قانون الجذب الفكري - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قانون الجذب الفكري

هل هي نظرية قابلة للتطبيق العملي ؟

  نشر في 28 يناير 2019  وآخر تعديل بتاريخ 28 يناير 2019 .

نسمع أحيانًا بان شخصًا كان دائم التفكير بالأفكار السلبية حتى خاضها أو عاشها  بالفعل أو أن هنالك شخصًا لديه قوة جذب سلبية للأشياء حوله . فهل فكرة الجذب الفكري موجودة فعلا ؟ و هل هي قابلة للتطبيق ؟ و هل بنيت على  أسس علمية مثبتة ؟ وهل لها وجود في ديننا الإسلامي سواء  في القرآن أو السنة ؟

باختصار , ينص قانون الجذب الفكري على أن  قوة أفكار المرء لها خاصية جذب كبيرة جدا  . فكلما تمنيت وتخيلت شيء جميل وجيد ورائع تريد أن تصبح عليه أو تقتنيه في حياتك فإن قوة  أفكارك  الصادرة من عقلك  البشري تجتذب إليها كل ما تتمناه .

أول من قام بممارسة قانون الجذب الفكري هم الفراعنة حيث آمنوا بوجود قوة غريبة لأفكار المرء و أن لها تأثيراً ملحوظاً على تغيير مسار حياته بالشكل الذي يريده ,   فلو كانت الأفكار سلبية ستجذب الأمور السلبية لتحدث ولو كانت إيجابية ستجذب الأمور الإيجابيّة للحدوث . تناوب  اليونانيين على ممارسة قانون الجذب وعاد إلى الظهور في أوائل القرن العشرين مع إنشاء علم البرمجة اللغوية العصبية والإيمان بأن هذا العلم قائم بشكل أساسي على قانون الجذب الفكري .

لكل من أراد تطبيق قانون الجذب الفكري , لست بحاجة لقراءة الكثير من الكتب في علم البرمجة اللغوية العصبية . كل ما عليك إلا اتباع ثلاث خطوات بسيطة : أولاً : أكتب الأشياء التي تتمناها على ورقة  و آمن أنها ستحدث مهما كانت صعبة . ثانياً : انتظر  حدوثها . ثالثاً : تمتع بحدوث هذه الأشياء حتى  لو لم  تحدث .

يجب التنويه بأنه , حتى الآن , لم يتم إثبات صحة  قانون الجذب الفكري و هو يعتبر كلام نظري بحت فلا يستطيع الإنسان معرفة قدره بشكل مسبق ليقوم بالتحكم فيه بالشكل الذي يراه مناسباً .  في حين أن الدين الإسلامي يتنافى مع مضمون هذا القانون . فالحديث القدسي " أنا عند ظن عبدي بي، فليظنّ بي ما شاء " يحث المسلم  على التفاؤل بالمستقبل و الإيمان بالقضاء و القدر و التوكل على الله عزوجل وأن الله هو الموجه لمسار حياة الانسان وحده بما يقتضيه عدله و حكمته .



   نشر في 28 يناير 2019  وآخر تعديل بتاريخ 28 يناير 2019 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا