رمضان قرب ! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

رمضان قرب !

  نشر في 23 ماي 2017 .

السلام عليكم ،

كالعادة ملي تيطيرلي نعاس ، تيمرو قدامي بعض الأحداث لي مرو عليا ولي خديت منهم بعض العبر .

ليوم انا غادي نشارك معاك أحد هته العبر لعلها تقيس فيك شي حاجة لداخل وتكون سبب فأنك تاخذ خطوة لي تيق بيا تقدر تبدل حياتك .

لمناسبة لي جعلاتني نكتب هاذ البوست هي اقتراب شهر رمضان ، في الثلات سنوات الأخيرة ، دائما ما كان يتصادف هاذ الشهر الكريم مع واحد الفترة حساسة بالنسبة لي ، فترة لي فيها تنكون يالاه ساليت هاذك الشيئ لي كنت خدام عليه طول السنة وتنكون قدام المجهول ،أي ماعارفش شنو هيا الخطوة الجاية ، فكان لزاما علي في هذه الفترة بالذات تحديد الطريق لي بغيت نمشي فيه ، وتصادف هادشي معا رمضان كان له تأثير كبير لكمية الصفاء الروحي لتنعيشوه هاذ الشهر.

مانكدبش عليكم ، هاذ الفترة بالذات كانت عصيبة بالنسبة لي، وديما كنت في صراع معا راسي ، واش أنا قادر نحقق هادشي ، واش بعدا هادشي لي بغيت نحقق هو الأنسب لي ، واش واش واش ... بزاف ديال الواشات كانت تأرقني .

ولكن ، وبفضل الله كانت فهاذ المرحلة تاتجيني واحد القوة لي تاتخليني نتجاهل هاذ الواشات (القدرة على التجاهل موضوع آخر ، حتا يطير لي شي نهار النعاس ونهضر ليكم عليه شويا).

لموهيم ، فاذ الفترة كنت تنكون جالس فالدار ، فكان تيكون عندي متسع من الوقت نبدا نطبق داكشي لي يقدر يوصلني للأهداف ديالي ، آه غالبا كانو تيكونو بزاف ديال الأهداف ، وبما أنني واحد الإنسان لي "مونوطاش" ، فكنت تنفشل فشل ذريع فأنني نقسم الجهد ديالي على هاذ الأهداف لينتهي بي المطاف مركزا على هدف واحد ، أما البقية فكنت أقنع نفسي أنني لست أهلا لها ، وبالنسبة لهاداك لوحيحد لي ركزت عليه ، فربي لي عالم أنني كنت تنخدم عليه بنية خالصة وبجهد.

لمفارقة هي انه في نهاية المطاف كانت تاتوقع احدات غير متوقعة بالمرة ولي كانت تتخليني نوصل لكثر من داكشي لي باغي . بين قوسين إلى ذكرت بعض هاذ الأهداف لي مصدعلكوم راسكوم بيها من الصبح ، يقدر البعض منكم يضحك عليا لبساطتها ، ولاكن انا كانت تعني لي الشيئ الكثير .

اما هذه السنة ، فأجد نفسي امام رغبة جامحة في تحقيق شيئ لم يكن يخطر في بالي ابدا ، شيئ كنت اكاد اجزم ولوقت طويل انني لست اهلا له ، غير ان هته المرة المعادلة تبدلات ، فما اكتسبته من نضج في الأعوام القليلة الماضية ، يجعلني متأكد تماما انني غادي نحقق هدشي الى عطيتو حقو من العمل والتخطيط ، وهنا فين غنات ام كلثوم ، واش انا قادر انني نخطط لهدف من هاذ الحجم ، الجواب ببساطة نعم ، اي واحد قادر يرسم المسار دحياتو كيف بغاه يكون ، ولكن واش غادي ندير الازم باش هادشي يوقع ؟ هنا الأمر يتوقف عليا وعليك حتا نتا الى كنتي باغي تحقق شي حاجة.

هاذي كاملة تتبقا أفكار غير مرتبة ومحتاجة كلسة مع النفس ، كلسة لي نصحك انك تديرها فرمضان .

وباش نختم ، نهار تبدا تخدم بنية على داكشي لي باغي توصل ليه ، تيق بيا سوف ترى الشيئ العجاب.



   نشر في 23 ماي 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا