الشباب والشيوخة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الشباب والشيوخة

متى ينتهي شباب المرء

  نشر في 16 نونبر 2014 .

متى يمكن للمرء ان يقول عن نفسه انه قد ودع ايام الشباب؟ومتى يصبح الانسان عجوزا لا نفع فيه؟هل الشباب احساس داخلي ؟ ام ان ما يتحكم به هو العمر وسنينه؟تتفق الاغلبية على الخيار الثاني،اي ان الانسان حالما يكون قد اقترب من سن الخمسين اصبح في حكم الطاعنين بالسن،والذين هم على مقربة من الشيخوخة،وبالتالي فان مصير حياته قد تقرر،ولا ينفعى معه اي شيء بعد الآن وعليه ان يستسلم لحكم العمر،ليس بامكانه ان يفعل شيئاً فهو  كبير في السن والتغيير ليس من سمات عمره بل هو للشباب فقط،وليس بامكانه ان يفعل شيئاً،واذا ما اكتشف انه يمتلك موهبة وهو في سن الخمسين فعليه ان يطمرها لانه كبير في السن!!!هكذا تفسر الامور وهكذا يتم تعريف الشباب .

الا ان الحقيقة غير ذلك تماما فالشباب هو الحركة والتفاؤل والعمل ،وكم من شاب آثر الراحة لنفسه فقعد عن مواصلة الحياة وانغمس في ملذاتها ،ولم يخطط لهدف في حياته ،في حين تجد انسانا تجاوز الخمسين من عمره وهويمتلك افكارا خلاقة،وفي كل يوم يأتي بمشروع جديد لعمله ،وتجد روحه تضج بالحيوية ،تجده متفائلا وعازماً على عناد الحياة ومواجهة مصاعبها ،بل انه حتى لو بدأيكتشف انه موهوب في حقل من حقول المعرفة والفن والادب، فامامه الطريق ومشوار العمر لم ينتهي بعد،صحيح ان الكثيرمن المبدعين انتجوا اعظم نتاجاتهم وهم في سن الشباب ،لكن سن الخمسين لم يمنع احد من ان يبدأ من جديد ،وكأنه شاب صغير

لم يكن العمر ابداً عائقاً امام الانسان لتحقيق طموحاته وآماله ،بل هناك من يقول ان الحياة تبدأ بعد الستين،حيث النضج والحكمة المستقاة من تجارب الحياة،لا ضير ابداً ان يكتشف الانسان ابداعه وقد تعدى سن الخمسين،المهم هو جوهر ابداعه وغنى معانيه وملامسته للنفس البشرية بكل تجلياتها .



   نشر في 16 نونبر 2014 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا