لأنكِ بنت - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لأنكِ بنت

  نشر في 14 نونبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

"لا تلعبي في الشارع لأنك بنت." أعقد أننا جميعا سمعنا تلك الجمله التي دوما ما عكرت صفو طفولتنا في مرحلة ما قبل الدراسة.
وغيره من جمل مثلا "العَجَلة للأولاد فقط"، "إنتي كبرتي على الفساتين"، جملا لطالما عذبتنا و أضاعت علينا متعة لو تعلمون كبيرة.


وحين إنتقالنا لمرحلة الدراسة الإبتدائية سوف ترتدين الحجاب رغماً عنكي وليس بإقناعك بذلك ولكن لأنك بنت فلا رأي لكي.


وتمرّ الأيام وفي كل مرة تطفئين فيها شمعة تتزايد عليكي المحظورات والممنوعات، بل وتكون الضغوط عليكي ليست من الأسرة فقط ولكن من مجتمع بأكمله سواء كان المجتمع هذا مدرسةً أو شارعاً أو قرية بأكملها لو كنتي من سكان الريف.


وفي حالة حدوث مكروه لكي ستكونين أنتي السبب وبالرغم من كل القيود المفروضه عليكي أنتي السبب، فلو قام أحدهم بالتحرش بكي ستكونين أنتي السبب سواء تحرش جسدي أو لفظي أنتي السبب يا هذه.


وعند وصولك من العمر أرزله واقتراب كونك عجوزاً تتربص ريب المنون وعبورك حاجز العشرون ربيعاً لابد لكي أن تتزوجي.


"معندناش بنات ليها رأي" ستتزوجين من قريبك الذي يكبرك بعشرة سنوات و يعمل في الخليج، "فرصة لا تعوض" يملك شقة في بيت العائلة وستكونين قريبة منّا.

وفي حال موافقتك - الإجبارية- على عقد البيع والشراء الأزلي هذا ستكونين مطالبه بكل واجباتك الزوجيه من مأكل و ملبس و مسكن بل والتظاهر بكونك سعيده بذلك وليس مجرد أداؤه.


لكن أرجوكي! لقد إكتويتي بنار القهر و الظلم لا تكرري ما حدث معك مع بناتك، لعلهم ينعمون بما قد حرمنا منه نحن.


  • 2

  • Eman Mostafa
    صحفية و كاتبة مستقلة مصرية,حاصلة على شهادة إعلام قسم صحافة من جامعة السوربون بفرنسا.
   نشر في 14 نونبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا