الهدف بين الانشغال الزائد به والتخطيط الصحّي له - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الهدف بين الانشغال الزائد به والتخطيط الصحّي له

الحماية الزائدة للأهداف قد تجعلها صعبة التحقيق.

  نشر في 20 أكتوبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 22 أكتوبر 2018 .

في سن السادسة عشرة كنت أعاني من مشكلة اهتزاز الصينية أثناء تقديم القهوة للضيوف، وذلك أنني كنتُ أركّز في الفناجين الممتلئة طوال المشي حرصاً على إيصال الصينية جافة ومرتبة، واستمر الأمر قرابة عامين تقريباً، إلى أن شاهدني أبي ذات يوم متوترة وأنا في طريقي لإيصال القهوة إلى الضيوف، فطلب مني أن أقف في مكاني قليلاً، وأمتنع عن التحديق إلى الصينية ومحتوياتها، وأهتمّ بطريقي نحو الهدف.

شعرت بالخوف للوهلة الأولى، فأنا التي أداري الفناجين بالتّركيز ولا أسلم من الاهتزاز وانسكاب القهوة، فكيف يغدو الوضع وأنا لا أهتم بما أحمله أصلاً، بل ويجب علي أن أركز في شيء آخر وهو الطّريق فقط!

رفضتُ اقتراح أبي وقلتُ له : لا يمكن أن أفعل، سأتعثّر حتماً، فقال لي ضاحكاً : ستفعلينها، فقط جرّبي. رفعتُ رأسي نحو الأمام وبدأتُ بالمشي وأنا متوترة، وعندما وصلتُ، تفاجأت بأن كل شيء على مايرام. فرحتُ كثيراً وعاودت الكرّة حتى أصبح الأمر طبيعياً مع الوقت.

أتذكر هذا المثال جيداً عندما يعترضني أمر صعب يتطلب قراراً سريعاً وجازماً، فأبقى أدور في فلك مقارنة الإيجابيات والسّلبيّات بشكل مبالَغٍ فيه قد يستهلك وقتاً لايستحقه، وربما وضعتُ العديد من الفرضيات والأسئلة التي لاتخدم الهدف، إنّما هي في حقيقتها تعبير عن التردد قليلاً، الأمر الذي يجعلني في وضعٍ قلق وتفكيرٍ مستمر في العواقب الوخيمة التي افترضتها قبل الإيجابيات.

بعض الأحداث يُفسد نجاحها وتمامها التوقّف الزائد عندها، والدوران في فلك نتائجها وتأثيراتها البعيدة والقريبة ... الخ، لكنّ  الأمر قد  لايتطلّب أكثر من العلم بحقيقة الهدف، ثم الشجاعة والتوّكل على الله للمضي قدماً بدل بقائنا في نفس المكان، حجّتنا في ذلك حِيَل نفسيّة مختلفة قد ندرك حقيقتها وقد لا ندرك ذلك إلا متأخرين. 


  • 1

   نشر في 20 أكتوبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 22 أكتوبر 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا