لا تكن مألوفا : فكر خارج الصندوق - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لا تكن مألوفا : فكر خارج الصندوق

  نشر في 26 يناير 2019  وآخر تعديل بتاريخ 26 يناير 2019 .

الألفة تعني في جوهرها الإعتياد على شيء و عدم التخالف معه و الشعور بالفرح الممزوج بالأمان  . قد يبدو شعور الألفة مطمئنا بعض الشيئ فعندما تزور مدينة لأول مرة , تشعر بالغربة لعدم وجود أشخاص محيطون بك  تألفهم و تعرف أطباعهم لكن إن  قابلت  صديقا قديما في تلك المدينة فسوف يتلاشى لديك شعور الغربة تلقائيا و  تشعر بالألفة  ـ 

لست بصدد الحديث في هذا المقال  عن علاقات الفرد بمحيطه و شعوره بالألفة معهم .  إنما أعني انفراد  الإنسان  بشخصيته و سلوكه و إنجازاته حتى انفعالاته عن أقرانه . فيخال  للأشخاص في محيط ذلك الشخص  بأنه عملة ثمينة , نسخة فريدة من نوعها أو حتى تطبيق لمقولة " خالف تعرف " ! 

ما يجهله الكثيرون بأن  المقولة السابقة لها نسخة أخرى : " خالف تذكر " . وأنا شخصيًا أرى أن المقولة بنسخيتيها وجهان لعملة واحدة .

ما الفائدة المرجوة من السير مع القطيع و الخوف من التميز و الإنفراد أو حتى المخالفة ؟ قد يكون الجواب هو الإبتعاد عن التعب , التحدي , المخالفة أو حتى العقاب . لكن , لن يجد هؤلاء الراحة الأبدية  , الإطمئنان أو حتى الألفة في معناها الحقيقي . بل سيستمرون في  السير  في حلقة مفرغة في فلك الحياة التي تحتاج و بشدة إلى مجازفون برغبة ملحة للتميز و الإنفراد و بإيمان  بأن القصد من الوجود هو الطموح إلى ما بعد الوجود وأن عليهم   الإهتمام  بالفرصة التي ينتزعونها  وليس في الفرصة التي تمنح لهم .

يقال أن أي شيء تفعله أكثر من ثلاث مرات يصبح عادة، والعادة هي الشيء المألوف الذي يفعله الإنسان بدون تفكير ولا يشعر بضيق أو تعب.

لا يجرؤ الإنسان على تغيير شيء من عادات مجتمعة، بل إن البعض يوصلها لدرجة التقديس، وبعض العادات قد تكون عائقا أمام التفكير والطموح.

العادة تكونت من أفعال مستمرة لشي ما أو حدث ما، ويزخر مجتمعنا العربي بكامل أقطاره بالعديد من العادات والتقاليد منها ما هو غريب، ومنها ما هو طبيعي ومنها ما هو منافي للدين، ومشكلتنا في المجتمع العربي أن الأغلب  يقدس العادات والتقاليد و يرى بأنها لا تتبع لقانون التجدد و البلورة . إن المجتمع الذي يرفض الاختلاف والتنوع يحاول عمل نسخ متطابقة من أفراده مجتمع ضعيف وغير متماسك.  لكن  الاختلاف سنة الله في الكون وهو أساسي في استخلاف الله للإنسان في الارض.





   نشر في 26 يناير 2019  وآخر تعديل بتاريخ 26 يناير 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا