خسوف القمر في ملئ النظر - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

خسوف القمر في ملئ النظر

هيام فؤاد ضمرة

  نشر في 01 غشت 2018 .

خسوف القمر في ملئ النظر..

هيام فؤاد ضمرة..

فَإِذَا بَرِقَ الْبَصَرُ (7) وَخَسَفَ الْقَمَرُ (8) وَجُمِعَ الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ (9) يَقُولُ الْإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ (10) كَلَّا لَا وَزَرَ (11) إِلَىٰ رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ الْمُسْتَقَرُّ (12) يُنَبَّأُ الْإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ بِمَا قَدَّمَ وَأَخَّرَ (1 سورة القيامة

خرج في ذلك المساء غالبية العالم جماعات وفرادى إلى الأماكن ذات الاطلالة العالية ليقتربوا قدر استطاعتهم من مركز الحدث الكوني؛ وقد شخصت أبصارهم نحو السماء ليشهدوا خسوف القمر الاستثنائي حين توغله في ظل الأرض الهوينا ومن ثم وهو يتلون بالبرتقالي فالأحمر القاني الجميل، وقد بدا كقنديل مضيئ معلق في السماء يكاد ضوءه يتحدث هامساً إليهم بأشجان دافئة سخية.. والبقية من الناس اكتفوا بتأمله من شرفاتهم وحدائقهم، فوضوحه التام ولمدة تعتبر هي الأطول قرابة ست ساعات، ساعتان إلا ربع منها يختال فيها بلونه الأحمر القاني المتوهج، تمكنهم من المشاهدة بالعين المجردة، مما وفر على الناس ملاحقته إلى أماكن محددة وبعيدة..

وتحدث هذه الظاهرة عندما يحجب ظل الأرض ضوء الشمس المنعكس عن القمر في الأوضاع العادية التي تتوسط فيها الأرض بين الشمس والقمر على تقابل، وعلى مقربة من الأرض المريخ، فيحدث شروق لكوكب المريخ في أول المساء ويغرب في الصباح، وتكون الشمس والأرض والقمر في حالة اقتران كوكبي كامل فيحدث خسوف كلي، ويتحول القمر إلى اللون الأحمر الدموي، أو اقتران كوكبي تقريبي فيكون خسوفاً جزئياً فيكتسي لونه البرتقالي..

أما أسباب استمرار الخسوف لوقت طويل، فيرجع ذلك إلى أن ظل القمر يمر بمركز ظل الأرض عند منطقة المركز الأوسع على الاطلاق من مساحة الظل فيتوهج باللون الأحمر بسبب أختفاء طيف كل الألون وبقاء طيف الأحمر لأنه أطول مدى فيعكسه غلاف الأرض الغازي إلى القمر، وفقا للتعليل الذي فسره أستاذ الفيزياء الفلكية في جامعة مانشستر (تيم أوبرين)، ولا يقتصر هذا الحدث فقط على خسوف كوكب القمر الكلي إذ كثيرا ما يحدث الخسوف لعدة كواكب كالزهرة والمشتري وزحل والمريخ حين تصطف الكواكب محدثة مشهداً ساحراً لهذه الكواكب.

فمساء أمس حمل فضاء الكون إلى غالبية سكان الأرض حدثين فلكيين نادرين، يحدثان مترافقين في سماء فردت بهاءها لإنسان الأرض، وارتدت شفافيتها وتخطر القمر بلون احتفاليته القرمزي، ليتمتع بالجمال وتريه القدرة الربانية العظيمة في هذا الحدث الجميل، وقد كانوا على موعد معه على أحر من الجمر، وتمتع الناس بالمشهد الأروع لبزوغ القمر المضيء بالحمرة، متدرجاً من اللون الأصفر فالبرتقالي الزاهي فالأحمر ومن ثم نزولا بالعكس خلال خروجه من الظل، ليبدو في منظره وهيئته وكأنه حفرة من حمم بركانية تتوهج فتمنح الدفيء والسكون فسبحان الله ما ألطف وأبدع خلقه في كون يظل يحمل إلينا من ظواهره الأروع من المشاهد.

والمريخ أيضاً سوف يظهر كأنه نجم يسطع باللون الأحمر على مسافة من القمر نفسه ومن عادةالمريخ كل عدة سنوات أن يقترب من الأرض بصورة تجعله يبدو واضحاً ومتوهجاً بالضياء أمام سكان الأرض

ويتوقع علماء الفلك حدوث 225 ظاهرة خسوف خلال هذا القرن الواحد وعشرين، منها 85 خسوف كلي، و6 فقط ستستمر أكثر من 3 ساعات أما أطولها على الإطلاق فهو خسوف يوم الجمعة الماضي لهذا العام في يوليو 27/7/2018م.. وينتظر حدوث الخسوف المقبل التالي عام 2123م

والحدث الفلكي الثاني يتمثل بوصول كوكب المريخ الكبير بحجمه إلى أقرب مسافة من كوكب الأرض لم يصلها منذ خمسة عشرة عاماً مما يجعلة يتوهج بالضوء بشكل أوضح وأجمل لتبدو السماء في قمة إثارتها، وليتمتع بالظاهرة عشاق الفلك

بُهِرَ العالم منذ أزمان بحركات النجوم والقمر وكثيرا ما بحث بفراسته المعروفة عن توقعاته عن طريقها، واستدل طريق سفره متحسساً اتجاهاته في الصحاري القاحلة والبراح الشاسعة لا علامات تقوده نحو هدفه غير الكواكب اللامعة في الأفق، كما بهروا بالقمر وهو يتحول إلى القرمزي الفياض، قابعاً في بطن السماء، مطلاً بوجه براءة حمرته، والأبصار شاخصة بروعة جماله تسبح لله وتتذكر قدرته وعظمته، بل إن البعض كثيراً ما لجأوا للمراصد ليقتربوا بالرؤية منه أكثر مقابل دفع مبالغ باهظة للتمتع بهذه اللحظات الفريدة للقمر وهو يدخل حالة الخسوف الجزئي ثم الخسوف الكلي لوقت مديد، لأطول ما يمكن أن يكون عليه، وعلى مقربة منه كوكب مشع بالحمرة هو كوكب المريخ في أقرب حالاته إلى الأرض.

فالقمر بأشكال حالاته ارتبط بمعاني ايجابية في ذهنية الإنسان، وعبر عنها بالجمال والرقة والبراءة والايمان والطهارة، بيد أن ذروة الاهتمام بالقمر ارتباطه بالرومانسية والسحرالعابق بالمشاعر الفياضة.

وارتبط القمر بالأساطير والعبادات منذ القدم وكثيرا ما ظهر بالمكتشفات الأثرية ممثلاً معاني مرتبطة بالحياة ومواقيتها الزمنية، وأقدم مكتشف أثري عثر عليه في بلدة نبرا في ألمانيا، قدّر عمره إلى أربع آلاف سنه، هو عبارة عن قرص معدني برونزي يمثل قرص الشمس له حواف مشرشرة، وعلية دائرة كبيرة تمثل البدر وشكل هلال ومجموعة من النجوم.

وكثيراً ما حاكى الشعراء القمر كرمز للأنثى الأجمل وحاوروه عما يعتمل في قلوبهم من مشاعر تجاهها، وتغنوا به وغنوا له كرمز للأنثى المعشوقة

واهتم علماء الفضاء والكون والحياة بالقمر، وحاولوا جاهدين ومجتهدين سبر أغواره ومعرفة كنهه ومدى احتمالية العيش البشري عليه، وأول هبوط بشري مأهول على سطح القمر حدث في 20 يوليو 1969م بالمركبة أبولو 11 الأمريكية في عهد الرئيس نلسون وعلى متنها رائد الفضاء الحاصل على بوردو في هندسة الفضاء نيل أرمسترونغ وزميله يز ألدرن وقضيا على سطح القمر ساعتين ونصف في حين دار مايكل كولينز بمركبة الفضاء في مدار القمر حتى انتهاء مهمتهما وعاد التقطهما في عملية التحام ناجح، وكانت سبقتها وصول مركبة لونا 2 غير المأهولة في 13 سبتمبر 1959م تابعة للاتحاد السوفييتي.

وفي المفهوم الشرعي فمن المفترض العمل على ما نصح به رسول الله عند حدوث الكسوف أو الخسوف بقوله " إذا رأيتم ذلك فافزعوا إلى ذكر الله" لجلال الحدث الذي يمثل قدرات الله في الكون، والمعروف أن القمر يكتسي لونه الأحمر من ضوء الشمس الذي يتشتت في الغلاف الغازي المحيط بالأرض، حيث يمتص الغلاف الغازي جميع أشعة الطيف باستثناء الطيف الأحمر صاحب أطول موجة في أمواج الطيف الشمسي، فينعكس على القمر مما يظهره باللون الأحمر القاني، ولولا ظاهرة الطيف لاختفى القمر في الظل عن الأنظار، علما أن الخسوف ليس له أثر نفسي على الإنسان ولا له تأثير على الأحداث الدنيوية، وحصل أن وقع كسوف كلي للشمس في عهد النبي محمد عليه أفضل الصلاة والسلام في السنة العاشرة للهجرة في التاسع والعشرين من ربيع الآخر، وحينها توفي ابراهيم ابن النبي محمد فظن الناس أن الشمس كسفت لموت ابن النبي، فصلى محمد بالناس وأكد لهم أن لا علاقة للكسوف بموت فلذة كبده، وأنه مجرد حدث كوني له طبيعته، وأن الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا ينكسفان أو ينخسفان لموت أو حياة أحد، فإذا رأيتم ذلك فادعوا الله وكبروا وصلوا وتصدقوا.

وفي التراث المصري القديم وما زال يمارس عند العامة من الناس حتى اليوم عند حدوث خسوف، خروج الصبية بأدوات القرع المعدنية وهم ينشدون عبارة.. (يا بنات الحور سيبوا القمر ينور) و(يا بنات يا حور الجنة متسيبوا القمر يتهنى)و(يا رب احنا عبيدك والأمر يا رب بإيدك) وهذه العادة لها أصول فرعونية تتعلق بالإله (حور/الصقر)(حور خونتي انتي) أو (آن حور) اعتنقها المصريون في غابر الزمان وتركوا رسوماته محفورة على منشآتهم وأعمدتهم الحجرية ومرسومة على جدران معابدهم، واعتبر الإله حور أحد الثالوث المقدس عند قدماء المصريين( أوزريس وإيزيس وحور) ويعتقد أن القصة تبدأ برغبة الإله حور الانتقام من عمه الإله (ست) فيمسكه من منطقة حساسة ويطوح به بالفضاء ومن ثم يهوي به إلى الأرض، فيحمر وجهه من شدة الألم، فيضج الناس بالصلاة والدعاء ليدعه الإله وشأنه.. ويعتقد أن العبارات التي يرددونها تم أسلمتها مع دخول الاسلام.

وعرب الجزيرة كانت تعتقد بالخسوف أن القمر يتعرض للخنق بأيدي الجان فيتعوذون من الشيطان ويطلقون الأدعية، أما في أوروبا فقد ربطوا اجراء العمليات الجراحية في السابق بحركة تأثير القمر على المد والجزر.

ومن قدماء علماء الاسلام المهتمين بالكسوف والخسوف هو المصري أبو الحسن، علي بن يونس الصدفي سنة 399ه/1009م، برع في عدد من العلوم منها علم الفلك فرصد كسوف الشمس وخسوف القمر واقتران الكواكب بدقة عالية وبمنهج علمي دقيق، فراقب حركة القمر وحل مسائل عدة صعبة ومعقدة في علم الفلك الكروي مستعيناً بالمسقط العمودي للكرة السماوية من المستوى الأفقي ومستوى الزوال وألف كتاب (تسهيل العبارة في تقديم الكواكب السيارة)

فالتفعيل العقلي هو الذي طوع للانسان علومه وترك له حرية النظر في الأشياء والتفكر بها وحل رموزها والنظر في جوهرها..

اللهم اهدنا فيمن هديت، وعافنا فيمن عافيت، وتولَّنا فيمن توليت، وبارك اللهم لنا فيما أعطيت، وقنا واصرف عنا شرَّ ما قضيت، فإنك تقضي بالحق ولا يقضى عليك، وإنه لا يذل من واليت، ولا يعزُّ من عاديت، تباركت ربنا وتعاليت، ولك الحمد على ما قضيت، نستغفرك ونتوب إليك .

اللهم هب لنا عملاً صالحاً يقربنا إليك، اللهمَّ أعطنا ولا تحرمنا، أكرمنا ولا تهنا، آثرنا ولا تؤثر علينا، أرضنا وارض عنا، أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا، وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، وأصلح لنا آخرتنا التي إليها مردُّنا، واجعل الحياة زاداً لنا من كل خير, واجعل الموت راحةً لنا من كل شر, مولانا رب العالمين .

اللهمَّ اكفنا بحلالك عن حرامك، وبطاعتك عن معصيتك، وبفضلك عمن سواك .

اللهم لا تؤمنا مكرك، ولا تهتك عنا سِترك، ولا تنسنا ذكرك يا رب العالمين, اللهم إنا نعوذ بك من أن نخاف إلا منك، ومن الذل إلا لك، ومن الفقر إلا إليك، نعوذ بك من عضال الداء، ومن شماتة الأعداء، ومن السلب بعد العطاء, مولانا رب العالمين .

اللهمَّ بفضلك ورحمتك أعلِ كلمة الحق والدين، وانصر الإسلام وأعزَّ المسلمين، وخذ بيد ولاتهم إلى ما تحب وترضى، إنك على ما تشاء قدير، وبالإجابة جدير .


  • 1

  • hiyam damra
    عضو هيئة إدارية في عدد من المنظمات المحلية والدولية
   نشر في 01 غشت 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا