مسرحية: الفتى و الحكيم - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مسرحية: الفتى و الحكيم

مسرحية قصيرة، لـ دنيا البوزيدي

  نشر في 17 فبراير 2018  وآخر تعديل بتاريخ 19 فبراير 2018 .

(يدلف الحجرة رجلٌ عجوز، يستقبله الفتى مغتبطًا)

الفتى : مرحبًا ، كنت بانتظارك.

العجوز : انتظرت طويلًا؟.

الفتى : متيقنٌ أنَّك جديرٌ بجلّ وقتي.

العجوز : (نظرة ريبة) ماذا لديك، آتيني به في الحال.

الفتى : لا تقلق ليس أمرًا جلل.

العجوز : (ينتقي لنفسه ركنًا مريحًا يجلس فيه) ما الأمر الأرعن إذًا الذي دفعك لتنتظر كل هذه المدة؟.

الفتى : (هامسًا) أود استشارتك في شيء.

العجوز : أنظر يا ولد ، قد يكون هذا الشيء خاصتك حقيرٌ حقًا ، لكنَّ استشارتي أمرٌ جلل بلا ريب.

الفتى : (يجاريه) قطعًا ، قطعًا ، و إلَّا ما كنتُ انتظرتك كل هذا الوقت.

العجوز : هاته الآن ؛ فخلافًا لك أنا لا أملك وقتًا كافيًا لأُهدره على الصبر.

الفتى : (يرتبك) في الحقيقة إنه شيء (يُخفض صوته) عاطفيٌّ قليلًا.

العجوز : (مغتاظًا) ماذا قلت؟ ، لم أسمع كلامك الأخير.

الفتى : (مضطرب ، و بصوتٍ أعلى مما سبقه) قلتُ أنَّه (صمت قصير) أمرٌ عاطفي قليلًا.

العجوز : هل تُخاطب النمل؟ ، ليس بوسعي سماع هذه التمتمات.

الفتى : (تنهيدة ، يرفع صوته) أودُّ استشارتك في أمرٍ عاطفي يخصني ، (بصوت أعلى) أسمعت الآن؟.

العجوز : (بفتور) و هل تخالُني أصم؟ ، بالطبع سمعتك من المرةِ الأولى ، لكنِّي لا أمدُّ نصائحي لجبان لا يسعه قول كلمة عاطفة بنبرة اعتيادية.


  • 3

  • دنيا البوزيدي
    من مواليد 24 / 9 / 1996م، طالبة بكلية القانون في جامعة طرابلس، كاتبة على منصَّة هواء للكتابة الإبداعية، و ناشطة حقوقية بمنظمة العفو الدولية. صُدِر لي مؤلَّف إلكتروني وحيد بعنوان (إيفا: شذرات).
   نشر في 17 فبراير 2018  وآخر تعديل بتاريخ 19 فبراير 2018 .

التعليقات

رائعة اختي دنيا البوزيدي اعجبتني فعلا فيها عبرة ..الذي لايجرؤ على البوح بعاطفته كيف له ان يواجه العالم
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !




مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا