مأساة صديقى الثورى مع متلازمة احمد ماهر - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مأساة صديقى الثورى مع متلازمة احمد ماهر

  نشر في 27 أبريل 2016 .

ياسر شمس الدين يكتب :


بعد ما اتنازل مبارك للمجلس العسكرى عن الحكم كان الشباب بيخرجوا فى مظاهرات لتحقيق بعض المطالب مثل محاكمة مبارك وتنفيذ اجندة الثورة ومطالبها وكان الشباب عندهم امل وحلم وشويه ثقه فى الجيش وقتها مع شوية احساس بالقوة والتناغم مع جميع طوائف الشعب فى ظل تفاهم وتوحد للقوى السياسية الموجودة يعنى مثلا كنا ممكن نلاقى شاب مسيحى بيطالب بدمج الاخوان فى المجتمع وانهم اتظلموا كتير وممكن تلاقى شاب اخوانى ابتدى يتعرف على شباب شيوعى واشتراكى ويبقى فيه ود وتبادل للاراء كمان ظهرت مجموعات سلفية مودرن زى سلفيو كوستا وقدموا نفسهم انهم منفتحين وبعيدين عن تشنجات وصرخات السلفيين التقليديين اللى بنسمعهم ونشوفهم من ايام مبارك كل ده كان جميل وقوى فى نفس الوقت ان المجتمع يبقى فيه تنوع ومنافسة بحب عشان خاطر البلد والناس وان الثورة تنجح وتكمل طريقها لكن اللى ماكناش واخدين بالنا منه ان فى مكان مظلم جدا مليان حقد وكره وغل كان فيه مجموعه من المصريين ابتدوا ينفذوا خطة بديله وخيار غير خيار الثورة المطروح فى الشارع الخطة ديه كانت ارهاصه ومحاولة لعوده نظام مبارك

2016-03-26-1458997405-1729561-c1212c4d8d434f5ba5d5c1894a5aeb8f.jpg

وعن تجربة شخصية فى مظاهرة من المظاهرات بعد الثورة لقيت اتنين مخبرين من قسم مينا البصل بالاسكندرية وده اللى عرفتوا بعد كده لانهم كانو دايما بينزلوا ويقولوا نفس الكلام كانوا موجودين كل همهم الشتيمه فى الاخوان وتسخين الناس عليهم فى وقت كان لسة الدنيا مش زى ايام مرسى وكان فيه امل ان يبقى فى ارضيه مشتركة نقدر كلنا نتفق عليها لدرجة ان شاب وقف اتكلم معاهم وفضل يدافع عن الاخوان وكان وقت المظاهرة ديه الكنيسة كانت رافضه نزول اى حد مسيحى المهم انا كنت حاضر ووجهت سؤال للمخبر طيب انت ليه ما بتشتمش فى المسيحين ماهما رفضوا ينزلوا الشاب اللى كان بيكلم المخبر رفعلى ايديه وورانى الصليب كان موقف محرج انتهى باعتذارى للشاب المسيحى وحضن اعتذار واخوة لابناء ثورة واحده

2016-03-26-1458997517-639869-nib617l0500x333.jpg

حصل استفتاء مارس بعد كدة وابتديت حملة للتشوية فى الاخوان وبدأت مرحلة جديدة ف عمر الثورة مرحلة الانقسام والصراع بين القوى السياسية فى نفس الوقت بدء بعض المنتمين للثوار والمدسوسين على الثورة بتشويه بعض افراد الثوار المخلصين لاهدافها واطلاق تهمه انتمائهم للاخوان وانهم مدسوسين على الثوار لصالح الاخوان وكأن الثوار او ما يطلق عليهم نشطاء يقومون بمهام سريه لا يعلنونها على صفحاتهم فى الفيس بوك مرارا وتكرارا فى الوقت ده برزت مشكلة عند الشباب اللى مالوش مصلحة فى اى شئ غير انه يشوف بلده احسن وابتدى الشباب ده ينفى عن نفسه تهم الانتماء للاخوان ومنهم اللى بطل يصلى اصلا قصاد اصدقاءه النشطاء الاخرين حتى لا يتهم بمثل هذا الاتهام لحد هنا لسه الامور مازالت يمكن اصلاحها لكن المخططين فى نفس المكان المظلم الشرير اصحاب خطة الثورة المضاده قرروا بدايه مرحلة جديدة وهى مرحله ما بعد انتخاب مجلس الشعب ونفذوا مهزله محمد محمود ووقع الاخوان فى الفخ المعد لهم بكل اريحية وغباء وقالوا الداخلية معهاش خرطوش وبدأت العداوة الحقيقية للاخوان وللشباب الذين يرون انه لا يجب معادة فصيل ثورى معتبر حتى لا تفشل الثورة بعد ان ظهر للجميع ان المجلس العسكرى والجيش احد اطراف الثورة المضادة بل انه هو العقل المدبر لها مع اجهزته العميقة من مخابرات عسكرية ومخابرات عامة ورجال اعمال ونظام مبارك .

2016-03-26-1458997734-360158-Untitled.png

ومع الضغط من جميع القوى رضخ المجلس العسكرى وقرر اجراء انتخابات رئاسية وانتهت الجولة الاولى ودخلنا فى جولة عصر الليمون حتى لا ينجح شفيق وهنا اطلق الامنجية والمندسين بين النشطاء مصطلح عاصرى الليمون على من اختاروا مرسى ضد شفيق وبدأت مأساه صديقى الثورى الذى دائما كان محصورا فى خانة اليك محصورا بين اختيارات ثورية صعبه فهو من ناحية يرى طريقا لنجاح الثورة غير الطريق الذى نسير فيه ومرغم على اختيار اسوء الشريين دائما لكن فى هذه الاثناء قرر المجتمعون سرا فى المكان المظلم الذى ربما يكون بجوار قصر القبة داخل مبنى المخابرات المصرية قررو ان ينقلوا مستوى العداوه الى بعد اخر وهو الاتهام الصريح لاى ناشط يساند الرئيس مرسى بأنه ينتمى للاخوان بشكل سرى ولذلك كان من اول الضحايا لهذا القرار احمد ماهر مؤسس 6 ابريل وتم تداول الاشاعه فى جميع محافظات مصر وعلى جميع قهاوى النشطاء واماكن تجمعهم فازدادت مأساه صديقى الذى اختار ان لا يتصادم مع الاخوان فهو اصبح بهذا المنطق اخوانى رسمى بدون ان يكون له حتى اي علاقة بهم وقرر صديقى الثورى ان يحاول نفى هذه التهمة عنه باى ثمن حتى ولو كان هذا الثمن عداوه الاخوان بضراوة وعنف حتى لا يصبح متهما مثل احمد ماهر اصبح صديقى الثورة مصابا بمتلازمه احمد ماهر وانه يجب ان يشفى منها ولو بالدعوه لقتل جميع الاخوان فى مصر فاصبح صديقى الثورى مهتما جدا باستمارات تمرد مع شكه الدائم انها تبع المخابرات وانها قد تؤدى الى انهيار البلد اصبح صديقى الثورى فى مقدمه حارقى ومقتحمى مقرات الاخوان فى جميع احاء مصر اصبح صديقى الثورى احد افراد واداه فى يد الاعلام المخابراتى حتى يشفى من متلازمه احمد ماهر وحدث الانقلاب العسكرى وقرر احمد ماهر نفسه انكار ما تم اتهامه به فطلب ان يزور عواصم العالم حتى يقنعهم ان ماتم ليس انقلابا عسكريا ولكن ثورة شعبية

2016-03-26-1458997873-8521180-download.png

صديقى الثورى حتى الان لم يشفى من هذا المرض فبعد الانقلاب اصبح الامر اشد خطورة واكثر مأساويه فاصبح صديقى الثورى مطالب بأن يكون عدوا للثورة وليس الاخوان فقط مطالب ان يصفق للسيسى والا اصبح ارهابيا ونكسجيا زادت حده المرض عند صديقى الثورى فهو الان لا يستطيع ان يساند الاخوان بعد ان اصبح عدوا لهم ولا يستطيع ان يصبح احد اتباع السيسى فهو مخلص لاهداف ثورة 25 يناير ويرى السيسى ديكتاتورا فاشلا

زادت حدة المتلازمه عند صديقى فقرر ان يرفع شعارا مريحا يبعد عن نفسه تهمه الاخونه ويريح ضميره بأن لا يساند السيسى فى جرائمه قرر صديقى الثورى ان يرفع شعارا على صفحتة على الفيس بوك يسقط كل من خان عسكر فلول اخوان

2016-03-26-1458998037-6040699-download.jpg

فهل شفى بذلك من مرضه ام هل خان هو كل ما دعى اليه فى ثمانية عشر يوما رأى فيها الاخوان يضحون بالغالى والنفيس حتى يقوموا بحمايه الميدان من بلطجيه مبارك لقد ضل صديقى الثورى الطريق ونسى ان الخلاف السياسى لا يجب ان يتحول فى يوم من الايام لعداوة تصل الى مرحلة استباحة الدماء بين ابناء الثورة الواحدة لقد ضللنا جميعا الطريق وان الاوان ان تحدث مصالحة حقيقية بين فرقاء ثورة 25 يناير حتى نستطيع اسقاط هؤلاء الاشرار الذين يحكمونا من مبنى المخابرات ويتلاعبون بعقولنا ويزرعون بيننا الفتنه والعداوة والبغضاء واعتقد ان جميع فرقاء الثورة قدموا من دمائهم ما يكفى حتى يصلوا الى ارضية مشتركة اخرى تعبر عن ثورة عظيمة قمنا بها وان نبدء مرحلة جديدة نمهد بها الطريق لثورة اعظم تكون امتدادا لثورتنا الاولى لازاله هذا النظام العسكرى الغاشم الجاسم على نفوسنا منذ 60 عاما هذه دعوة للمصالحة فأن شئتم ان تتحرووا فستذكرون ما اقول لكم وافوض امرى الى الله


  • 1

  • Yasser Shams Aly
    مدون وصحفى منذ عام 2006 مؤسس جركة شباب 6 ابريل الجبهة الديمقراطية بالاسكندرية
   نشر في 27 أبريل 2016 .

التعليقات

عفاف عنيبة منذ 7 شهر
جزيل الشكر لك و هذه الجملة تلخص برنامج بأكمله و مهما طال الزمن فأنتم منتصرون بإذنه تعالي :"لقد ضللنا جميعا الطريق وان الاوان ان تحدث مصالحة حقيقية بين فرقاء ثورة 25 يناير حتى نستطيع اسقاط هؤلاء الاشرار"
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا