بعد التوضيح يسقط العذر للغافلين - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

بعد التوضيح يسقط العذر للغافلين

كل مرة يقدم المتظاهرين .... العراقيين .... الوطنيين .... السلميين .... التضحيات و الدماء الطاهرة ....

  نشر في 15 فبراير 2017 .

الحلقة الثانية

بقلم

عادل البدري

كل مرة يقدم المتظاهرين .... العراقيين .... الوطنيين .... السلميين ....

التضحيات و الدماء الطاهرة ....

ياتي البعض ممن نعتقد فيهم التوجهة الوطني .... والروح العراقية .... الضمير الحي .... و الفكر الانساني .... و الحس النضالي .... و الشعور بالمسؤالية الوطنية ....

ليكونوا سياط اعلامية تشويهية بيد الاحزاب السياسية الفاسدة لجلد الحراك الشعبي الاحتجاجي .... و حناجرناطقة بتزيف الحقيقة على منابر الفساد الاعلامي .... لسان حالها يقول دعما للاحزاب السلطة القمعية والاجرامية التي قتلت و ذبحت الشعب العراقي الجريح .... و تامرة على مظلومية الحراك الشعبي السلمي .

بل حتى اصبح خداع الناس واضح في طرحهم بتجريم الضحية وتبرر للجلاد و القاتل من جريمته بحق الشعب العراقي .... حتى الحراك الشعبي الاحتجاجي لم يسلم من سياطهم الاعلامية ,ولا يكتفوا بهذا بل و صل بيهم الحال الى ان يغشوا الناس في تحوير الحقائق للصالح القاتل و الارهابي .

الاعلام سلاح العصر .... بل حتى اخطر الاسلحة على مر العصور .

نواضح اكثر اغلبية الحروب اليوم يخوضها المحتل بحملات اعلامية طويلة المدى , تسبق تحريك حتى جندي واحد في ساحة المعركة العسكرية ضد الخصوم .

نعود للحديث عن الاعلام تعريف الاعلام هو اخبار الحقيقة , بمعنى اخر هي وسيلة و ادات نقل و ايصال و نشر .... لاحداث .... الاخبار .... المعلوماتية .... شائعات .... دعايات .... الخ .

كثيرة هي وطائف الاعلام و مهامه , بل حتى التنوع الوجود في استخدامات لا حصى لها بمعنى اخر من يمتلك الاعلام يملك كل شي , يستطيع خلق عقل جمعي و توجية المجتمعات نحو اهدافه وتحقيقها.

الاعلام هو لسان الشعب العراقي المظلوم " المفروض يكون هكذا" وترجمان ضمير الفرد العراقي و بالاخص الاعلامي .... و مشعل الثوار و الحراكهم الشعبي السلمي في الشارع العراقي .... بل حتى ان نشر المظلوميته الناس تقع على عاتق الاعلاميين و الاعلام وهمهم والالمهم من ينشرها و توسع دائرته انتشارها في كل مكان و محل يوصل اله صوته الاعلامي .... و يظهر صور القمع و الاضطهاد الذي يتعرض له شعبه و ناسه ,على ايادي الظالم و الطاغوت و المستبد .

الاعلام وسلية وعي تنشر ثقافة التعايش السلمي و توحيد المجتمع العراقي والروح المواطنة و الوطنية و حب الوطن و الايمان بالوطن ورفع راية الحق في ساحات النضال و الحراك الشعبي السلمي العراقي ....

هذه وطيفة الاعلام الحقيقة .

يستطيع الاعلام ان يحقق ما تعجز عنه الجيوش العسكرية المدججة بافضل الاسلحة المتطورة و الفتاكة ,خير دليل على هذا الحرب الباردة .

ايضا مثال اخر الاحتلال الامريكي الارهابي للعراق الحبيب .... قام الاحتلال الامريكي بحروب دعاية موجهة ضد العراق على مدى اكثر من عشرين سنه قبل ان يخطو اتجاة احتلال البلد , مما سهل عليه اخضاع الدول الاقليمية و بعض الدول في المجتمع الدولي للسير خلفه في مشروعه التدميري للعراق .

هنا يتضح لنا الاعلام سلاح ذو حدين .... ترى يستخدم للبناء و العمران وتوحيد المجتمع على هدف الاصلاح و محاربة الفساد و المفسدين , دحض الاباطيل , وكشف الزيغ و الضلال , فضخ الكذب والافترائات وتضليل الاعلامي .... واخرى يشوة الواقع و يهدم المجتمع من جوانب عدة ثقافة واجتماعية و اخلاقية وسياسية واعلامية واصلاحية .... ويضعف البنية الانسانية و الاجتماعية و العسكرية , يزيف الحقيقة ويؤسس للاكاذيب واباطيل و الافترائات ,ويحرف الحقيقة عن مسارها .

هنا مربط الفرس اذ كان الاعلام بهذه الخطورة

لماذا يتحول بعض الاعلاميين العراقيين الذين نعتقد بيهم الوطنية و مناصرة الشعب المظلوم با ستهدافهم الحراك الشعبي السلمي و قياداته الوطنية و المضحية ؟

هؤلاء امثال الاستاذ ابو عمر و الاستاذ ابو مشعل المحترمين

الشعب العراقي يخوض معركة الاصلاح بمدنييه و متدينيه و عربه و اكرده و سنته و شيعته و مسيحييه وعلمانييه واسلامييه ويساره .

جميعنا يعلم يا ابو عمر و يا ابو مشعل اليسار العراقي يخوض اشرس معركة عرفها العراق مع اخوانهم من التيارات الاسلامية و الوطنية ضد الفساد و المفسدين و الاحزاب السياسية الفاسدة و دول الاقليمية و بعض دول في المجتمع الدولي , لماذا هذا التغريد خارج السرب الوطني .

هل هو عدم معرفة بالواقع العراقي و الحراك الشعبي السلمي؟

هل بسبب التضليل الاعلامي للاحزاب الفاسدة ؟

هل هم متاثرين حروب الدعاية الموجهة ضد الثوار العراقيين في ساحة التحرير ؟

هل حملات الدول الاقليمية تمنع عليهم وصول المعلومة والخبر الحقيقي ؟

هناك اسئلة كثيرة تجول في عقولنا حولهم حتى لا نريد ان نحكم عليهم احكام مجحفة بحقهم قبل تبين الحقيقة .

لذا الان هؤلاء يعلمون وطيفة الاعلام و خطورته على الحراك الشعبي السلمي و تحولهم سياط اعلامية ضد الحراك الشعبي و المظاهرات الشعبية العراقية و قياداتها الوطنية , يجعلهم بعيوننا خلاف ما عرفناهم .

لذلك ذكرنا نبذة عن الاعلام و خطورته للاساتذة المحترمين , يمكن حصلت عندهم غفلة .

لهذا و حتى لا يبقى لهم عذر علينا او حق نسلك معهم طريق النصيحة و التوضيح و تبيان من باب الاخوة .

لانكم يا اخوا كل مره يقدم المتظاهرين الدماء و تزهق الارواح الظاهرة على ايادي شرار الكون و الاحزاب الفاسدة ,تتركون القاتل و تقيمون محكمة اعلامية للضحية و تبددون جهود التظاهرات وتضعفون الضغوط الشعبية خدمتا للاحزاب الفاسدة من حيث لا تعلمون , وتشاون حملات اعلامية ضد الحراك الشعبي والسلمي و قياداته الوطنية , و يبدى التسقيط بالقيادات الحراك الشعبي السلمي .

بكل صراحه بعد ما راح نوضحه لكم و تبيان للحقيقة لا عذر لكم علينا و سوف نحسبكم على الاعلام المضاد للحراك الشعبي السلمي , يعني ضمن مشروع استهداف العراق و الشعب العراقي الجريح .

اعتقد اصبح واضح جدا دور كل فرد منا في الاعلام و على الجميع ان يقوم بدوره على اكمل وجهه , لاننا اليوم نخوض اشرس و معركة مصيرة عرفها العراق الحبيب و هي معركة اصلاح شامل عام في كل مجالات الدولة العراقية .

بعد هذ نتحول للتوضيح العملية السياسية و مشروع الاصلاح الشامل العام العراقي بالتفصيل الممل

لا نسمح استاذ فلان و لا دكتور فلتان ان يشوة حراكنا الشعبي السلمي العراقي .... بعد بيان الحقيقة لا يعننا احد غير قياداتنا التي تقود المظاهرات و الحراك الشعبي السلمي الوطني العراقي ....

ومن يطلبنا بالكفاح المسلح عليه ان يكون في الصفوف الاولى في الحراك الشعبي الاحتجاجي و لا يكتفي بالتنظير و التفلسف علينا ....

انتظروا الحلقة الثالثة قريبا جدا

ملاحظة : تذكر المقدمة في بدات كل مقالة من سلسلة المقالات حتى نذكر العالم برمته بدماء شهدائنا

السلام على المتظاهرين و السلام على المحتجين و السلام على الثوار و السلام على السلميين و السلام على المدنيين و السلام على المتدينين و السلام على العراقيين الوطنيين المضحين الثائرين الصامدين المتصدين لكل فاسد و مفسد و محتل و متامر

ورحم و الغفران للشهدائنا الابرار و الصير للامهاتنا و ابائنا و ابنائنا الاحرار



   نشر في 15 فبراير 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا