اعدني للطفوله - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

اعدني للطفوله

  نشر في 04 شتنبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

كم احسد الاطفال في تفكيرهم 

كم احسد الشيوخ في تدبيرهم 

خذ مااملك من عمري واعدني طفلا

لايفقه الحروب لا يعرف الدروب لا يحمل الضغينة لاحد لايعير اهمية لشيء .

همه الاوحد الالعاب وانتظار اصدقائه في الباب عيده ثوب جديد واراجيح المحبة تهزه يحلق وكأنه عصفور احتضن بجناحيه السماء

يعود لبيته الذي فاح منه عطر الطيبة والانسانية يلتمس الحنان فتطبع امه قبلتها على جبينه ويحظنه اباه مغدقا عليه حبه وحنانه .

هذه طفولة الاطفال قديما 

اطفالنا الان لعبتهم سيارة مفخخة وعيدهم عبوة ناسفة 

اراجيحهم هزات سقوط الصواريخ  اباه لم يراه لانه مات في سوح القتال لايجد حضنا دافئا يرعاه .

ركبوا في نعش حملهم فوق الماء منهم من تغطت اجساده بالرمل على شاطىء الموت ومنهم من اصبح قضية بيد الصحافة والاعلام هكذا نحن واطفالنا الكل يرانا مادة دسمة ليخرج منها مايريد مواقع التواصل مشغولة بتغريدات انقذوا الطفوله ونفسها التي تنادي هي نفسها تمول الارهاب .

بلاد تدعي الاسلام اقفلت ابوابها بوجههم و انهت عقود من كان يعمل داخلها وبلاد الكفر كما يسميها المتأسلمون فتحت ابوابها وقلوبها قبل الابواب واحتضنتهم بالحب والرعاية نعم انها ورغم كل شيء تبقى افضل من بلاد المتأسلمين الذين همهم الوحيد اصدار فتاوى الحقد والموت وقطع زهور الحب والقضاء على ضحكات الاطفال هذا همهم الوحيد لايهمهم لاشعب ولادين بل مجرد مصالح حتى وان تحالفوا مع الشيطان.

خذ شبابي واعدني طفلا عاش في ايام الحب قديما حيث كان حب

خذ ايامي واعدني طفلا ضاحكا لا يعرف الخوف ولا الالم 

احلامه بنطال مدرسة جديد وحقيبة رسمت عليها صور من الخيال 

يضع فيها كل مايملك من حب وحين يفتحها يتطاير حبه منها كأنه جنيات الغابات التي تنثر الضوء الذهبي على كل شي تمر عليه عند تحليقها

نعم طفلا عقله محدود وقلبه يسع العالم كله بما فيه من امل وسلام .

انقذوا اطفال بلادنا بعدم اصدار فتاوى الكذب والتدليس التي تنادي بالموت للجميع 

بكف شيوخكم الشياطين الذين يحرضون على الموت 

نعم انهم ضد الطفوله ضد جيل ناضج ضد ضحكة بريئة 

لان الضحك في اسلامهم حرام والحب حرام والعيش اصبح ايضا حرام .


  • 1

   نشر في 04 شتنبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

التعليقات

نوف محمد منذ 2 سنة
خذ ايامي واعدني طفلا ضاحكا لا يعرف الخوف ولا الالم رائع رائع بالتوفيق
2
hayder Alyasery
سلمت شكرا لمرورك شهادة اعتز وافتخر بها شكرا ذوقك ودعمك للجميع وانا واحد منهم

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا