بَارودٌ وَ بُرود - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

بَارودٌ وَ بُرود

نصيحة عَفوية

  نشر في 08 يونيو 2015 .

تِلك اللحَظات التِي تشعر فيها بِبرود مَوقفك رَغم أن مَا بداخلك لَيس من الأشباه الأربعين لِما تُبديه , وَحدها من تُترجم هَوية حَالتك الذاتية المَفقودة و التَي لا بديل لَك عَنها , وَحدها من تَقودك لاكْتِشاف و تجسس نبض وَدائعك القَلبية الكَونية, وَحدها من تُزيل غِشاء التَوقعات و التعوقات عَن سِرداب أمنياتك الهَزيل !

فِي هذه اللحظات حَاول و أنت تُمسك بِإزار رُوحك و تشد عَليه كي لا يتمأزق خَوفاً من أن تزداد روحك بُرودةً أو تَظهر سوءة مَشاعرك أنْ تستشعر حَجم كبريائك وَ عُلو نَفسك عَن تَفاهات المَواقف و تُرهاتها , حَاول أن تبقى الأسمى فِي مُحيطٍ يُجبرك أن تَعيش مع كَدر الظُروف , تَعقيد الآراء , و رذاءة الأحكام , حَاول ألا تَبقى العُنصر الضَعيف الذي يُستهزء به لِبراءة جَاءت منه حِين ظَن أن البِلورة تُصنع منه فقط , تَجاهل نَبض قَلبك العَائم فَقد يخدعك وَ يؤول بِك إلى شَفا حُفرة من الضَياع .. الخُذلان و الانْهيار لِأجل ذِكرياتٍ مَيتة مُميتة , تَجنب أن يَغرق فُكرك بِداومة البَقاء المُستديم و الحُب الأزلي , تَرفع عَن ظُلم كيْنونتك و إحْتِقارها بِذكر هُواة الجَمال الفَادح و أصحاب المَصالح .. وَ تَعَقُب أسَرار بؤسِك التِي تَدفعك للإنخراط فِي مَسيرة المَليون فَشل , تَيقن بِأن إحساسك فِي طَوره التَمهيدي و حَالة ضَعفك هُو الأصدق , و أن دَواخلنا مِداد إشعاع من وَحي رَسَائل نُورانية و أن الغَيمة المُحملة بالبِدايات السَعيدة لَيس من الضَروري أن تُبشر بِهطول الفَرح فِي موسم النِهايات , ارفع بَصرك و قَدرك إلى السَماء فثمة أكاليل من الإحسان لَم تتوالى بَعد و عَطايا لَم يحن مَوعد إثمارها , اركن نَزوة الانتِقام جَانباً و لا تنسى أن تَكون أنت فِي صَمتك وَ بوحك الخَفي فِي دُجى الخَواطر و الحَياة ! .


  • 5

   نشر في 08 يونيو 2015 .

التعليقات

لميا عباس منذ 6 شهر
أبدعت
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا