التَقلِيدُ شَيءٌ فِطريٌ قَبلَ أن يَكونَ عقلياً!!!؟؟؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

التَقلِيدُ شَيءٌ فِطريٌ قَبلَ أن يَكونَ عقلياً!!!؟؟؟

فِطرةُ الانسانِ الَتِي فَطَرَه اللهَ عَلَيها تأخذُ بِيدِ الانسانِ الى الرِجوعِ الى المُختَصِ بالأشياءِ فضلاً عن العقلِ الذي يَحكُم بمراجعة صاحبِ الاختصاص

  نشر في 13 غشت 2019  وآخر تعديل بتاريخ 13 غشت 2019 .

التقليدُ ذُكِرُ فِي القرانِ عِدةِ مراتٍ  وَذَكرَ اللهُ التقليدَ وَحَذَرنا من الأتباعِ للاباءِ والمربينَ  وَقَد جاءَ في القرانِ الكَريمِ قال تعالى: {وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللّهُ قَالُواْ بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آبَاءنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ شَيْئاً وَلاَ يَهْتَدُونَ وَمَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُواْ كَمَثَلِ الَّذِي يَنْعِقُ بِمَا لاَ يَسْمَعُ إِلاَّ دُعَاء وَنِدَاء صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ} [البقرة: 170-171].،وقال -سبحانه-: {قَالُواْ أَجِئْتَنَا لِتَلْفِتَنَا عَمَّا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءنَا وَتَكُونَ لَكُمَا الْكِبْرِيَاء فِي الأَرْضِ وَمَا نَحْنُ لَكُمَا بِمُؤْمِنِينَ} [يونس: 78].،وقوله تعالى: {قَالُوا وَجَدْنَا آبَاءنَا لَهَا عَابِدِينَ} [الأنبياء: 53]. - وقال: {قَالُوا بَلْ وَجَدْنَا آبَاءنَا كَذَلِكَ يَفْعَلُونَ} [الشُّعراء: 74]. قال ابن كثير: (لم يكن لهم حُجَّة سوى صنيع آبائهم الضُّلَّال) .

وهذا تحَذيرُ من الله سبحانهُ وَتعالى للانسانِمِن خطورَة التقليد للأباءِ والأُمهَاتِ لأنَ هذا التَقليدَ لايُغني مِنَ الحقِ شيئاً ،الأمرُ الثاني أنهُ لايجوزُ لكَ أن تُقلدَ ابائكَ فِي عَفائِدِهم لسببٍ أو عدة أسبابٍ اولهُما أنَ التقليدَ للاباء والأمهاتِ هوَ يكون ناتجٌ مِن غيرِ حُجةٍ وَلادليلٍ ولابرهانٍ والأمرُ الثاني هو أنَ التقليدَ للاباءِ والأُمَهات والمُربِينَ يَسدُ بابَ الحُجةِ والبرهانِ وَالدَليلِ العلمي بل تكونَ كالببغاء تُردد مايُرددهُ الاخرين والأمرُ الثالث هوَ أن التقليدَ الأعمى بدونِ الدَليلِ الناهضِ هوَ من المُهلِكاتِ ، اذن  كيفَ أو ماذا نَفعَل؟؟!


قال الله تعالى : {وَمَا كَانَ الْمُومِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُم إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُون}

 

 التَفقُهُ والتَعلمُُ هوَ المُنجي للانسانِ منَ الهَلااكِ والعَذابِ  هوَ الرجوع الى أهلِ الفقهِ وأهلِ الأختصاصِ  الصُلحاءِ وأخذِ الأحكامِ الأبتلائيةِ ,

فِطرةُ الانسانِ الَتِي فَطَرَه اللهَ عَلَيها تأخذُ بِيدِ الانسانِ الى الرِجوعِ الى المُختَصِ بالأشياءِ فضلاً عن العقلِ الذي يَحكُم بمراجعة صاحبِ الاختصاص ,

اذن  التقليد ليسَ مَذموماً اذا كانَ بحجةِ شَرعيةِ وليسَ ذلكَ التَقليد الذي يَكونُ بطريقةِ 

 (وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا إِلَىٰ مَا أَنزَلَ اللَّهُ وَإِلَى الرَّسُولِ قَالُوا حَسْبُنَا مَا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا ۚ أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ شَيْئًا وَلَا يَهْتَدُونَ (104)) سورَة المائِدَة 



  • الاستاذ ناصر محمود الساعدي الساعدي
    كاتب اسلامي تجديدي يعمل من اجل نشر الفكر الوسطي ويكافح التطرف الديني الوسطية شعاري واحترام الانسان مبدأي وحب الاخرين مبتغاي لاأكره احد حب لأخيك ماتحب لنفسك ماادعو اليه
   نشر في 13 غشت 2019  وآخر تعديل بتاريخ 13 غشت 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا