أؤمن أيضًا بأشياء أعلم أنها مجنونة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أؤمن أيضًا بأشياء أعلم أنها مجنونة

"أؤمن بالله , وأؤمن أيضًا بأشياء أعلم أنها مجنونة. أعلم أنها ليست حقيقة"

  نشر في 17 ديسمبر 2016 .

"أؤمن بالله , وأؤمن أيضًا بأشياء أعلم أنها مجنونة. أعلم أنها ليست حقيقة"

ستيفن كولبرت

بينما انتهى المطاف بستيفن كولبرت كشخصية ناجحة في مجال الكوميديا , قد نتفاجأ بمعرفة أنه كان يطمح لأن يكون تخصصه في الفلسفة.

بين فترة وأخرى يأخذه ماضيه من عالم الكوميديا لمجال الفلسفة.(مع أن البعض يزعمون بأن الفلسفة ليست سوى كوميديا بدون فكاهة)

لدى كولبرت ما يسمى بنظرية المعرفة, فهو يزعم باستمرار أنه يؤمن بأشياء يعلم بأنها ليست صحيحة, كالملائكة الحارسة.

وبينما يسهل علينا وصف هذا الزعم بأنه كوميدي محض , إلا أنه يثير الكثير من القضايا الفلسفية المثيرة للاهتمام.

فالقضية الرئيسية والأكثر وضوحًا هي ما إذا كان بإمكان المرء أن يؤمن بشيء يعلم بكونه غير حقيقي أم لا.

وحتى نتمكن من القيام باختبار شامل للقضية فلا بد من فحص عميق لبعض مفاهيم الاعتقاد, والحقيقة والمعرفة.

سأختصر وأذهب لتفسيرات حدسية معقولة لهذه المفاهيم. فأن تؤمن بشيء يعني أن تتمسك باعتقاد أنه صحيح. الإيمان يعتبر صحيحًا , من وجهة نظر الحس السليم.

ولكن عندما نأتي للواقع , فغالبًا ما تكون نظرية معيبة للحقيقة. لنفرض جدلاً, بأن شخصًا يؤمن بـ س , فـ س يؤخذ على أنه صحيح, والإيمان بـ س يعتبر مقبولاً ومبرّرًا.

الاعتقاد الصحيح المسوّغ تمت مهاجمته مهاجمات وحشية دموية مهاجمات لا تعد ولا تُحصى؛ ولكنه كافٍ لهذه المناقشة.

اعتمادًا على هذا التحليل الأساسي, سيبدو أنه المستحيل لشخص أن يؤمن بشيء يعلم بأنه غير حقيقي.

فذلك سيتطلب من ذلك الشخص أن يؤمن بأن شيئًا ما صحيح بينما يعتقد أيضًا بأنه خاطئ.

لنستخدم مثال الرب, سيحتاج أحدهم أن يعتقد أن وجود الرب صحيح , وأن وجود الرب غير صحيح. هذا الشيء سيجعل الشخص يعتقد بأن التناقض صحيح , وهذا يعد إشكالية لأن التناقض خاطئ دائمًا.

أحد الردود المحتملة لهذه النقطة هو أن عقل الإنسان ليس مقيدًا بقوانين المنطق, بينما التناقض لا يمكن أن يكون صحيح, في طرق عدة يمكن للشخص أن يحمل الكثير من الاعتقادات المتناقضة.

أحد الاحتمالات أن الشخص لا يدرك بأن أحد اعتقاداته يتناقض مع الآخر, ولذلك يمكنه أن يحمل الاعتقادين. قد يعود هذا لقدرة العقل البشري على تجزئة المعتقدات, بحيث لا نكون على وعي بها في نفس الوقت , أو قد يعود للفشل في معرفة وجود هذا التناقض.

ثمة احتمال آخر, وهو أن الشخص قد لا يفهم فكرة التناقض ومن هنا لا يدرك كونه لا يستطيع منطقيًا قبول حقيقة أن كلا الاعتقادين متناقضين.

بينما لهذه الردود قبول جدير بالاعتبار, لا يبدو في الواقع أنها تنطبق في الحالات التي يزعمها الشخص, كما يفعل كولبرت, أن يؤمن بشيء يعلم أنه ليس حقيقي.

على كل حال, لادعاء زعم كهذا يتطلب أخذ كلا الاعتقادين في سياق واحد, فإن كان زعم المعرفة مأخوذًا بجدية, أن الشخص على وعي بحقيقة أن رفض الإيمان يعدّ مسوّغًا كافيًا ليقبل كمعرفة.

بالمثل, عندما يدعّي أحد ما بأنه يؤمن بشيء يعلم أنه غير حقيقي, سيبدو ذلك الشخص وكأنه لا يخبر الحقيقة أو جاهلاً بما تعنيه كلماته.

أو ربما توجد بدائل أخرى للتفسير.

احتمالية أخرى, لنأخذ بالاعتبار قوة التنافر المعرفي (هو التناقض بين ما يقوم به الشخص وبين ما يؤمن أو يعتقد به؛ حالة نفسية من الصراع تحدث عندما يناقض سلوك الشخص ما يؤمن به من أفكار ومعتقدات) .

قد يعلم الشخص أن اعتقادًا عزيزًا على قلبه غير صحيح, ولكنه يرفض أن يتجاهل هذا الاعتقاد بينما يكون على وعي تام بأن هذه مشكلة.

سأستكشف هذه الإمكانية في سياق راحة المعتقدات في مقال آخر.

احتمالية أخرى, قد يكون مصطلح "المعرفة" غير مستخدمًا في مجال الفلسفة بشكل دقيق عندما نتحدث عن الاعتقاد الصادق. بدلاً من ذلك؛ من الممكن أنه مأخوذ للإشارة إلى الإيمان بشدة بأن شيئًا ما حقيقي حتى وإن لم يكن كذلك.

على سبيل المثال, قد يقول : "أعلم أنّي أطفأت الموقد" , بينما في الحقيقة, هو لم يفعل ذلك.

كمثال آخر, قد يقول أحدهم: " علمت أنها أحببتني, ولكني كنت على خطأ" ما يعنيه أنّه اعتقد حقًّا أنها أحبّته , ولكن ذلك الاعتقاد كان باطل.

بناءً هذا الكم الضعيف من المعرفة , يمكن للشخص إذن أن يؤمن بشيء يعلم أنه غير صحيح.

هذا يتضمن فقط الاعتقاد بشيء يعتقد الشخص في نفس الوقت أنه غير حقيقي. في بعض الحالات, يعد هذا منطقيًا تمامًا.

مثلاً, عندما أقوم برمي نرد وأؤمن بشدة أنه سيأتي على رقم محدد, وأؤمن أيضًا أنه لا يأتي. أؤمن أيضًا أن ما إمكانية حدوث ما أؤمن به هي 5% .

بنفس المبدأ, يمكنني أن أؤمن بشيء أعلم أنه ليس حقيقيًا , مفترضًا بأن ذلك يعني أني أستطيع الإيمان بشيء أعتقد أن إمكانية صحته تقل عن اعتقاد آخر.

يتأثر الناس أيضًا وبشدة بالعاطفة وعوامل أخرى ليست قائمة على قياس منطقي.

مثلاً, قد يعلم مقامر بأن احتمالية فوزه منخفضة جدًا ولذلك يعلم بأنه سيخسر (يؤمن بشدة أنه سيخسر) ومع ذلك, يؤمن بشدة أنه قد يفوز.

(بمعنى: شعور قوي تجاه إيمان غير مدعوم بما يكفي)

بالمثل, قد يقبل الشخص بالأدلة الموجودة ضد وجود الرب, ولذلك يعلم أن الرب غير موجود (بما يعني: اعتقاد قوي مدعوم بأن الرب غير موجود) بينما يعتقد أيضًا بشدة أن الرب موجود (بما يعني: أن يملك إيمانًا معتبرًا غير قائم على دليل).


  • 2

   نشر في 17 ديسمبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا