فوائد وعبر من الأخلاق والسير - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

فوائد وعبر من الأخلاق والسير

قراءة في كتاب

  نشر في 30 نونبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 05 ديسمبر 2018 .

فوائد وعبر من الأخلاق والسير

بقلم لطيفة أسير

بعيدًا عن دروس التنمية البشرية السطحية والمستهلكة، يجد القارئ لرسالة ابن حزم ( السير والأخلاق في مداوة النفوس) ، دروسًا جمّة ترقى بفكره وروحه وأسلوبه ولغته ، دروس من خبير آل على نفسه أن يدوّن عصارة تجاربه الحياتية والفكرية والقرائية لتبقى للأجيال اللاحقة فيغنم منها من يطالعها فتكون له خيرا من كنوز الدنيا وأموالها .

كان حظي سيئًا إذْ طالعتُ نسخة إلكترونية غير محققة خدشت جماليتها بعض الأخطاء المطبعية، لكن رغم ذلك جاهدتُ نفسي حتى لا أتخلف عن ركب ( ربيع القراءة ) ، فتابعت مطالعة صفحاتها الثمانية والأربعين ، فوجدتني أغضّ الطرف عن كل السلبيات التقنية ، وأنغمس في بحر تلك الكلمات الراقية والنّاضجة التي تحلّق بك عاليا في سماء الأخلاق السامية التي دأب ديننا الحنيف على غرسها في أهله من خلال كلام ربّنا سبحانه وسنة نبينا صلى الله عليه وسلم ، ولهذا قال ابن حزم ( من أراد خير الآخرة، وحكمة الدنيا، وعدل السيرة، والاحتواء على محاسن الأخلاق كلها، واستحقاق الفضائل بأسرها، فليقتدِ بمحمد رسول الله صلى الله عليه وسلم وليستعمل أخلاقه وسيره ما أمكنه).

الرسالة من حيث الشكل كانت عبارة عن شذرات وتغريدات قصيرة ، أطلق فيها الكاتب قلمه على سجيته، وأخذ في توجيه رسائل متتالية في الأخلاق والسلوك والمعاملات الإنسانية، منطلقا من تجاربه الشخصية، أو مما أفاده من تجارب الآخرين ، وبوّب لهذه الخواطر بعناوين ليسهل تفحصها والاستفادة منها .

ابتدأ بالحديث إجمالا عن مداوة النفوس وإصلاح الأخلاق ، وأكد أنّ مدار غاية الناس في حياتهم سعيهم لطرد الهم وجلب السرور. وأنْ لا شيء يحقق هذا الأمر غير التوجه لله تعالى والسعي لنيل مرضاته بعيدًا عن أي مقاصد دنيوية أخرى. ثم فصّل القول في موضوع الأخلاق في فصول متعددة فأكد أنها رزق من الله وعلى من أوتي مكارمها أن يحمد الله عليها ولا يتفاخر على الناس بها، ( فقد تتغير الأخلاق الحميدة بالمرض وبالفقر وبالخوف وبالغضب و بالهرم ) ومثّل لذلك من نفسه فقال ( ولقد أصابتني علة شديدة ولدت علي ربواً في الطحال شديداً، فولد ذلك علي من الضجر وضيق الخلق وقلة الصبر والترق أمراً حاسبت نفسي فيه، إذ أنكرت تبدل خلقي، واشتد عجبي من مفارقتي لطبعي، وصح عندي أن الطحال موضع الفرح، إذا فسد تولد ضده. ) .

ثم تحدث عن الفضائل، فأشار إلى أن أصولها جُمعت في أربعة خصال عنها تتركب كل الفضائل وهي : العدل، الفهم ، النجدة ، و الجود. وبين ثنايا الرسالة كان هناك حديث متفرق عن بعضها تفصيلا، كالوفاء والأمانة والحلم و الجود و العدل، والعفة، والشجاعة.

وأكد أن العاقل من يحسن توظيف عقله وترويض نفسه لتميل للفضائل وتفر من الرذائل. لا من يتفاخر بمظهر من المظاهر الزائفة التي قد تتوفر حتى في البهائم كالقوة البدنية أو السرعة أو الشجاعة أو حمل الأثقال.

وعن رياضة النفس وتدريبها على الفضائل والطاعة أشار إلى تجربته الشخصية في ذلك ، وكيف دربها على ترك ما لا يليق والتجمل بجميل الخصال فقال : ( كانت في عيوب، فلم أزلْ بالرياضة، و اطلاعي على ما قالت الأنبياء صلوات الله عليهم والأفاضل من الحكماء المتأخرين والمتقدمين في الأخلاق وفي آداب النفس، أعاني مداواتها، حتى أعانني الله عز وجل على أكثر ذلك بتوفيقه ومنّه، وتمام العدل ورياضة النفس والتصرف بأزمة الحقائق، هو الإقرار ليتعظ بذلك متعظ يوماً، إن شاء الله. ) .

وكما حصر الفضائل في خصال أربعة، كذلك جمع الرذائل في أصول أربعة عنها تتركب كل رذيلة وهي: الجور، الجهل، الجبن ، و الشح .. وهنا كانت له وقفات مطولة مع كثير منها، فتحدث عن البخل وصفته، والجبن والجور، وذمّ الرياء وحبّ الذكر والسعي للشهرة ،وفي فصل ماتع تحدث عن داء العُجب وبعض صوره ،و ذم الغفلة واستحسن التغافل كما ذم الخمر وشاربها، والغدر والزنا وشهادة الزور.

ولأن للعلم دورا مهما في تهذيب النفوس و تقويم اعوجاج الأخلاق، فقد بين فضله وفوائده و آداب حضور مجالسه ، وأكد أنّ أنفعه ما قاد للفضيلة ودرّب النفس على مكارم الأخلاق. مؤكدا أن أمر الاستقامة ليس دائما رهينا بالعلم ، فكم من صاحب علم كان علمه وبالا عليه ، وكم من عامي لا علم له تثيرك شمائله ومحامده : ( رأيت من غمار العامة من يجري من الاعتدال وحميد الأخلاق إلى ما لا يتقدمه فيه حكيم عالم رائض لنفسه ولكنه قليل جداً. ورأيت ممن طالع العلوم وعرف عهود الأنبياء عليهم السلام ووصايا الحكماء وهو لا يتقدمه في خبث السيرة وفساد العلانية والسريرة شرار الخلق ،وهذا كثير جداً، فعلمت أنهما مواهب وحرمان من الله تعالى. ).

وطالما ( الجحيم هو الآخر ) كما قال سارتر، فقد كان بالكتاب التفاتات كثيرة لضبط العلاقة مع هذا ( الآخر ) فتحدث عن أصناف الناس في المدح والذم شهودا وغيابا، ودعا إلى عدم المبالاة بكلامهم مدحا أو ذما، إلا إن كان ذما بالحق أو مدحا بالحق ، فإن العاقل لا يعرض عنهما. ونبّه إلى تجنب من يؤذيك ، و الصبر على الجفاء وبيّن ما يكون ذلا وما يكون فضيلة أو فريضة ، كما تحدث عن الخلطة ومفاسدها فـــــــــ( من جالس الناس لم يعدم هما يؤلم نفسه ) مؤكدا على أفضلية العزلة والانفراد. بالكتاب كذلك نصائح جميلة في العلاقات الإنسانية وآداب النصيحة والوعظ .

وفي الصحبة والصداقة كان لابن حزم إطلالات قيمة ومفيدة ، فتحدث عن حدّ الصداقة و ضوابط الخلطة ووجوب الحذر من الأصدقاء وتوقع الغدر منهم . وتحدث عن تجربة شخصية لصديق عاشره اثني عشر سنة ثم فسد ما بينهما لأمر تافه ( وأنا أعلمك أن بعض من خالصني المودة وأصفاني إياها غاية الصفاء، في حال الشدة والرخاء، والسعة والضيق، والغضب والرضى، تغير علي أقبح تغير بعد اثني عشر عاماً متصلة في غاية الصفاء، ولسبب لطيف جداً ما قدرت قط أنه يؤثر مثله في أحد من الناس، وما صلح لي بعدها، ولقد أهمني ذلك سنين كثيرة هماً شديداً. ).

من الأبواب اللطيفة بالرسالة، باب في المحبة وأنواعها فالمحبة عند مبدع ( طوق الحمامة ) جنس واحد وإنما تختلف باختلاف أغراضها و غاياتها، ثم ذكر أقوالا فيها، و بين مراتبها وهي: الاستحسان ثم الإعجاب ثم الألفة ثم الكلف ثم الشغف. و عن صباحة الصور وأنواعها بين معنى الحلاوة والقوام والروعة والحسن. وهو أجل مراتب الصباحة.

وبهذا انتهت هذه الرحلة النفسية والفكرية الممتعة مع الإمام ابن حزم، و في النفس يقينٌ بضرورة الأوبة إليها للنهل من تفاصيلها الجميلة والاعتبار من دروسها القيمة . 


  • 1

  • لطيفة أسير
    كاتبة ، نشرت لي مقالات بكثيرمن المواقع منها مدونة الجزيرة وموقع الألوكة وطريق الإسلام وهوية بريس وغيرهم، صدر لي كتاب منذ سنة بعنوان ( فسحة قلم ) وكتاب آخر مخطوط بعنوان ( رجع الصدى ).
   نشر في 30 نونبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 05 ديسمبر 2018 .

التعليقات

محمود بشارة منذ 1 أسبوع
اللهم يا مقلب القلوب ، ثبت قلبي على دينك القويم ولا تكلني الى نفسي او الى غيرك طرفة عين ، اللهم اهدنِ الى احسن الاخلاق لا يهدي لاحسنها إلا انت لبيك وسعديك والخير كله بيديك والشر ليس إليك استغفرك واتوب إليك لا إله إلا انت تباركت وتعاليت يا عظيم.
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا