حول عمارة يعقوبيان - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حول عمارة يعقوبيان

قراءة في رواية عمارة يعقوبيان

  نشر في 17 غشت 2016 .

اتحدث الان حول الرواية الاكثر جاذبية في اخر 20 عاما واظن انها الرواية المصرية الاولي التي تشغل قوائم الاكثر مبيعا عالميا لقد زعزعت الواقع المصري عند صدورها ترجمات واحتلال القوائم الاكثر مبيعا ومقالات وجوائز ومن ثم فيلم سنيمائي بدعم كبير ونجوم علي درجة كبيرة من التميز بأخراج رائع وهي الرواية العربية الوحيدة التي قراتها عدد مرات تصل الي السبعة لشدة امتاعها وكلما كنت ارتب مكتبتي وظهر هذا الكتاب اقرا بة عدد فصول ..

احب هذا العمل بشكل كبير واعدة احد افضل خمس اروايات من ما كتب في مصر منذ ادخل هيكل الرواية فيها بروايتة زينب التي يظن البعض انها اول رواية عربية الا ان هذا غير صحيح فغادة زهرة زينب فواز تقضي بعكس ذالك تماما الا انها كانت البداية المصرية لموجة من الكتابات والاداب الروائية المتعددة وعمارة يعقوبيان كانت بداية ايضا لعهد جديد نعيش فية الان من الادب الروائي و الثقافة في خطابها الجديد وهو ما يجعلنا نتسائل عن سبب انتشار هذة الرواية فدعوني اذكر قصتي معها وقد تلقي الضوء علي ذالك ...

انا حديث السن نوعا ولا اذكر من تأثير الرواية الا قليلا فقد صدرت الرواية عام 2002 فمثلا اذكر عند نزول الفيلم تعليق ابي القائل بفسوق الممثلين وافتي بكفرهم وفيما بعد افتي بكفر الكاتب نفسة وكان في البداية بسبب بسبب مشهد يسرا في الاعلان وبعد ذالك بسبب منشيت احد الصحف .. واذكر ايضا انه عندما عرض الفيلم في التلفاز شاهدوا عشر دقائق منة ثم تم شتمه عدة شتمات وصار كلمة يعقوبيان كلمة محظورة في منزلنا وعلي انا ابطبيعة الحال غير اني لم افهم وقتها الحظر وكنت اتمني ان اشاهد الفيلم لافهم السبب وذالك لانه من المثير للغيظ ان يتم اثارة فضولي علي الفيلم ومن ثم منعة تماما حتي اتت الفرصة وكنت متيقظا مساء وحدي عند جدتي اقلب في القنوات حتي عثرت علية وشاهدتة وبالطبع لم افهم اغلبة فقد كان اكبر من عقلي في هذا الوقت وقد تجاهت الفكرة ولكن لم انس مشهد النهاية للفيلم وهو مشهد قتل طة .بعد هذا بفترة وحين بدات اعمل في مهنة بائع الكتب كانت هوجة رواية نادي السيارات عاملة في هذا الوقت ولكن كان هناك نوع من التابو يحيط باسم علاء الاسواني بشكل كبير وعام ويحيط بعمارة يعقوبيان بشكل خاص وكان من ياتي ليسال او ليشتري كتابا لعلاء الاسواني يشاتمة ويلعن سلسفيل جميع رواياتة ومن ثم يشتري نادي السيارات مثلا حتي انة في احد المرات كان طالبين يحدثا بعضهما حول الكتب وانا المع اوكرا بجانبهما قال احدهم عن الرواية ان من يقراها يصبح شاذا وهو ما جعل الشخص الاخر يضحك بشدة ..

ومثل هذا السبب وتوجهي الاسلامي وقتها جعلني اتعامل مع الرواية بنوع من الامتعاض والغباء المستحكم او من الممكن ان اسميها الهروب من اي نوع من انواع نظرات الازدراء الذي يوزعها الدهماء بغير حساب ولكن الي هذا الوقت لم اكن قد قراتها بالفعل وكان تفكيري حولها مجرد ارهاصات تظهر عند مرور العمل في يدي في اوقات متقطعة وبعد اسابيع كنت احتاج كتابا اقراؤه ويسحلني معه عدد من الايام وبتفتيشي في الكتب جائت الرواية في يدي وقرات بعض فصول وكونت فكرة عنها وقد قررت اني ساشتري العمل ولكن كان السؤال كيف بخجلي هذا وهنا فكرت بختراع خطة متوسطة المدي فشتريت شيكاجو وقراتها ومن ثم اخذت يعقوبيان بعد تمهيدا محتواه ان احدا طلبها مني ولم اسلم مع هذا من تعليق سخيف اصطنعت عدم ملاحظتة كا العادة ولم انساه وحول تابو الكتاب ومنع ذكر اسمة في بيتنا هربت الرواية الي غرفتي ومن ثم قراتها في السر وخبئتها الي ان افتعلت حديثا حولها قلت فية ان الرواية تختلف عن الفيلم وانها داعية للفضيلة لانني اعرف ان لا احد سيفكر بقراءتها وكان هذا سبب نزول الرواية من مخبئها الي رفوف مكتبتي ....

ومن هنا اقول ان تلك الرواية قد عبثت في مؤخرة المجتمع المصري فلما نضر غاضبا اليها فضحتة امام نفسة وعرت جسدة امام عقلة حتي لسعتة لسعة برد وهذا سر تميزها

الرواية

تلعب الرواية علي وحدة المكان تماثل اعمالا عالمية واعمال عملاقة في الادب تتشابة اغلبها انها تحكي قصصا متقاطعة وروايات وقصص متعدد تتقاطع كلها في هذا المكان وهو ما تلعبة الرواية بنجاح كبير بالاضافة الي تحليل العلاقة بين المكان والبطل ويلعب علاء الاسواني هنا الرواية بحرفية حيث اظن انه يرمز للمجتمع المصري باطيافة من افقرها الي اوسطها مرورا بالشخصيات العامة فيها وهو يناقش بعض المشاكل العاصفة بة بشكل مادي قليل الرمزية وبحيادية شديدة وهي من سمات الروائي الناجح يعرض فقط العلة وعلي المثقف الحل ويقدم الكاتب خلال الرواية شخصيات حية تعيش معها وتذكرها فترة بعد القراءة مثل طة الدسوقي الذي يفشل في دخول كلية الشرطة لمهنة والدة المتدنية ( يلاحظ هنا سخرية مخفية من ثورة 52 وضبتها وابن البسطجي قائدها ) فيتحول الي التطرف الديني تعيش معة القبح والظلم في عالمة و بثينة حبيبة طة التي تجعلها المسؤلية تلقي بالحب ورائها وتلبي اي شيئ لاعالة عائلتها كرغبات رئيسها في العمل الجنسية مع المحافظة علي بكرتها ( نلاحظ الكوميديا السوداء هنا ) وشخصية زكي الدسوقي المحب للحياه بقايا النظام الملكي السابق المزينة التي غطتة سنوات من الهدم والندم والبطالة والانحلال الاخلاقي واختة التي تمثل القبح المستحدث تقبع الشخصيات علي درجات الاهمية نفسها فلا يوجد بطل واحد للعمل بل عدد من الابطال لكل منهم دور يظهر مع احداث العمل فوصف الشخصيات كان غالبا مع الاحداث الا الشخصيات الرئيسية الذي اختارها الكاتب وكان وصفها سردا لتاريخها وليس لمشاعرها ولم يحكم الكاتب علي احد منهم ولا حلل نفسيتة في العمل بطولة ومن هنا كان رسم الشخصيات ممتازا وجائت النهاية غريبة ولكن دعوني ادلي بدلوي ..

في النهاية يتم قفش زكي مع بثينة في الفراش من قبل اخت زكي ( التي لا اذكر اسمها الان ) وبعد تحقيقات الشرطة يتزوج زكي من بثينة فهل يقصد الكاتب ان بقايا النظام الاستقراطي القديم الباقي من عصر الملكية سيتلاحم مع شباب هذا الجيل في مواجهه النظام العسكري ومسوخة المتعددة ...

اقتباسات من العمل

“إحنا فى زمن المسخ”

“الحياة أكثر تعقيدا, والشر موجود في أطيب الناس وأقربهم الينا..”

“الناس ساذجة فاهمين إننا بنزور الانتخابات.. أبدا.. كل الحكاية إننا دارسين نفسية الشعب المصري كويس.. المصريين ربنا خلقهم في ظل الحكومة.. لا يمكن لأي مصري يخالف حكومته.. فيه شعوب طبعها تثور و تتمرد إنما المصري طول عمره يطاطي لأجل ياكل العيش.. الكلام ده مكتوب في التاريخ، الشعب المصري أسهل شعب ينحكم في الدنيا.. أول ما تأخذ السلطة المصريين يخضعوا لك و يتذللوا و تعمل فيهم على مزاجك.. و أي حزب في مصر لما يعمل انتخابات و هو في السلطة لازم يكسبها لأن المصري لازم يؤيد الحكومة.. ربنا خلقه كده..”

“كان سلوكهم عموماً إزاء أى شخص منحرف يتوقف على قدر محبتهم له، إذا كرهوه ثاروا عليه انتصاراً للفضيلة وتشاجروا معه بشراسة ومنعوا أولادهم من الاختلاط به، أما إذا أحبوه مثل عبد ربه فإنهم يغفرون له ويتعاملون معه باعتباره ضالاً مسكيناً ويرددون أن كل شئ قسمة ونصيب، كما أن هدايته ليست بعيدة على ربنا سبحانه وتعالى و"ياما ناس كانوا أسوأ من ذلك ثم هداهم ربنا وفتح عليهم وصاروا من أولياء الله"، هكذا كانوا يقولون ويمصمصون شفاههم ويهزون رؤوسهم بتعاطف ..”

“البلد دى مش بلدنا يا طه. دى بلد اللى معه فلوس.”

“الواحد ممكن يقضى عمره كله يبحث عن الشخص المناسب ولما يلاقيه يضيع منه ..”

• المسافة بين ممر بهلر حيث يسكن زكي بك الدسوقي ومكتبه في عمارة يعقوبيان لا تتعدى مائة متر لكنه يقطعها كل صباح في ساعة، إذ يكون عليه أن يحيي أصدقاءه في الشارع: أصحاب محلات الملابس والأحذية والعاملين فيها من الجنسين، الجرسونات والعاملين في السينما ورواد محل البن البرازيلي… زكي بك من أقدم سكان شارع سليمان باشا، جاء إليه في أواخر الأربعينات بعد عودته من بعثته في فرنسا ولم يفارقه بعد ذلك أبدا وهو يشكل بالنسبة لسكان الشارع شخصية فولكلورية محبوبة عندما يظهر عليهم ببدلته الكاملة صيف شتاء التي تخفي باتساعها جسده الضئيل الضامر ومنديله المكوي بعناية.


  • 3

   نشر في 17 غشت 2016 .

التعليقات

فعلا أوّل رواية كتبتها زينب فوّاز سنة ١٨٩٩، و لبيبة هاشم... بدأت لتوّ في قراءة كتب عن الرواية النسائية و انتابني هذا التساؤل هل المقررات في المدارس يتمّ تصحيح هذه المعلومة؟ أو على الأقل يصححها الأستاذ فقط.قرأت شيكاكو و اثارت اهتمامي بالرغم أنّ النهاية الادبية لها لم تعجبني قطّ... و كأنّ الكاتب كان يريد إنهاءها بسرعة؛ أو ربما سيكون هناك جزء ثاني...
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا