سرد تعبيري 1996 - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

سرد تعبيري 1996

من كتاب " الاعمال الشعرية العربية الكاملة لأنور غني"

  نشر في 23 فبراير 2018 .

1- "أناشيد الشتاء" (1996)

أناشيد الشتاء تغرق في الضباب، تترك في ذاكرة الشوارع نشوة لا تُنسى. زواياه الباردة تحفل بالصمت ،فأتجمّد في حلمي كشجرة غابٍ قديمة.

الصوت ينحني، يتلاشى في الفضاء العريض. ليس للكلمة إلا أن تسقط في الوحل. السفن البائسة تخترق أُذني. تلك الأزاهير تبتعد، تتقيّأ الألم السرمديّ، توّرثه الأجيال و الحلم.

حكايات الحضارة تغرق في المحيط. قيل حتى مياه البحر، بما فيها من أساور و تواريخ قد إلتقمها الذباب في لحظة آسارة، فصارت معدته ينابيع دافئة .

قلب العالم يتقاعد كأرملة. لا مكان لحلم الإنسان. لا دفء و لا نشيد. سنابل القمح تعرّي ساقيها، تنحني خجلة فما في رؤوسها سوى الهواء الثقيل. أجل، للمغيب ألف أغنية لا يعرف عنها الفلاحون شيئا.

السنين ترتجف، لقد أكل قشرتها الأطفال، فلم يبق للإنسان فسحة تسع ابتسامته. كلا ، من الكذب جداً إتهام الجسد بآثام الإنسانية، فحبّ القمر غير محتاج لدم الطبيعة.



2- إنتظار (1997)

سأذوب في قصائدي كنعامة بلّل أحلامها المطر. سأتلاشى في شقوق أغنيتي كفراشة حالمة، فالحبّ عالم غريب يتمدّد فوق الطرقات، يسرق ذاكرتي و ابتسامتي اليافعة.

إنني أعرف أشياء لا أفهمها، إقترب ايّها الصوت، امنحني فرصة كافية. لغتي تنشطر كأوصال شهيد مثخن بالجراح، الغربة تقتلني،

أشعر أنّني أنتمي الى اجيال قادمة، قدماي قد خبّأتهما في متحف قديم و رأسي يخترق صخور الأرض، يتلاشى في سرعة الكلمة

كعاشق يجر الضوء خلفه فلا يكون.

للكلمة ألف جناح يملؤني بالخوف. المسافات الواسعة في ذاكرتي قد جمّدها صوت الأناشيد الغاربة. هذه المركبات الباردة لا تعرف شيئا عن الجمال. كيف السبيل لأن أرى؟ الحبّ لا يكفي، لا بدّ من الحياة الكاملة. أجل، حينما يصبح للزمن جناح يرفرف، و للمكان قدم تمشي، عندها سأجمع أنفاسي كباقة ورد تبتسم للغد القريب. هنا تتجمد الكلمة تحتاج الى شعر آخر، الى جسد يرتجف.

دمي رسالة باردة فالأشواك العظيمة تتخللني و جراحي تتكاثر في حقول اللغة كخيمة بدو قاسية. ما زلت أحفل بالنقص. اللغة تبحث عن بحارة جدد. كلا ، الشمس ما عادت تكفي رمزا للحرية. البعد يكبلني، ما زلت ملتصقا بالارض، كلماتي تشعر بالبرد واطرافي تتجمد كقطارات يقطنها مسافرون من ثلج، أنني حجل جدا .

ها أنا اتغذى بكلّ قسوة ممكنة. ها أنا انتظر. فليأتي، فليأتي الزمن الذي لا أنسى. للحبّ ذاكرة لا تعرف الدموع و الموت.

ها أنا اتعلم رغبة الأشياء. وجه الماء مرآة كل معرفة. الموج الصعب سأعرف رغبته. بهجة الازاهير سأعرفها، سأصمت لعلي أتذكّر شيئا. سأنتظر كشجرة أرز تفيض بالعائدين.

هامش بعد ان كتبت هذه القصيدة عام 1997 اعتزلت و انعزلت و وضعت جميع ما كتبته في مسودة و احتفظت به حتى عام 2014 حيث بدأت انقح ما كتبته و أنشره بنسخة نهائية.


- اللوحة " شتاء" لانور غني 2018.


  • 1

   نشر في 23 فبراير 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا