود والرصاصات التي لا تعرف وجهتها وبداية قصة الخلود .

هم قلة تبقوا ، سبعة ، لا تفكر في الأميال المتبقية ، صَرخت صامتة مستغيثة قبل ذاك ، رسمت حولها حدودها بالورود وسقتها بدمٍ يسيل كالمياه ، مشكاة الروح لم تعد تضيء من عتمة الكون سوى وجدانها الذي يقاوم كل تلك الاغتيالات بحق نفسها ، الجروح قصاص ، ولكن ممن تنتقم من جُرح نفسها ! .

صوت داخل نفسها يعج بخليط متنافر من الأصوات ، يأمرها بخطواتها الأخيرة نحو آخر بيت في القرية ، حيث هناك تنتهي المأساة وعلها تُبعثُ جوارهم .  



   نشر في 06 مارس 2020  وآخر تعديل بتاريخ 24 مارس 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا