هرطقة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

هرطقة

كعادتي أدور في متاهة ..

  نشر في 16 مارس 2017 .

أتوقف عندي و أسألني كيف الحال ؟ أجيبني بأفضل حال ، ثم أسمع صوتا آخر مني يقول : و الحمد لله أني كدبت ! تناقض لا أفهمه فعلا تلك اجابة صادقة كادبة .. بخير نعم بل بألف خير أيضا ليست بخير البتة !

يستحظرني اقتباس لا اتدكر مصدره يقول " إنها تتألم من مرض يصيب جمهرة النساء: انه عدم الانسجام بين الحلم و الواقع " ! تبا لشيء اسمه أحلام و طموحات و أماني .. تبا لقلب يتمنى !تبا لعقل يعينه على دلك !

في الواقع طفولتي هي سبب كل هدا ، كنت طموحة لحد السداجة ، كبرت على أمانيها و هاندا اليوم أقف بمفردي أتجرع ألم ما خلفته لي .. تركتني طفولتي حين رأت الواقع .. يومها أخبرتني برحيلها قائلة: ليس هدا ما كنت اتمنى ! آه ، و مادنبي أنا ؟ احملي ما أتيت به وراحلي ! لا طاقة لي بتركة كهاته .

لست أدري كيف أصف الحال ، هكدا انا اعجز عن نظم أحرف تعبر عما يختلجني ، ربما لأني لست احيط به علما ! او انه اكبر من ان تصفه الكلمات .. كل ما اعلمه أني لست ما أريد !وما اريد ليس له على أرض الواقع سبيل .ما يزيد من سوء الحال أن تجد نفسك بعد عقدين و نصف العقد بسداجة طفل دو الثماني سنوات .. سداجة و ليست براءة !اماني الطفولة لاازال اقتات عليها ، لا أعلم ما أريد في عمري هدا .. عجيب فعلا ،أحاول جادة ايجاد ما اريد لكن دون جدوى ! اقول هدا بعد ان قرات كتبا عن التنمية الداتية ، واستمعت لمحاضرات في الموضوع داته ، نعم أعي نظريا طريقة رسم الأهداف ، كيف أرسم خريطة لحياتي ! كلام جميل فعلا يأخدك الى عوالم اخرى حتى انك ان تابعت في قراءة مثل تلك الأشياء ستعشر أنك بخير دون أن تحرك ساكنا !

السؤال الدي يصفعك حين تستفيق بعد ثمالة بتلك الكلمات ، مادا تريد ؟ مادا اريد ؟ لا يمكنني ان اتصور بقية حياتي متوقفة عند هدا السؤال !

احيانا تحدثني نفسي بالترك  و لمادا أجلب لنفسي ألما انا في غنى عنه ! لمادا السؤال في حد داته !الا استطيع العيش دون تساؤلات ! كنت اتجاهل كلماتها هاته للكن ليس بعد الآن ، افكر مليا في القضاء على القلب و معه العقل .. اريد قسطا من الراحة .



  • 3

   نشر في 16 مارس 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا