لو كنت راجل..؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لو كنت راجل..؟

أميرات بشنبات

  نشر في 24 غشت 2018  وآخر تعديل بتاريخ 04 أكتوبر 2018 .



لو كنت راجل كنت هعرف واجباتي قبل حقوقي، وهعملها بحب جدًا للكائنات اللطيفة اللي في حياتي.

في البداية.. أكثر ما أنا ضده بكل الأحوال، هو مساواة الرجل بالمرأة، ببساطة لأنه رجل يحمل صفات وطبائع خاصة، وهي إمرأة تحمل صفات وطبائع أخرى مختلفة عنه، فمن المستحيل المساواة، لأن في ذلك الحين ستكون المساواة ظالمة.. من الآخر الراجل اتخلق مهيأ لإنه يكون راجل، والست كذلك، مخلوقة عشان تكون أنثى.

عزيزاتي الجميلات، اقبلونني في تلك الدقائق القليلة أن أكن رجلاً يمثل روحًا للحياة لكل منكن.

اسمحوا لي أن أصبح سندًا وسكنًا لكم يا أولادي، ألاحظ كل قول وفعل يخرج مني أمامكم، وهل ستعتبرونني بعده قدوة أم أصبح محل نفور؟ ستجدون منبع كل شئ جميل، لو لم تجدونه سأجده أنا لكم رغمًا عن أي شئ، ستجدون مني الحنان، والصداقة، سأفعل كل شي يجعلني أستحق كلمة "أبي" بتلك الأصوات التي يذوب قلبي معها، سأعلمكم الطريق الجميل إلى الله، وحب الحياة لنعيشها معًا، سويًا، ومعنا سيدتي الجميلة، أميرة مملكتي، زوجتي.

زوجتي، التي أعلم أن البيت بدونك يبدو باهتًا، يفقد ألوانه وروحه وزهوره، سأقدر أنك " Superwoman" وأظهر لكِ ذلك التقدير معنويًا وماديًا، سأبذل قصارى جهدي لإظهار ذلك التقدير، بكل حب وإهتمام، فانتِ سيدتي وحبيبتي التي خُلِقت لأكون سكنًا لها، ومحل الأمان والقوة التي تحتمي به، وتحميني انتِ بقلبك الجميل الذي يستطيع أن يحتوي كونًا بأكمله، سأنظر في عينيك ليرتوي قلبي، وأعترف لك في نهاية كل يوم أنك السبب الأول والأخير في بناء تلك المملكة، وفي ترميم قلبي بعد إرهاق اليوم الشاق له، سأكن فخورًا بأنك حبيبتي.

أمي، أكبر معاني التضحية والعطاء دون إنتظار مقابل، بحار من الحب تتدفق لنحيا نحن، هي معنى الحياة، ومعني كل شي، كل شي لن يكتمل بدونها، فهي سند، وسكن، وكل شئ بمعنى الكلمة، هي سبب الحياة، سبب النجاح، سبب الإطمئنان، سبب وجودي في تلك الحياة، وسبب أنني أجلس وأنا أكتب تلك الكلمات الآن، فضل الله أولاً ثم أمي.. أكثر من يستحق التقدير والإحتواء.. أمي، سأكن لكِ أفضل ابن، وأجعلك تفخرين بأنك أنجبتيني لتلك الحياة يومًا ما.

أصدقائي، سأكون اليد التي تدفعكم للأمام، وتمنعكم من السقوط.

سأجعل كل من وُجِد في حياتي يفخر بوجود ذلك الرجل، ويسعد به، سأصبح سببًا للبسمة والإطمئمنان والسند، رسالة من رجلٍ أزهر قلبه.

لو كنت راجل، هحب يبقى دمي خفيف، ونضيف، بهتم بمظهري، وتلقائي مش متجبس، بعرف أهتم وأحسس اللي معايا بالتقدير، وإن حبي ليها بيزيد مابيقلِّش، أفرح ولادي وأكون قدوتهم فعلاً وقولاً، أحسس مراتي بوجودي الدايم اللي مطمنها من كل الجوانب، هبقى صديق حقيقي مش كلام، هعوض أمي عن تضحيات كتير أكيد واجهتها عشاني، مش هكون عالة، مش هشيِّل حد هم مللي، أو إزعاجي، مش هعاكس، مش هَخُون ولا هخَوِّن، مش هكون عبيط في نفس الوقت.. كنت هعرف معنى تحمل المسئولية لأي حاجة في حياتي من أصغرها لأكبرها.

هخلي أي حد فخور بإني في حياته.

لو كنت راجل كنت هتمنى أكون "جدو أحمد" أعظم راجل في الدنيا، كنت هتمنى جدو يرجع، لإنه أكيد هيأدي دور "الراجل" أكفأ مني بكتير.. وكان هيعلمني ازاي أكون راجل، زي ما ابنه"خالو عمرو" راجل زيه، وأخويا عمرو برده، راجل حنيِّن ماشوفتش زيه.

في الحقيقة لوكنت راجل، كنت هتمنى أرجع بنت تاني. 





وفي الختام.. بنات وستات كتير قادرين يكونوا الراجل والست على أكمل وجه، لازم أذكرهم  وأشكرهم لإنهم يستحقوا تقدير الدنيا كله.

آلاء السقا

٢٥ أغسطس ٢٠١٨

الأميرات من غير شنبات













  • 1

  • Allaa El Saqa
    Jr writer, Artist, Self production design taught - Psychology student at faculty of arts and humanities Author of شيروفوبيا، فى كتاب المواهب الأول " كان هنا يومًا ما " مع دار إنسان للنشر والتوزيع.
   نشر في 24 غشت 2018  وآخر تعديل بتاريخ 04 أكتوبر 2018 .

التعليقات

shahd samir منذ 4 شهر
أحسنتِ الكتابة .
1
Allaa El Saqa
شكرًا جدًا ❤
Hind mehrez منذ 4 شهر
صدقتي يا صديقتي لا تتمني ان تكوني أطياف فانية فالانوثة هي رجولة ايضاً فدعك من اشبااااه الرجال هؤلاء وغرردي في سماك ... فالانثى التي انجبت رجلا ليس لها أن تتخلى عن الكل لتقبع في الجزء ... تحيااتي لما كتبتي
1
Allaa El Saqa
شكرًا لكلامك وليكي ❤

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا