ماذا لو كان الأمر بأيدينا ؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ماذا لو كان الأمر بأيدينا ؟

The Future vs the past

  نشر في 06 فبراير 2017  وآخر تعديل بتاريخ 14 فبراير 2017 .

في ظل ما تمر به بلادنا كالعادة من محاربة لكل من يتشمم التيارات الإسلامية وفي ظل أجواء فيلم مولانا وخسارتنا لبطولة الأمم يوجد دائما ثمة نور يهدينا أنفاسه لمواصلة الحياة وما النور إلا أعمال خطها من يحملون العقل ...

قرأت منذ مدة مثل إيكاروس لدكتورنا أحمد خالد توفيق الذي أبدع كعادته في التنويع بين الإثارة وألوان الثقافة وتوصيل الفِكر ، أراد توفيق أن يوصل فكرة جمة الأهمية وهي أن معرفة الغيبيات من المهلكات ولن أتكلم كيف أوصلها حتى لا أحرمك لذة القراءة وشاهدت في نفس الفترة فيلما يُدعى تأثير الفراشة مرماه أن تغيير جزء من الماضي له كبير الأثر في المستقبل وفي كل مرة يحاول البطل أن يغير شيئا لا يحبه من الماضي يذهب إلى حاضره فيجد الأسوأ قد حدث ..

فماذا لو كان الأمر بأيدينا ؟!

كلنا يخطر بباله هذا الهاجس ..ماذا لو كانت أمي حيّة ؟ ماذا لو علمت متى أموت ؟! ماذا لو علمت المستقبل كاملا ؟ ماذا لو كان بيدي أن أعود فأغير في الماضي ليكون حاضري على ما يرام ؟!

لماذا اختص الله نفسه بعلم الغيب ؟!! 

إن الأمر قد اتضح أمامي بعد قراءة مثل إيكاروس فقد أبدع توفيق في التوصيل بكم هو مرعب علم الغيب ..كم من المرعب أن تعلم مصيرك ومتى وكيف تموت صدقني ستموت كل يوم إن كانت نهايتك حرقا أو حادثا  أو حتى موت فجأة ستموت قبل أن تصل إلى يوم موتك سيموت طعم الحياة في عينيك ..تخيل أنك تعلم نهاية العالم وميعاد الحرب العالمية الثالثة إن كان لها وجود وتعلم الخراب والحرق والدم تخيل أنك تعلم كيف يموت الأقربين ولا تملك شيئا لمنع ذلك ولو كان بيدنا تغيير الماضي  تخيل فقط أن كل منا يمنع أقربائه من التعرض للحوادث يمنع موتهم يأتي هنا أثر الفراشة فإن منع الموت كارثي لأقصى درجة إنك تمنع الموت فتخلق موتا أبشع ، ليس الامر بهذه الروعة إنه كارثي أيضا فإنك تغير الماضي ولا تدري تاثير ذلك التغيير في المستقبل الذي سيكون بشعا لاقصى درجة فإذا مثلا  منعت

 موت امك فإنك لا تدري تأثير ذلك مستقبلا بل قد يصل الأمر أن يموت كلا والديك في حادث فتكون قد فقدت الاثنين معا في حاضرك..

خلاصة القول أن الله قد كان بنا رحيما أيما رحمة وحليما أيم حلم وعليم بجبلتنا الأنانية التي تعشق الخلود والمال فلو ترك الأمر بأيدينا لما مات منا أحد ولأكلنا بعضنا بعضا من أجل المال ثم لدفنا بعضنا بعضا أحياء من أجل إيساع مكان للجدد أو لعلنا قتلنا الجيل الجديد من أجل حياتنا ..فلتعلم جيدا أن حاضرك من صنعك وماضيك ومستقبلك من صنعك أيضا وأفضل حال لك ما أنت عليه فلا جدوى من النظر للماضي ولا التحسر عليه ولا جدوى من الندم على الموت فكلنا ميت لا محالة ..والكلمة الخاتمة هي وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم  



  • 2

   نشر في 06 فبراير 2017  وآخر تعديل بتاريخ 14 فبراير 2017 .

التعليقات

Asmaa AbdElrhman منذ 6 شهر
احسنت ❤️
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا