لا تستطيع أن تكون قرآنيّاً كرويّا! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لا تستطيع أن تكون قرآنيّاً كرويّا!

  نشر في 14 غشت 2018 .

أن تسلّم بكرويّة الأرض ، يعني أنّك تسلّم بما جاء به كوبرنيك و أكّدته وكالة الفضاء الأمريكيّة من خلال تسجيل اكتشافاتها و توثيق علومها و معادلاتها و صورها التي تُبثّ عبر أقمارها الصّناعية وذلك لأنّك لا تملك الإمكانيّات التّقنيّة التي تجعلك تدحض هذه الإدّعاءات و الفرضيّات.

ولأن القرآن بين يديك يتحدّث بشكل صريح عن بسط الأرض و مركزيّتها و مساحتها الشاسعة تحت قبة السماء المرفوعة فوقها بغير عمد، أصبحت في حيرة من أمرك، فلجأت إلى لوي أعناق النصوص لتتناسب و الفرضيات العلمية التي تبثها ناسا على أنها من الحقائق و المسلّمات و التي لا تستطيع إنكارها كيف لا وقد عاينتها بالمشاهدة ؟

عزيزي الكرويّ، لن أناقش فيما إن كانت تلك الصور حقيقة أم زيف، فما أرنو إليه أعمق بكثير.

سأناقشك في حقائق علمية تتنافى و صريح القرآن من حيث المبدأ جملة و تفصيلا ، فلنبدأ على بركة الله:

١- يقول الله تعالى في كتابه أنه خلق الأرض في يومين ثم قدّر أقواتها في يومين آخرين ثم استوى إلى السماء فجعلهن سبع سماوات في يومين و هذا يدل على أن خلق الأرض مقدم على خلق السماوات.

بينما ناسا تقول أن عمر الكون ١٣ مليار سنة و عمر الأرض فقط ٤ مليارات سنة.

٢- الله يقول أن خلق الأرض و تقدير أقواتها قد تم في ٤ أيام بينما خلق السماوات قد تم في يومين فقط.

اذا تبنينا نظرية الكروية ، و أن الأرض كوكب صغير كذرة غبار في هذا الكون الشاسع ، فكيف يستغرق خلق ذرة غبار ٤ أيام بينما يستغرق خلق الكون ذي المليارات المجرية يومين فقط؟

٣- الله يقول أنه زيّن السماء الدنيا بنجوم كالمصابيح و طبعا هذا يعني بديهيا ان خلق النجوم جاء بعد خلق السماء أي بعد خلق الأرض حكما.

بينما ناسا تقول أن الكون مليء بالنجوم والشموس التي وُجدت قبل الأرض بمليارات السنين.

٤- الشمس في القرآن مخلوق مسير بإرادة الله لنعلم به عدد السنين والحساب و قد نسب الله الحركة لها و ليس للأرض ، لا بل أشار تبارك و تعالى إلى قوة تغشاها فتدفع نورها و تحجبه ألا و هو الليل فقال (والليل اذا يغشاها) أي أن الليل أيضا مخلوق مسخر يسبح في الفلك.

بينما ناسا تقول أن الشمس في مكانها تبعث الضياء وان الظلمة ثابتة في مكانها في الجهة المقابلة و بالتالي فإن الليل لا يمكن له أن يغشى الشمس ، بأي حال من الأحوال.

٥- النهار في القرآن مخلوق أيضا و هو يسير في الفلك و بطلوعه يجلي لنا الشمس ( و النهار إذا جلاها) فيبرز لنا سطوعها و ضياءها.

بينما عند ناسا الشمس هي مصدر النهار.

٦- الله يقول أن القمر يتلو الشمس في المسير ( والقمر إذا تلاها) ، تشرق ثم تغرب فيشرق القمر من نفس جهة شروق الشمس ثم يغرب في نفس جهة غروبها، و لكن كل في فلكه.

بينما ناسا تقول أن القمر له مسار مختلف تماما عن مسار الشمس ، فهو يتحرك و هي ثابتة ، وبالتالي فإنه من المستحيل أن يتلوها أو يتبعها.

٧- يقول ربنا أنه يكور النهار على الليل و يكور الليل على النهار ، أي يلف واحدا على الآخر كتكوير العمامة.

بينما ناسا تقول أن النهار و الليل شيئان ثابتان ، و أن اختلاف الليل و النهار يأتي بسبب دوران الأرض حول نفسها.

٨- الله يقول أنه يمسك السماوات أن تقع على الأرض.

بينما ناسا تنكر وجود السماوات اصلا و تعترف فقط في الكون اللامتناهي ، و لو فرضنا جدلا ان هذا الكون هو بمثابة السماء الدنيا ، أما كان أحرى به لو وقع أن يقع على اجسام و شموس و نجوم و كواكب عملاقة تفوق الأرض حجما بملايين المرات؟؟

٩- الله يقول و بنينا فوقكم سبعاً شدادا ، أي أن السماء تعلو البشر جميعهم ، و في اللغة كل ما علاك فهو سماك ، و سماء البيت سقفه.

بينما عند ناسا ، السماء محيطة بنا من كل جانب فهي من فوقنا و من أسفل منا و عن أيماننا و شمائلنا.

وعلى هذا النحو ، يتضح لنا أنه من المستحيل أن تتماشى نظرية كروية الأرض و ما أتى به القرآن وليس هناك نقاط تقاطع بينهما بأي شكل من الأشكال.

فلك أنت عزيزي القارئ أن تعي ماذا يتم تلقينه إليك و أن تبحث عن الحقيقة ، فإما أن تصدق الزّيف من تلك العلوم و إما أن تصدق الخالق الحي القيوم.


  • 5

  • عبدالعظيم الهادي ابراهيم
    اعمل مهندس في مجال امن المعلومات أحب كل ما يتعلق بتكنولوجيا وأمن المعلومات ، أساهم في كتابة العديد من المقالات والتحديات أحب البرمجة وعندي خبره كبيرة في إدارة السيرفرات وبناء الأنظمة و باحث في علم الطيران وعلم الفيزياء ...
   نشر في 14 غشت 2018 .

التعليقات

كريمكناس79 منذ 2 سنة
مقال رغم بعض المؤخذات فإنه يدعوا إلى التفكر بجد وعمق في الآيات القرآنية التي تستشكل على العقل أمام تعارض المعارف الإنسانية الصريح معها.
فعلا إنه مقال لا يمكن تجاهله بحال فهو جدير بمحفل علمي دولي لمدارسة اشكالاته.
0
بعد قراءتي للمقال كتبت تعليقاً ناقداً لكل ما ذُكر ثم تنبهت إلى طوله الذي أصبح مقال آخر في تعليق ، وإلى أن هنا ليست ساحة مباراة لنثبت من الفائز ، لن انقض ما قلته بل خلاصة القول .. قبل سنوات حين بداية إبحاري في علم الفلك لم أسلم من مثل هذه الأسئلة التي كانت تجعلني أشعر بأن الدين لا يتفق والعلم ،وسألت العديد من معلماتي أو على مواقع الأسئلة أسئلة تختلف ولكن على غرار الموضوع ، وبعد بحث وقراءة في مدونات إسلامية مختصة بموضوع الإعجاز وكتب حول القرآن وتعمق أكبر في علم الفلك أدركت حقاً ما قاله فريدريك نيتشه :« صحيحٌ أن القليل من الفلسفة تقنع عقل الإنسان بالإلحاد ، ولكن التعمق في الفلسفة يجلب عقول البشر للدين » هذا عن الفلسفة ، فكيف بالقرآن الكريم وعلومه وتفسيره الذي نجهل المعنى الحقيقي منه ! وأيضا علم الفلك الواسع الذي لا زالت تُسبر أغواره وتتعدد الاكتشافات فيه ،، كل ما ذكرته ليس التفسير المنطقي للآيات ، وهناك العديد من المشاهدات التي ليست بواسطة أجهزة أوروبية بل من الطبيعة تثبت كروية الأرض ، هناك الكثير من المغالطات وهي أن تأخذ نصف آيه للتفسير لا كل الآيه خذ على سبيل المثال ؛؛؛؛؛يقول تعالى في سورة فصلت الآية [9-12] :(قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَنْدَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ * وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ * ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ * فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ)
ما أراه في مقالك عدم كتابة السورة كاملة ؟ بل كتابة الاستنتاج فقط ! الحسابات تتوافق والعلم ، ثم قبل الحاجة لصور فلكية هناك الكثير من المشاهدات العلميّة المثبتة لكروية الأرض ، على سبيل المثال رؤية شراع السفينة أولا .
قوله تعالى:( وَإِلَى الْأَرْضِ كَيْفَ سُطِحَتْ ) ، لو كانت الأرض هي اصلا مسطحة ، فأين الإعجاز إذاً؟ ولكن الأرض كروية و تلفت هذه الآيه نظرنا إلى أن الأرض كروية فلماذا نحن نراها مسطحة ! ،، والإجابة واضحة وبإمكانك معرفة السبب وبالتعمق في علم الجيولوجيا تصل إلى إجابات أعمق ، وبإمكانك مصادفة معجزات أخرى في طريقك للبحث ..أما خلق الأرض فكان بعد خلق الكون ، فقال تعالى (وَهِيَ دُخَانٌ) أي أن الكون كان دخاناً ، ومن ذلك الدخان خلقت الأرض والكواكب والنجوم ، فإذا خلقت الأرض أولاً لتحدث القرآن بذلك بأنه بعد خلق الأرض تم خلق السموات ! ، لكن قوله تعالى (وَهِيَ دُخَانٌ) ينقض نقطتك الأولى . وهناك أيضا نقض للنقط الأخرى .. يمكنك سؤال المختصين أو البحث بنفسك لتجد الحقيقة . الموضوع يحتاج منك بحثاً طويل ، وتعمق في القرآن ، ليس الجميع مفسر ، وأنا لا أثبت بذلك قدرتي ، بل أنا جاهلة تماماً في أمور التفسير ، آيات القرآن تختلف تحتاج عقل مفكر ومتعلم ومحيط بأمور القرآن ، لا كل منا يفسر القرآن حسب هواه لينقض العلم و يثبت تناقضه والعلم ، نحن بهذا التصرف الخاطئ نفتح المجال لمن يلتمسون أعذار لقول أن القرآن يتناقض مع العلم في حين نود أن نثبت خطأ ناسا !! ،،
أتفق و «أن تعي ماذا يتم تلقينه إليك و أن تبحث عن الحقيقة ، فإما أن تصدق الزّيف من تلك العلوم و إما أن تصدق الخالق الحي القيوم» لكن من خلال البحث والتقصي فلتثبت خطأها بابتكارات علمية ومشاهدات ، لا من خلال اللجوء للقرآن وتفسيره من باب النقيض فقط ..
ختاماً يجب تذكر أننا جميعنا بشر نُصيب مرة ونخطئ مرات .



1
عبدالعظيم الهادي ابراهيم
لكي كل الشكل والاحترام واحترم على التعليق الجميل والمفيد سبب كتابتي لهذا المقال كنت ابحث في المنهج الخطاء و القوانين الخطا ونقد و تصحيح المنهج
1--- النموذج المعرف ان الشمس في المتوسط ثابتة تدور والكوكب تدور حولها و النظام الذي وضعه كوبرنيكس عن مركزية الشمس
2--- كتلة الأرض ثابته و معروفه وسرعة تدوران الأرض ثابتة ومعروفة
3--- اما الذين يقولون بدوران الأرض معتمدين على قانون نيوتن في التجاذب وكأن قانون نيوتن كتاب منزل
هذه الثلاثة خطاء
النقد و تصحيح المنهج
1-- بعدما تم اثبت ان الشمس تجري جريان بين كواكب المجوعة الشمسية سقط نموذج توسط الشمس ومن ثم سقط النظام الذي وضعه كوبرنيكس
2— كتلة الأرض غير ثابتة وسرعة تدوران الأرض غير ثابتة والسبب التمدد الكوني وتمدد الأرض اذا كانت الأرض كروية الشكل كيف تمدد وسرعتها ثابته وكتلتها ثابتة ابحث عن العلاقة بين تمدد الجسم وكتلة الجسم وسرعة الجسم في الفضاء الخارجي
3-- أن القوانين الفيزيائية التي تحكم
الكون (مثل قانون التجاذب الكوني وغيره) هي أيضاً غير ثابتة
4-- أن المسافات الكونية الكبيرة ليست كالمسافات الصغيرة، أي أن هناك تغيرا في المكان أو الفضاء، بحيث أننا لا
يمكن أن نستمر في قياس المسافة إلى ما لا نهاية.

5-- قانون نيوتن إذا تم الحساب بين الكتلتين والفاصل بينهما مختلف مثل الكتلة
جسم صلب والواصل بين الكتلتين جسم غازي,حيث الأرض والقمر
مادة صلبة والفاصل بينهما مادة غازية , ولا يوجد أثر جاذبية بين الشمس والقمر والأرض دليل سباحة رجال الفضاء خارج الغلاف الغازي . ولا يطبق هذا القانون في علم الفضاء والطيران,

ادعوا الى بحث علمي ان الأرض ليست كروية الشكل كمثل الكرة واحتمال كبير تكون غيرة مسطحة
فليس العلماء كوبرنيكوس وغاليليو وكبلر بأنبياء معصومين عن الخطأ
وليسوا بأذكى من المسلمين , والذي خلق بطليموس و كوبرنيكوس وغاليليو خلقك ويخلق أفضل من الجميع .

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا