طُهر ! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

طُهر !

كُنا .. !!

  نشر في 02 يوليوز 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

تختلف مَطالبنا عاماً بعد عَام , مرةً يكبر فينا إتساع دوران أرجوحة الأمنيات وَ مرةً يَصغر فينا تحمل وخز  حقنة المسؤوليات , و على نهج الأمنية و المسؤولية نشبت حروب الفكر بداخلنا و لنُخمدها منحناها مسمًى طفق مسحاً بالروح فأمست بجموحه من الزَاهقات , و عاند الود فتكبلت الذاكرة و تَيتم بَعدُها عُمر الشباب , هكذا كان مصيرنا انتقائياً إرادياً مصروفاً عن تطلعات الكون بمحق كل ما يُزهر فيه الحياة , و ليتكمل جنين الفهم و المُراد داخلك  أخبرك بأن عنفوان فصل حديثي ها هُنا معنونٌ بالصداقات  المُزيفة , تلك التي تهبها كل ما تملك كشجرةٍ اعتنيتِ بها أعواماً منحتها الماء و السماد و الهواء كسببٍ كنت في إبقائها لتكتشف لاحقاً أنها عقيمة لا تُثمر , بَكماء لا يفوح الطيب من شهد زهرها , جحودٌ منك لو تَركتها تذبل , إحسانٌ لها إن بَقيتْ حسرةٌ تُرافقك و شهوةٌ تُطاردك فَتلعنها و تُمسي بالنهاية اللعان و الملعون ! 
أؤلئك الذين رحلوا دون البوح بالأسباب دون اللوم أو العتاب هم كذلك !, و لا حرج عليهم بالذي أدلوه في دلونا من حيرةٍ في أمرنا و من الشتات , و لا جُورٌ ينتصب قامتهم إذا ما أذاعوا يوماً بأنه على سجاد الأنانية جاثية قلوبنا , و في لوحات التجاهل مشرقةٌ أسماؤنا , لكني أتساءل لو أن قيامة الصداقة قامت ذاتِ يومٍ فجأة و إلتقت العينُ بالعينِ أيعود الذي مَضى ؟ , أتبوح النظرات بأسباب الهجران و الجفى ؟ .. و تصفى القلوب و تُعانق الأكف بعضها , و يُمسي الذي كان مَا كانَ !!  ..  هُراء " نضحك " فمن  فينا يَقبل بترنح خاطره إثر  إرتشاف قطرة ٍ كذب سكبها لأجله صديقٌ في كأسٍ من خداع  جاعله مستلقياً بعدها  في حضن المجهول ؟ 
  ختاماً أقول لم تعد  مثل هذه القضية محل نقاش فكلنا نُدرك أننا وَصلنا أقصى درجات الإقتناع بأن ذواتنا هي لنا و مساس طُهرها تحت مسمى الصداقة جريمة و العِقاب في شريعة العلاقات لا ظُلم فيه "



  • 3

   نشر في 02 يوليوز 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا