وإذا الشعوبُ سُئِلت.. بأيِّ ذنب ٍ قُتلت - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

وإذا الشعوبُ سُئِلت.. بأيِّ ذنب ٍ قُتلت

وإذا الشعوبُ سُئِلت.. بأيِّ ذنب ٍ قُتلت

  نشر في 20 فبراير 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .


بقلم الكاتب الروائي: محمد خلف الشلول

ما تبقى من الشعوب العربية يسألون .. ماذا سيحلُّ بهم ضمن معادلة وأضحوكة الربيع العربي .. ؟! بعد أن شاهدوا كارثة الشعب العراقي و السوري والليبي واليمني .. والشعب المصري الآن على أبواب الحرب الأهلية.. وهل ستُنسى هذه الشعوب كما نُسيت فلسطين؟!! .

الحكاية في فصل المسرحية.. ليست ثورة شعب من أجل الحرية .. بل ثورة حاكم من أجل إبادة شعبه.. و يقول لهم الراوي: يا سادة ياكرام أُكلتم يوم أُكل الثور الأبيض..

وفات الآوان لإيقاف عجلة الموت للشعوب العربية .. ضمن معادلة العهر السياسي ووضع السم في الدسم.

وهل سنصل الى نتيجة لو سألنا الشعوب العربية بأيّ ذنبٍ قُتلت .. شُردّت .. مُزِّقت.. سُجنت.. إندثرت.. لأنها .. رقصت .. غنّت .. صفقت .. غدرت .. خانت.. باعت..

ولم يبقَ لهم وطن .. سوى مخيمات في الصحراء .. وسجّان على الباب.. سجل ياعربي .. ورقم جواز سفرك " صفر" . . والمصير مجهول.

وما عادت الصحوة الفكرية تفيد بشيء أمام السيّاف الذي قطع الرأس ونثر ما تبقى من الجسد العربي الممزق على قارعة الطريق تنهشها الكلاب الضالة.


  • 3

  • Mohammad Khalaf Al-shlool محمد خلف الشلول
    الكاتب اروائي محمد خلف الشلول مواليد محافظة الزرقاء - الاردن سنة 1957.. الاقامة الحالية في محافظة اربد . اصدرت عدة روايات : رواية الدموع عام 1981. رواية المجهول عام 1991. رواية الشيخ والغربال 2001. رواية هزلت وأما بعد عام 2011. رو ...
   نشر في 20 فبراير 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا