دوما معنا - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

دوما معنا

  نشر في 28 يونيو 2021  وآخر تعديل بتاريخ 04 يوليوز 2021 .

حياه بعد الحياه🌿

وفجاه نظرت هبه الله في المراه

فوجدت في اذنيها قرط امها انكسر

ولوهله شعرت ان امها ستؤتنبها؛ فكم اوصتها بان تحافظ عليه لانه من ريحه جدتها

تحرص علي ارتدئه برفق وعند خلعه تعيده في مكانه وعلبته الاصليه الاصيله💎

ثم بكت لانها اشتاقت الي تانيب امها الجميل

كم من الاعوام مرت علي فراقها 20عام اواكثر

ولازالت في نعم الله العظيمه التي كانت ميراث من امها وابيها

عندما تضحك لها جارتها فتبادلها نفس الضحكه

تذكريني باامك

   عندما تفض الاشتباك بين الاهل او بين الجيران 

تسمع بفخر  تذكرينا بحكمه والدك رحمه الله عليه 

جدران بيت في« ارقي منطقه» احتواها وزوجها واولادها عندما اتعبهم كثرة التنقل بين الحين والحين من مكان الي مكان واشتاقوا الي ثبات عنوان

فكانت شقه ابيها وامها حل للفرار من ترحالات البدو

نادي« رياضي شهير» لا طاقه لاغنياء العيله علي الاشتراك في مثيله 

وكان ابيها من اوائل الاعضاء ومؤسسي النادي

فهداها هديه بقيت مع السنين تزداد قيمه

وهل تحصي افضالهم؟ 

ذهب الجميع ولم يذهبوا لازالوا في الذكريات

يعيشونا المعجزات

وكأن ماتركوا هو عوض عطف وعنايه الابوة وحنان ورفق الامومه حياه بعد الحياه لم ينته بعد الجزاء

مازالوا اسباب الستر والفرح والفرج مازالوا« اعمال لاينسوا» حتي جميل الكلام «»في الميراث»ويورث

شردت وبكت ثم دعت وتمنت وتمعنت في خشوع بااجل الدعاء وكأنها صعدت الي السماء

ثم افاقت علي نداء زوجها هبه هبه

خلي بالك الفلوس المشتري الي اشتري ارض ابويا هايحطها في البنك

هات رقم حساب صاحب الشقه بتاعه محمود ( ابنهما) عشان نحوله قبل مالراجل يرجع في كلامه ولايزال مسلسل الخيرات مستمر

هؤلاء الذين لايرضي القدر لهم ان يختفوا   من الحياه



   نشر في 28 يونيو 2021  وآخر تعديل بتاريخ 04 يوليوز 2021 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا