اليوبيل الفضى - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

اليوبيل الفضى

من حكايات صديقى العجوز

  نشر في 27 نونبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 01 ديسمبر 2019 .

مرت السنوات سريعاً بحُلوها ومُرها.. لكن مشاعرنا كأول يوم التقينا في بيتهم طارقاً للباب طالباً يدها من أهلها المحترمين.. حكايتنا تقليدية أو كما يسميها أبناؤنا جواز صالونات.. بدأت بترشيح من الأهل ..لم تهمنا الآراء.. فقد مررنا بفترة خطوبة لمدة سنة قبل الزواج لم نركز خلالها على تبادل النكات والذكريات أو إظهار صورتنا على غير الحقيقة بل كنا واقعيين يحكي كل منا بصراحة عن حُلْمَهُ للمستقبل ومايريده ومالايريده من شريك حياته.. مرت خمسة وعشرون عاما وكبرنا وكبر الأبناء.. وبقت المناقشات المفتوحة التي عودناهم عليها.. وتنتقل المناقشة لشريك الحياة وكيفية الاختيار لنتلقي الرأي الصادم : "نحن لن نتزوج مثلكم لابد أن أعرفه وأحبه، وبكل صراحة نحن لانعرف كيف أستطعتم العيش معا ونحن نرى اختلافا كبيرا بين شخصياتكم فكل منكم على سبيل المثال يعتز برأيه وشخصيته جدا!"

قاطعته ولكننى فعلا أشاركهم السؤال : كيف استطعتم؟

أكمل بكل ثقة نصائحه :

# أعتز برأيك وشخصيتك مع شريك حياتك ولكن بلا عناد لابد من السماح والتنازل والحوار الهادئ حتى تتغلبوا على مشاكل الحياة.

# كونوا واقعيين معاً وحالمين معاً في ذات الوقت فلو فهم كل منكم الآخر وعاش معه بكل وجدانه وتصارح معه لعَرِفَ متى يرتفع بسقف طموحه وأحلامه ومتى يعيش الواقع.

# الابتعاد عن الإهانات مهما كان الغضب.. فلو كان أحدكم في حالة غضب فليتركه الآخر حتى يهدأ ولايحدثه إلا بكلام قليل يصبره ويطيقه أو ليصمت.

# الإيمان العميق بأننا بنينا بيتنا ليستمر وصِرْنا في طريق ولن نتراجع وسنظل دائماً معا ونتجاوز كل الأزمات مهما حدث.

أما عن نجاحنا ووصولنا لليوبيل الفضي فالفضل كل الفضل لله عز وجل ثم لشريكة حياتي في النجاح والتي تستحق كل تيجان الحياة وأكاليل الزهور وأغلي جواهر العالم لصبرها وحكمتها وإحتوائها لي ولكافة مشاكل الحياة التي واجهتنا.

أنهينا بفضل الله مرحلتي الطفولة والتعليم لأبنائنا وبقيت المرحلة الأخيرة بتجهيزهم للزواج فهل تمنحنا أقدارنا الوقت والصحة والإمكانيات لإستكمال المهمة الأخيرة..

واستطرد صديقى .. هل تعلم أننى أمسكت ورقة وكتبت لزوجتى كلمات كتلك التى كنت أكتبها لها أيام الخطوبة !

دفعنى فضولى : ماذا كتبت ؟

قال:" كلماتك الجميلة وأفكارك المنظمة وابتسامتك الرقيقة تشعرني بالأمان وكأنني أرى الغد رأي العين.. كل يوبيل فضي وأنت ماستي وجوهرتي الغالية.. كل عام وأنت حبيبتي وحتى آخر العمر" .          1/8/2019



  • 8

  • Abdou Abdelgawad
    رحلتى الطويلة مع عشق الكلمات لسنوات هاويا، تحتوينى كلماتى أحيانا وفى أخرى أحتويها ، كفانى أراء وحب الأصدقاء كأوسمة ونياشين تفيض بها ذاكرة عمرى ، وسيظل عشقنا الكبير حتى يتوقف بنا قطار الحياة، وحينها ستبقى الكلمات شاهدا ...
   نشر في 27 نونبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 01 ديسمبر 2019 .

التعليقات

إيمان منذ 2 يوم
أدام الله عليهم الود والسكينة.. والوفاء والإخلاص..
1
Abdou Abdelgawad
شكرا جزيلا للمتابعة استاذة ايمان
Ahmed Mahmoud منذ 3 أسبوع
الوفاء قصة النبلاء....
تحياتي أستاذي
2
Abdou Abdelgawad
شكرا جزيلا للمتابعة
Ahmed Mahmoud
الشكر موصول لكم أستاذي

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا