أنا ومن بعدى الطوفان - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أنا ومن بعدى الطوفان

  نشر في 29 يونيو 2017  وآخر تعديل بتاريخ 30 يونيو 2017 .

لو اجتمع عباقرة صناع الألعاب فى العالم لن يتمكنوا من صناعة لعبة تشبه " لعبة الحياة" ....نفوس البشر وحدها من يمكنها صناعة تلك اللعبة بل والإبداع فيها ... قانون واحد هو مايحكم اللعبة " اما الحياة أو الموت الزؤام"

والبقاء للأقوى فقط .....لكن أوراق اللعبة مختلفة تمامًا ...لن تصبح الأقوى بعدد الأهداف التى أحرزتها ، ولا بعدد الشهادات العلمية التى حصلت عليها ، ولا بعدد الخدمات التى قدمتها.

ولأن خيوط اللعبة يديرها فقط " ثيران السياسة " " وحيتان السوق" " وقرود الإعلام " فسيكون الأقوى بالفعل مختلف ، حينها ليس من يمتلك مالًا ونفوذًا فقط ولكن من يمكنه عزف سمفونية الحياة على الطبلة، من يضيف لحنًا ترقص عليه الشياطين ليصبح عالم الموسيقى مقتصرًا فقط عليهم.......

فى الحرب كل شىء مباح والحرب خدعة ، والخادع من أبدع فنونا جديدة فى الخداع ، فالفنون القديمة لن تجدى مفعولًا مع ذلك القانون ، والمفعول لابد أن يُظهرتأثيره من الشربه الأولى ، ليس هناك المزيد من الوقت ، الثانية فارقة ، والأقوى من يحكم قبضته ويده فقط من تحرك عرائس الماريونيت كيفما تشاء .

وفى معركة الصعود دائما هناك من يُقَدمون للتضحية " خرفان العيد " لكن عذرًا هؤلاء ليسو خرفان العيد فالعيد يأتى مرتين فى العام بل هؤلاء " خرفان اليوم " وغدًا وكل يوم فالسلالة لن تنتهى طالما سيظلوا خرافًا.

أما عن حلبة الصراع فحدث ولا حرج ، فمقاتلى الحلبة غير متكافئين والحرب غير عادلة ، كيف لمن يأكل البقايا أن يكون فى بنية من يأكل اللحوم!! ، وكيف نضع من يمتلك تلك العضلات المفتولة أمام ذلك الزاحف على بطنه!! ، أو ذلك الذى لاتحمله قدماه!! .

أما عن مشاهدى الحلبة ، فالكاميرا دائما ماترصد زاوية حادة لايسعها أن تكون منفرجة ابدًا كثيرا ماتسائلت عن السبب !!

لكن أدركت ان الزاوية كلما كبرت كلما كبرت الدائرة ، وبالتالى أصبحت الرؤية أكثر وضوحًا ، فى الزاوية الحادة يمكننا رصد هؤلاء الذين تسد صوت ضحكاتهم الآذان ، ولن ترصد صاحبى الأعين المذعورة حد الشفقة.

كش ملك... مات الملك ......اُسدل الستار والنهاية مفتوحة (ملك الحق ، ملك الظلم ، ملك الخير ، ملك الشر ) فى النهاية اصبح الصراخ كصراخ النمل لم ولن يسمع .



  • 3

   نشر في 29 يونيو 2017  وآخر تعديل بتاريخ 30 يونيو 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا