ريادة الأعمال وجيل الشغف - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ريادة الأعمال وجيل الشغف

ريادة الأعمال و مصيدة الشغف!

  نشر في 21 فبراير 2018  وآخر تعديل بتاريخ 22 فبراير 2018 .

الشغف ... وما أدراكم ما الشغف!

الشغف هو أعلى درجات الحب(العشق) وهو حب الشئ لدرجة تملك القلب، وبالتالى فإن الشغف هو الدافع أو المحرك أو قاعدة الإنطلاق التى ينطلق منها فعل أو رد فعل تجاه ما يشغف به وقد يأخذ هذا الفعل أكثر من صورة فقد يكون فعل أو شعور أو مابينهم.

ولنا هنا وقفة مع ريادة الأعمال والشغف وعلاقتهم ببعض ثم علاقة الجيل الثانى أو ما يسمى ب"جيل الشغف" بكلا منهما، وكيف تستخدم هذه الأدوات القيمة فى بناء أو هدم بعض الشباب!

إن العلاقة بين ريادة الأعمال والشغف هى علاقة طردية قوية ويمكن تمثيلها رياضيا كما يلى:

ر="( ش× ح)*١٠٠"= .... %

حيث ر: روح الريادة

ش: ثابت الشغف وهو مقدار ثابت لكل حالة على حدة، ومتغيير من شخص لآخر، ٠ >ش<١٠

ح: حجم الشغف وهو مقدار(نسبة) متغيير بتغيير نوعية وحجم وعدد مدخلات الشغف.

مثال:

ش= ٦، ح=(١٥%*٩٠%*٧٠%)

هكذا: ر= (٦× ٠.٠٩٤٥)*١٠٠= ٥٦.٧%.

وكما أوضحنا معا فإن روح الريادة تتأثر بشكل مباشر بالشغف، وينعكس ذلك فى القدرة غير الإعتيادية لدى رواد الأعمال من إعتراك مضمار المخاطرة ثم القدرة على تحمل نتائج هذه المخاطرة، وإستغلال الموارد المتاحة من أجل تحقيق إنجازات قيمة بأعلى إنتاجية ممكنة، وتحمل ضغوطات عدم النجاح و المرونة النوعية، والقدرة على الخروج عن إتباع القطيع، وإكتشاف ثم إقتناص الفرص والتكيف مع المتغييرات بصورة إنساجمية ملائمة تخدم المسار الريادى ... وغيرهم ما هى إلا منتجات وجود الشغف داخل المنطقة الريادية.

وننتقل سويا إلى العلاقة بين جيل الألفية أو الجيل Y وما أسميه أنا ك "Mostafa kcabery" بجيل الشغف أو الجيل الثانى:

وجيل الشغف هو الجيل الذى يضم مواليد ما بين عام ١٩٨١م وعام ١٩٩٨م، وأطلق أنا" Mostafa kcabery" عليه جيل الشغف لأنه الجيل الحلقى_ بين جيل" طفل الطفرة أو الجيل X" وجيل" طفل التكنولوجيا أو الجيلZ"_ حيث صدر له الشغف من الجيل X ثم يصدره هو للجيلZ ولكن بحجم وصورة غير مسبوقيين منذ عدة أجيال.

وجيل الألفية هو أكثر الأجيال الموجودة حاليا على كوكب الأرض إنخداعا بفكرة الشغف، إذ أنه يقع بين جيلين كليهما مختلفان عنه بدرجة تفاوتية كبيرة، وتكمن الخدعة الكبرى هنا فى عملية صناعة الشغف لدى هذا الجيل، والكيفية التى تتم بها عملية بيع هذا الشغف، وأنعكس ذلك فى الهووس_ الجنونى_ فى بعض الأحيان ب٣ عناصر هامة توضح طبيعة العملية وهم:

١. ثقافة الإنجاز:

تكمن المشكلة الناتجة عن خديعة الشغف لدى جيل الألفية فى مفهوم الإنجاز لدى شريحة كبيرة من أبناء هذا الجيل وتتمثل فى إمتلاكهم لفكرة "الإنجاز هو أساس النجاح" وهذا صحيح، لكن حجر الزاوية هنا هو تعريف كلا من الإنجاز و النجاح، إذ أن هذه الشريحة لديها تعريف غير ملائم لكلا من الإنجاز و النجاح.

ويرى أبناء هذه الفئة  الإنجاز على أنه   "تحقيق نتائج عديدة ومتنوعة بإمكانيات بسيطة فى وقت قصير، بغض النظر عن ملائمة هذه النتائج للإحتياجات الواجب تلبيتها". وبذلك نجد خلل كبير فى بعض الجوانب الحياتية لهذا الجيل، فنجد مشاكل فى الجانب المالى والخوف الكامن من فكرة الفقر، ومشاكل غير مسبوقة فى الجوانب النفسية حيث نسب إنتشار أمراض الإكتئاب والقلق، بالإضافة إلى خلل فى العلاقات الإجتماعية، وظهور قضايا مجتمعية ضخمة على السطح كالعنوسة والطلاق والبطالة والفساد.

ولنأخذ على سبيل المثال قضيتى العنوسة والبطالة:

العنوسة: تزايدت العنوسة بصورة كبيرة جدا وخاصة فى المجتمعات الأكثر إجتماعية كالمجتمع العربى!، وتلعب خديعة الشغف هنا دورها،  فإزدادت متطلبات الزواج المادية من حيث الكم والنوع، مما مثل عائق فى طريق إتمام هذه العملية الهامة والضرورية فى الحياة. 

وفيما يتعلق بالبطالة، فلها نصيبها هى الأخرى، فإرتفاع معدلات البطالة يتأثر_ بصورة مباشرة أو غير مباشرة_ بمدى قبول الأفراد للعمل فى وظائف يدعى البعض_ جهلا منهم_ أنها غير مرموقة، و تقبل رواتب العمل الغير مرتفعة .. وغيرها.

٢. البطل الخارق:

"يولد طفل فى قرية صغيرة داخل أسرة فقيرة، ثم يكبر ويعمل لسنوات طوال ويجتهد دوما، ويبذل قصارى جهده، وتقلبه الحياة مئات المرات، ثم يحقق إنجاز قيم .. يراه، ويسمع به أبناء هذا الجيل فيفتتنون بالإنجاز يوقعون فى غرامه وهم جاهلون بكل التعب والسهر والجهد الذى بذل من أجل تحقيق هذا الإنجاز!".

نعم!! .. يتغافل هؤلاء الشباب عن حجم المجهود الذى بذل ويبذل من أجل تحقيق هذا الإنجاز والحفاظ عليه، ويركزون على أرقام الأرباح لصاحب هذه الشركة، أو على حجم الشهرة أو عدد الشركات أو الجوائز .. وتتعدد القائمة.، مما يوجد حالة من التخبط الفكرى والجهدى لهؤلاء الشباب، ويجعلهم أكثر نفورا عن أعمال ضرورية ينبغى القيام بها من أجل بناء مناخ ملائم لإحتضان الأفكار ولتسريع الأعمال.

٣. التركيز:

العنصر الثالث هنا هو التركيز .. ونقيض التركيز "التشتت".

والتشتت: هو عدم القدرة على تحديد مسار ما بشكل دقيق وواضح" أو/و  "هو عدم القدرة على البقاء داخل هذا مسار".

والتركيز نوعين، ونحن معنيين بالنوع الثانى وهو التركيز المسارى: الذى يرتبط بتحديد الرؤية والأهداف بكل أنواعها و الخطوات والخطط اللازمة لتنفيذ هذه الأهداف وكل ذلك داخل تخصص محدد وواضح.

ومشكلة جيل الشغف مع التركيز هى أن عدد لا بئس به من أبناء هذا الجيل ليس لديهم القدرة على المكوث داخل نطاق مسارى محدد، يساعدهم البقاء فيه على تحقيق نتائج وحصيلة إنجازية جيدة تمكنهم من تحقيق الذات بشكل صحى سليم.

وتأتى هنا ريادة الأعمال التى تستخدم كسلاح ذو حدين، فتستخدم لتأجيج الحالات الذهنية للشباب وغيرهم بشكل ضار يوقعهم فى مصيدة الشغف حيث وهم الإنجاز المتعدد والسريع مما يمثل خوض معركة ضد الذات هدفها هو تحقيق نتائج كثيرة فى مناطق  ضبابية مختلفة وبتكلفة_مجهود ووقت_ صغيرة.

وعلى النقيض .. فإن ريادة الأعمال قد تستخدم كمسار سليم يسلكه أصحاب الروح الشبابية يتيح لهم فرص التعلم وإتقان الصبر والإصرار والتحلى بروح المثابرة ووجود القدوة، وبناء الذات و القدرة على التركيز على الأهداف قريبة وبعيدة المدى بهدف التأثير البناء داخل المجتمعات من خلال تحقيق نتائج أكثر تركزا حيث أنها نتيجة مجهودات كبيرة  ومتواصلة فى منطقة محددة وواضحة، وكل ذلك من خلال التحلى بالروح الريادية التى يبنيها وينسقها ويغذيها الشغف الهادف البناء.





  • 5

  • Mostafa kcabery
    ريادة الأعمال_العطاء_السلام_الحب_الخير
   نشر في 21 فبراير 2018  وآخر تعديل بتاريخ 22 فبراير 2018 .

التعليقات

Nermeen Abdelaziz منذ 3 شهر
اعتقد ان الجيل الذي تتحدث عنه لا يعرف سغفه الحقيقي لذلك يتخبط هو موضوع مهم ولكن كنت اتوقع انك تتكلم عنتحويل الشغف لعمل يحقق مكاسبل لشغوف به و المحتاج لهذة الخدمة
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا