" ليلة ممطرة على شرفات الكرادة " - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

" ليلة ممطرة على شرفات الكرادة "

  نشر في 26 شتنبر 2018 .


اعتادت رجليّ منذ وصولي إلى بغداد على السير بكل شغفٍ و حب إلى مقاهيها لما عُرفت به كونها مراكز للثقافة و الفكر منذ الأزل ، لذا قضيت جُل وقتي فيها طمعاً أن تلفحني نار الثقافة فأكون من الفائزين .

إن من بين تلك المقاهي التي تعد واجهةً ثقافيةً للشباب البغدادي "مقهى گهوة و كتاب" لصاحبها الصديق "ياسر عدنان" ، فهي تعد مركزاً ثقافياً يلتقي رواده لمناقشة أفكارهم و آراءهم في أجواءٍ من الألفة و المحبة تسود المكان .

ما أجمل المطر حين يأتي من قلب العاصفة و ينظف الهواء من الغبار . "شهد الراوي"

بعيداً عن الثقافة ، إن من أجمل الليالي التي قضيتها في هذا المكان كانت برفقة الصديق "مصطفى الربيعي" حيث جلسنا على شرفات المقهى المطلة على شارع "الكرادة داخل" و زخات المطر تنشي رغبة بغداد في الحياة ، و تبعث رائحة الياس و القداح من شوارعها .

يا لها من لحظاتٍ عظيمة تبهج الصدور و تفرح القلوب و السرور يكتسي وجوهنا بشكلٍ لا إرادي و نحن نأكل الحلوى العراقية المعروفة باسم "زنود الست" و نشرب الشاي المعد على الطريقة البغدادية لتتعالى ضحكاتنا و كأن المطر يذكرنا بطفولتنا التي افتقدناها .

إنه جمالٌ لا يضاهيه جمال ، تمنيت لو أن الزمن توقف عند تلك اللحظة .


  • 4

   نشر في 26 شتنبر 2018 .

التعليقات

جميل
0
إبراهيم بن حاتم
شكراً و حباً دكتورة ..

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا