هل تعلمنا الدرس - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

هل تعلمنا الدرس

خريف

  نشر في 06 يوليوز 2019 .

منذ القدم والعالم العربي بمنطقته العربية يعاني من المؤامرات والخيانات والويلات..لماذا؟

قبل بعثة النبي الأمي صلى الله عليه وسلم كان المنطقة العربية وخاصة "فلسطين" تحت المجهر بالنسبة للغرب, نظرا لموقعها الاستراتيجي ومكانتها الدينية والدنيوية ..وبعد البعثة المحمدية ازدادت المؤامرات والصراعات في المنطقة العربية نظرا لموقعه الاستراتيجي في العالم وثرواته وخيراته التي لو تكاتف العرب لأصبحوا القوة الأعظم في العالم كما في الأزمان الغابرة..

كان هناك استشهاد الفاروق من قبل أبو لؤلؤة المجوسي ثم استشهاد ذوا لنورين عثمان ثم تلاه علي بن أبي طالب ..ثم الحسن والحسين وووو..

واستكمل المؤامرات والخيانات في عهد الدولة العباسية ثم الأموية ثم ثم ثم إلى أن سقطت عاصمة الرشيد بخيانة الوزير " العلقمي"..وسلمت بغداد إلى هولاكو قائد المغول...وتكرر المشهد بخيانة الوزير أيضا في عهد صدام حسين..

في عام 1916 ظهرت معاهدة سايكس - بيكو التي أدت إلى تقسيم العالم العربي إلى دول متصارعة..ثم جاء الوعد المشئوم وعد بلفور عام 1917لييعطي حق لليهود في ملكية فلسطين..

منذ كنت شابا يافعا والحمد لله كنت ولا زلت من رواد المساجد , قرأت كتيبا لا اعلم من مؤلفه , لكن هذا الكتيب كان متوفرا في معظم المساجد يتكلم فيها عن نظرية "بريجنسكي" وزير الخارجية الأمريكي السابق..كان عنوانه " أبيدوا الإسلام دمروا أهله"...ثم خرجت جولدا مائير, وزيرة دفاع الاحتلال الصهيوني بنظرية تقول

" ادعموا الأقليات في إفريقيا, وأشعلوا نيران الطائفية"

...وهناك الكثير من الشواهد على هذا..

لو تتبعنا التاريخ لوجدنا أن الاستعمار كان أساسا استعمارا عسكريا..كان يكلفهم الكثير من الأموال والأنفس..ثم تطور حتى أصبح استعمارا ثقافيا وفكريا الذي لا تزال أثاره إلى الآن في دول المغرب العربي ولبنان وبعض الدول العربية..أما الآن فأصبح استعمارا اقتصاديا..

منذ سنوات طل علينا ما يسمى الربيع العربي..عن أي ربيع تتحدثون؟!

أؤمن وعن قناعة أن الشعوب العربية عاطفية بطبيعتها..إلى درجة السذاجة..وجهوا ليطالبوا بمعيشة كريمة أدنى ما تتطلبه الإنسانية, ولكن تم توجيههم فكريا بأيدي خبيثة حتى آلوا إلى ما آلوا إليه الآن..

" فهل تعلمنا الدرس"

"كنا نحن العرب ولم نزل نسعى إلى تخزين السراب..نضيع وبسذاجة ثرواتنا الحقيقية التي لا تعوض – ديننا, مبادئنا – شبابنا – لحظاتنا الثمينة – ونقايضها بما لا يمنح السكينة ولا السعادة "


  • 1

  • ماهر دلاش
    بعد أن اكتظ المكان باكوام من الحروف ،. وسال حبر دواته..اكتتشف أنه لم يكتب شيئا؟!
   نشر في 06 يوليوز 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا