الكبت يولّد الأندفاع - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الكبت يولّد الأندفاع

..

  نشر في 23 ديسمبر 2016 .

بما أني أملك القدره وَالمرونه على توسيع مدارك عقلي فَـ أنه حتماً سَـ تكون لدي القوه والمناعه الكافيه لِـ مجابهة فرضيات وواقع هذا المجتمع المُنغلق وَ المتعصب فكرياً

وَ المحتوم علي قبوله .

لكني بالرغم من أستيائي وَ رفضي له وعدم أنتمائي وَأستجابتي لرواسخه وَمعتقداته سَـ أنساب من قيوده المُتشعبه بّي كخيوط دقيقه و حتماً سَـ أنجو

وَسَـ أجد السبيل الأمثل للخلاص من المسار الذي فُرض علي دون تخطيط مُسبق مني ، فعشوائيتي تفرض علي التنحي عن كل مسار

فَـ المسارات : ثابته ، مستقيمه والثبات والأستقامه تُعرقلني وأنا بطبيعتي هاويه للقفز بين طقوس أحلامي فقد أقيم زمناً مطولاً عند حلم طفولي لم يكتمل ، أعيد بناءه وَأطمئن على شغفي به ومن ثم أرتحل عنه لحلمٍ آخر قاربت على تحقيقه ومن ثم أتوقف عند آخر أحلامي أتشبث به وَكأنهُ حلمي الوحيد إلى أن أتمكن منه وأبحث عن حلم مؤجل آخر أسعى لِـ تحيقه

وأن كان الكبت يولّد الأندفاع فَـ أني ' مندفعه وَ هذا النوع من الأندفاع الذي أعايشه هو عدم سيطرتي على ضبط أنتشائي نحو الحياه 


  • 13

   نشر في 23 ديسمبر 2016 .

التعليقات

Ahmed Shoora منذ 8 شهر
الأندفاع الى الحياة الحقيقية افضل كثيرا فى الحياة بدون روح
0
بسمة منذ 8 شهر
أحببت جملتك الأخيرة..
إن الكبت يولد الإندفاع !!
لم اكن اتصور يوما ان كبتي اوصلني إلى ما انا عليه ولله الحمد ،
لكن لا اقصد ان على الناس ان تكبت همومها وإلى ما ذلك هههه ،
بل قصدت ان الإنسان بإستطاعته تحويل الكبت من كبت سلب إلى كبت إيجاب .....يعني يكبت في نفسه مشاعر الظلم والدونية لكنها تدفعه إلى التقدم وتحقيق ذاته والإرتقاء بنفسه وعمله وهكذا ....
وقليل من هم امثالك يا وفاء، بإستطاعتهم فعل ذلك ....تحياتي لك.
0
وفـاء السويدي
فعلاً ، وأنا مُمتنه للكبت الذي كنت عليه مُسبقاً فلولاه لما كنت مندفعه للتقدم إلى هذا الحد ، أسعدني مرورك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا