عليك الأمان يا (سلط) - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عليك الأمان يا (سلط)

هيام فؤاد ضمرة

  نشر في 13 غشت 2018 .

عليك الأمان يا (سلط)

هيام فؤاد ضمرة


سُحقاً ليومٍ شُدَّ أُوَارَهُ مِنْ غُشُوم

وللحظةٍ فجَّرَتْ بنا الأسى ودَمع الهَتُون

لتصرَخَ القلُوبُ جازِعَةً

بأيِّ حقٍ تُجيزُ الأقدارُ إرهابَ الفجيعة

لتقيسَ الخطوَ بالخطوِ وتفتح مَنافِذ العُيُون

وعلى المدارج شبابا تُخَضِبهُم بالودِّ ابتسامات

وأغلال جراحٍ تشدُّ ملامِحَنا ليومٍ مَجنون

ونَحسَبُ شُهَدَاءَنا في عُرسٍ مَرُوا مِنْ هنا

ونوقِنُ أنهم الرَاحِلُون مع مَرَاكِبِ النور

فمن ذا يُأوِّلُ مَجْرَى اليوم المَشؤوم

ويُسَجِلُ أسْمَاءَ السَّماءِ بمَاءٍ ودمٍ وهَواء

لتُنشِدَ السَّماءُ ما يُشبِعُ وِدَادَ الأهواء

راحلون هم فوق أجنحةٍ ترِّفُّ للغِيَاب

كي يَعُودُوا إلى مَدائِنٍ يَختَرِقها الإنسياب

فلا تَجْزَعِي يا (سلط) الأحرَار

حينَ تعبَسُ الشمسُ فتُطفئ قناديل الأنوار

لا تحزني فالدِّماءُ الطاهرة هي لشهدائِكِ الأبْرَار

لا تَبكي حينَ تَسردِي

مَلاحِمَ مَنْ سَطرُوا مَجْدَ الإنتصَار

مَحرُوقةٌ عُيُونُ الخِلان

مَرْصُودةٌ أقدامُ الأبناءِ لهذا الأوَان

فبأيِّ حقٍّ تَمْضُغكُم ألسنة النيران

وبأيِّ المَتاهَاتِ يبتلِعَكم التوَهَان

فيا أهل وطني يا منشأ عِزوتي

لا يَجْزَعَنكم شنآنَ فواجِعٍ

مُقتطَعةٌ مِنْ غَدْرِ الإرهَاب

فعليكُم ألقيْتُ مَناديلَ الأمان

لتنشرُوا بنصَاعَتِها شرَائِع السلام

فأقبِلوا لنُشعِلَ البخورَ في ديارِ الحُضور

واذكروا قدر ما تتذكروا

أنّ مِعْراجَكُم الوَفاءَ لأجنادِ الانتماء

وأنّ في مِحْرَابِكُم تمَدَدَتْ قامَة الاعتلاء

وليس مِنْ جَلجَلةٍ توقفُ فيكم فخرَ الأصول

ومواقفٌ مُسبغةٌ بالعَلياء


  • 2

  • hiyam damra
    عضو هيئة إدارية في عدد من المنظمات المحلية والدولية
   نشر في 13 غشت 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا