مسرحية الموتى - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مسرحية الموتى

  نشر في 31 أكتوبر 2016 .

أيها الموتى أجيبواااا 

إلى من تتحدث أيها المجنون؟ -يخاطب حارس المقبرة أحد الشبان وقد ثبت ضوء القنديل في وجهه-

يتقدم الشاب ذو الملابس الرثة والمهترئة من الحارس وعلى وجهه تلمع بقع من الدم والوحل.. يبعد بيده القنديل وهو يلهث ..

أتحدث معكم .. 

معنا -يسأله حارس المقبرة وقد بدت على ملامحه سحنة الرعب، يمد بيده نحو الشاب ويحاول لمسه بريبة- إذا من أنت وماذا تريد؟

إن الأحياء لا يجبون ولا يستجيبون ربما الأموات يفعلون، أنا وحيد وحيد جدا، أتراني أخطأت المكان مرة أخرى .. 

يجول حارس المقبرة بعينيه حول المكان، ثم يتقدم بريبة من الشاب ويضع يده على كتفه ..

يا بني أنا أعمل هنا منذ أكثر من عشرين عاما ولم أسمع للأرواح يوما صوت، حذرني الكثيرون من هذا العمل المريب، كانوا يزعمون بأن الأرواح المظلومة تئن، وما كان يوما ما سمعته سوى حفيف أوراق الشجر ونواء القطط الجائعة ..

لكنني أراهم وأحدثهم كل يوم؟

من؟

عائلتي التي ماتت قبل عام ..

إذا لماذا أتيت لتحدثهم هنا؟

لأنهم لم يعودوا يستجيبوا، لأنهم توقفوا عن البكاء .. عن مأنستي ، عن ردعي من الانتقام، روحي ثائرة دمي يغلي في عروقي .. نفسي تحثني على .. 

لا .. لا تنطق بها، إن القتل سهل يا صاح، ما إن تدخل خنجرك في أحدهم حتى ينتقل من قلب إلى قلب ..

لقد فعلت لتوي .. لقد قطعت شرايني، لقد قتلت نفسي ، ألا ترى الدماء تغطي وجهي وملابسي .. أنا لست على قيد الحياة .. 

لكنك لست على قيد الموت .. 

لأنني مفقود، ساعدني لأجد لنفسي قبرا أطمر فيه وحدتي ..

صلي ..

لكن الله لا يغفر القتل .. 

الله أكبر .. يصيح الحارس ويرفع يده مؤذنا للصلاة .. 

تجتمع الأضواء في عين الحارس يصرخ الرصاص في وجهه.. 

انبطح وضع يدك على رأسك - يخاطبه أحد الجنود وهو يوجه بندقيته نحوه ..

يركع الحارس وقد وضع يده على رأسه

سيدي ..

اخرس ولا كلمة .. أيها المجرم، لقد كنا متأكدين بأننا سنجدك هنا ..

يلتفت الحارس باحثا عن الشاب الذي كان يحدثه، يشير إليه الجندي المحاط بكومة من الجنود المسلحين، ويصيح به ..

إياك أن تتحرك .. 

يشير إلى أحد الجنود الآخرين ويأمره بأن يطوق الشاب وهو يخاطبه 

كن حذرا ربما يفجر نفسه ..

سيدي أنا ..

لقد سمعناك .. صه

- يتبع-


  • 2

   نشر في 31 أكتوبر 2016 .

التعليقات

عمرو يسري منذ 1 شهر
بداية مشوقة , بإنتظار الجزء القادم ...
0
Rim atassi
لتواجدكم أجمل البدايات و النهايات ;

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا