الغوطة ....ما لها غير الله - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الغوطة ....ما لها غير الله

  نشر في 28 فبراير 2018 .

من تحت الركام و الدموع و الجروح ، تبقى شامخة حاملة لواء الحق المعتز بالأصل و الفصل.

من تحت الردم و الهدم يسطع نور الكرامة، و تشع أنوار البراءة المسلوبة.

من أمام شاشات القنوات و على كل أمواج المعمورة ، تتراءى لغير المبصرين قصة الثور الأبيض و هو ينهش من قبل أهله ، و تقسم أعضائه على آكلي لحوم البشر من الشرق و الغرب .

من أعماق الغوطة المحاصرة التي اتحد فيها البرد و الجوع و المرض و الخوف مع أعداء البشر من سوريا و روسيا و كل ما تحمله مزابل البشرية و التاريخ ، تآلفوا و تعاونوا على صناعة أبشع صور الظلم و القهر و الهدم و حرق البراءة و تحويل الأبنية إلى ركام.

حملة لا هوادة فيها على الأخضر و على كل من لا يزال يحمل في قلبه مثقال ذرة من الكرامة ، تحت غطاء محاربة القتلة و تنظيماتهم ، و السعي لحفظ النظام و الولاء باستخدام كل الطرق حتى البشعة التي انقرضت من زمن النيرون.

محارق على المباشر ، جرائم لن تسقط لا بالتقادم و لن يمحها التاريخ أبدا ، و كالعادة لا احد يتحرك من العرب ، بل فقط شعارات رنانة تبكي على الأطلال تنتظر تدخل المجتمع الدولي مراعاة للوضع الإنساني ، و الباحثة عن الهدنة لإدخال المساعدات.

إن لدموع أطفال الغوطة وقعا على الفؤاد أحر من الجمر ، و صرخاتهم توحي لك أنها منبعثة من قاع الجحيم ، محرقة تنقلها على مسامع التاريخ كل أمواج القنوات الإعلامية ، جعلت الشعوب العربية تصرخ و تلتهب ثم تخمد لان خطاب الحكام كان الأغنية القديمة الجديدة التي تبث مع كل حدث يستدعي المواقف الرجولية وهي ندين و نستنكر و نشجب و سنستدعي المجلس لدورة طارئة..و..و.. ، وفي الحقيقة ما هي إلا استجداء للقوى العظمى حتى تخفف حده ضربات السوط على الظهور ، و ستر الخيانة و التواطؤ ، و محاولات كسر همة الفئة الباقية على عهد كرماء العرب ، و المدافعة عما بقي من شرف امة لم تصح بعد من غيبوبة سقوط الأندلس ، و عرس سيكس و بيكو الجديد ، و رسائل الحاخام و قساوسة موسكو المباركة للجنود الروس تطهيرهم لأرض الميعاد ، حسب اعتقادهم ، تحت شعار محاربة داعش و أخواتها.

فكما يقول أهلنا في الغوطة ، لا احد لنا غيرك يا الله ، نقول نحن معكم و لا نحن لنا غير الله ، فلكم الله وحده يا إخوان لأن غثاء السيل قد عم البلاد و سحر العباد ، و أنسى أهلها أن الصيد غيرنا إن سهرنا ، أما و نحن نتقاتل لأجل إصابة نايمار فطبيعي جدا أن تكون الغوطة غنيمة ، و العرب الخونة من القطيع.

محمد بن سنوسي 01-03-2018       


  • 2

  • بن سنوسي محمد
    مدون حر اطرح افكاري و اسعى للمشاركة في اصلاح المجتمع
   نشر في 28 فبراير 2018 .

التعليقات

Salsabil Djaou منذ 9 شهر
ان حجم المأساة عظيم ،و سكوت العرب والمسلمين والعالم عما يحدث مؤامرة كبيرة ،حتى صرنا نقرأ على صور القتلى ،ربي اقم الساعة ،لهول مصابهم ،وكما قلت لم يبق من نصير غير الله ،فنعم المولى ونعم النصير.دام قلمك اخي الكريم.
2

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا