تلك الجميلة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

تلك الجميلة

عندما تأنس باحداهن تكن مرهما فلا جرح يبقى ولا الم

  نشر في 18 شتنبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 10 نونبر 2019 .


حُلّيتِ بحلى الجمال والمحاسن كلها

فما تركتِ لمن تدّعينِ الحسن وليل

بجمال الليالى الحسان تاتى مناظرها

وهلمى بريحك المسك من بعضك قليل

عليل انا من نظرة فكيف بى اذا تلاها

حديث من نظمك وتمتمة درك المعسول

تراقص العود على الحان قه من ضحكاتها

وتغنت بمنثور الثغر من ثمالة هاذى المداليل

ام انك تغوينى وانك لغاويتى مها

ان الغواية فيك سحر اثابنى من تجميل

وما سحرك سحر انما انتى يافعة جيدها

وما عيونك الحوراء فمن جمالهن اخيل

وسارحت مقلتيك بشراب سكر اثلها

من فيك ثغر قبلة اذابتنى فاذ بى معلول

ومايلتِ بتلكِ الحنينُ صبابة امستها

الحنين شوقا من سبا حتى علتها غلول

وهل بقولك يا شوقياه اليك اسررتها

بل ان السرور من جملة سعدها ويقول

هان العذاب من يديك وما به فلا عداها

كيف العذاب بالارواح عنده يصير جميل

تخطت فما عداها يملك منى غيرها

ابدا لا ولن يكون دمعى حين يسيل

هل تعلمون منى الدمع ينزل ما بها

ام هل غشيت الفكر يوما عن ذو جليل

ام اننى بمن لا استكين الى عظيمها

كمن رعى السباع فى مراتعها عويل

اما تعلمون ان لى من الاسد خصالها

انا لا اهاب القراع من خرب خمول

اننى وان كنت ممن دعى القلب لها

فما يزيدنى الشجون من جنونى كميل

حتى اننى ابتلعت العتاب من جمالها

وما صلت جوالا ببادية قبلها كهول

اتيتها فحملت من زادى بعض انينها

وجعلت فوقى رمشها وفزت بعينيها نزيل

اسوق القول لها سوقا وما يحملنى ظلها

اظلنى فى يوم حر فلم اشتد صارت ظليل

باعت لى القلب والعينان والجسم واشتريتها

بقلبى ودمعى وجسمى وليل سهرته طويل

ومشيتها التى تزيبنى تلك الجميلة من تمايلها

وخصر من جمالها ازيد القرب ابغى عندها المقيل

وثبت بقلبى ايا عاشقين كل من مر هنا قبلى وقبلها

افيدونى اغيثونى اعينونى اما من مجيب او دليل

تلك يا انساء دربى مقلتى قاتلتى من اغرها

جميل ثغرها وحسن طلعتها وجنون منى يطول


  • 7

   نشر في 18 شتنبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 10 نونبر 2019 .

التعليقات

Ahmed Mahmoud منذ 1 أسبوع
جميل كالعادة...
خطت فما عداها يملك منى غيرها
ابدا لا ولن يكون دمعى حين يسيل
هل تعلمون منى الدمع ينزل ما بها
ام هل غشيت الفكر يوما عن ذو جليل
ام اننى بمن لا استكين الى عظيمها
كمن رعى السباع فى مراتعها عويل
اما تعلمون ان لى من الاسد خصالها
انا لا اهاب القراع من خرب خمول


هلا أوضحتم لنا بعض المعاني في هذه الابيات ؟
1
جمال طارق عرفه
مثل ماذا
المعنى العام لها
حين تذهب عنى لا دموع ان ابت فلست بمن يستكين ذلا و لست ممن يحب امراة احبت غيره ولى من الخصال ما يغنينى عن اكل لحوم فضلت من غيره مثل السباع واقدر على الصمود حين الفراق
Ahmed Mahmoud
شكرا لتوضيحكم ما استعصى علي من فهم للمعنى . تحياتي
والله لان لكلامك نغم عذب على اسماعنا فما اجمل كلامك
مبدع سواء في الشعر او النثر ادامك الله لنا خير شاعر في الانام و عبر الزمان
3
جمال طارق عرفه
دامت معاطركم والمسك يمر لما مررتم
DALLASH BAKEER منذ 2 شهر
تراقص العود طربا على سمعتها
شدت البلابل تعظيما لصلاتها
غردت القلوب تقديسا لعبائتها
لله دعت العقول سترها دنياها وآخرتها
ماهر باكير
دام المداد
3
DALLASH BAKEER
ولك بالمثل
هدوء الليل منذ 2 شهر
كـمـا عَودتنا , رائعة مـن روائعك ,, تــحـــيــاتــي
2
جمال طارق عرفه
عندما الشوق يأتينى فلا قلم
يكفينى ولا المداد يبقى فالتهم
شكرا لك عزيزتى
DALLASH BAKEER
الشوق يأتيني دوما على عجل
صوم وصلاة تزيل الهم والملل
دعاء في جوف الليل سر دون كلل
ماهر باكير
هدوء الليل
دام الود بينكما .. وكأنكما تكملان ابيات الاخر , تحياتي ...
DALLASH BAKEER

دام حضورك كلنا في هذه المنصة إخوة في الله
>>>> منذ 2 شهر
جميلة زادت جمالا بحروفك... و لعلها تتأمل في روعتها. هل لا يزال من يتذوق الشعر اليوم يا ترى؟... تحياتي لك. و إنني ممن يجلسون ليتأملوا ابداعاتك. بالتوفيق دائما أيها الشاعر
3
جمال طارق عرفه
بل لان لها قراء مثلك صديقتى

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا