الإنشاء 11-15 - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الإنشاء 11-15

  نشر في 19 نونبر 2021 .

11

توفّي أبوه يوم الجمعة صباحا، واجتمع الأقارب والأصدقاء لتشييع جنازته، والّذي من المقرّر أن يكون صباح السّبت.

لكنّ بعض الشّيوخ وهم الّذين غلبوا على أمرهم في القبيلة خالفوا القرار معتقدين بخرافة قديمة تقول:

(إنّ السّبت عوّاد!)

خوفا من أن يتكرّر التّشييع كلّ سبت!

يا هؤلاء، أين كلام الله عن هذه الخرافة وقد قال في محكم كتابه الكريم:

(هو الّذي خلقكم من طين ثمّ قضى أجلا وأجل مسمّىً عنده)؟!

متى يا تُرى تختفي هذه الأراجيف من مجتمعنا الأهوازيّ ونحن في القرن الحادي والعشرين؟!

ثمّ أين دور المثقّف عن هذه المعتقدات المضحكة؟!

(شكرا لأنّكم تتفاعلون مع الدّروس باستمرار.)

25-2-2021

12

خرجنا إلى السّوق عصرا، إلى السّوق الشّمالي، والّذي يبعد عن بيتنا عشرين دقيقة، تركنا السيّارة في البيت ورحنا نتمشّى نحوه، وكلّ يوم أو ليلة نخرج لنتمشّى.

يستغرق ذهابنا وتجوالنا ورجوعنا ساعة، أو أكثر بقليل.

في الصّباح نشتري الموادّ الغذائيّة من سوق الصّفاء. هذا السّوق لا يفتح إلّا صباحا، ويستمرّ إلى الظّهر، ثم يغلق؛

فتتوجّه النّاس عصرا إلى السّوق الشّمالي.

يقع السّوق الشّمالي في وسط المدينة، حيث المخفر الكبير ذو الطّابقين.

والعجيب أنّ أكثر من عشرة رجال أمن يقفون جنب السّوق، قريبا من التّقاطع، وفي أيديهم رشاشات!

وكأنّها حالة طوارئ بعد مظاهرة حاشدة خرجت ضدّ الحكومة!

وأتساءل، هل ترى مثل هذا المشهد الّذي يثير الغضب، في بلدك؟!

(شكرا لأنّكم مستمرّون معنا من غير كلل أو ملل.)

28-2-2021

13

أمّ شروق كانت تطبخ الغداء، وبعد الطّبخ تتوجّه لغسل الأواني وقد تكدّست على الحائط الّذي يفصل المطبخ عن الصّالة؛ فالأولاد كثيرو الحركة، يأكلون بين الفينة والأخرى ويتركون الأواني على هذا الحائط المنخفض.

اليوم وبعد أن أرسلتُ الدّروس لطلّابي عبر تطبيق (شاد)، وصحّحتُ بعض التّمارين لدروسنا العربيّة الّتي أقيمها عبر الواتساب، وكتبتُ نصّا لمجموعة الدّردشة بالفصحى، رحتُ أساعد أمّ شروق في غسل الأواني.

بعد الغسل أوصتني أن أعزل الأوراق عن بقايا الأكل، فجمعتُ الأوراق الّتي رسم عليها فاروق وماجد، ومسوّدات أسامة الّتي سجّل عليها ملاحظاته حين القراءة، وتلك الّتي درّستُ بها طلّابي، وكان معها طبق بيض فارغ أيضا، وجعلتها في كيس؛ وبقايا الطّعام في كيس آخر.

وبهذه الطريقة نسهّل عمل الفقراء الّذين يجمعون الكرتون والأوراق ليلا، حيث سيجدونها جاهزة معزولة ولا حاجة أن يبحثوا عنها في القمامة.

كم أتألّم عندما أراهم يبحثون عن قوت أطفالهم في سلّة المهملات!

والمسؤولون الغرباء يوظّفون ذويهم في الشّركات والدوائر.

(شكرا لأنّكم تجيدون لغة ثانية إلّا أنّكم تعتزّون بلغتكم الفصحى ولا تكتبون بغيرها.)

3-3-2021

14

كان جارنا القديم أستاذ بناء، يقبض يوميّا أو أسبوعيّا، ولم يكن إيراده قليلا.

اليوم رأيته وقد بلغ السّتين من عمره يجمع الكرتون في السّوق، ويلتقط الفواكه الّتي قد تسقط من عربات الباعة، أو الّتي تعفّنَ منها قسم فيرميها البائع كي لا تفسد ما في الصّندوق كلّه، أو تلك الّتي يرغب عنها الزّبائن.

وتبادر في ذهني السّؤال التّالي:

لماذا لم يقم هذا الرّجل بتأمين نفسه في إحدى شركات التّأمين لتدفع له الآن راتبا؟!

كيف لم يدّخر هذا الرّجل ذخيرة تدرّ عليه الآن بالمال؟!

لماذا لم يشترِ سيّارة يعمل بها بعد أن عجز عن العمل في البناء؟!

أو أن يشتري بيتا يؤجّره فينتفع بإيجاره؟!

كيف أنفق جميع إيراده ولم يُبقِ منه شيئا لمثل هذه الأيام الصّعبة؟!

أين الخلل يا ترى؟!

أفي عدم تدبيره؟! أو في سوء تدبير زوجته؟!

ثمّ أين الجهات الحكوميّة الّتي عليها أن تدعم هذا الرّجل بعد أن بلغ ما بلغ من الكبر وتحفظ له احترام شيخوخته وكبرياءه والبلد يزخر بالثّروات؟!

(شكرا لأنّكم تراجعون كتاباتكم أكثر من مرّة لتنقّحوها من الأخطاء، ثم تقومون بإرسالها في المجموعة.)

4-3-2021

15

وكان لي جار آخر يعمل أستاذا هو الثّاني في تبييض الحيطان بالجبس، وكان يستلم الكثير، لكنّه يحرقه بالدّخان!

الآن وبعد أن عطل عن العمل بسبب شيخوخته، أمسى فقيرا يتصدّق عليه الآخرون!

هذا المسكين سقط بعد أن وصل إلى سنّ الكهولة في هاوية الإدمان؛ ولا شكّ أنّه من سوء تدبيره، وعدم اهتمام زوجته به.

وإلّا أيّ عاقل يعمل في هجير صيف الأهواز الّذي تبلغ درجة حرارته الخمسين بالمئة، ثمّ ينفق إيراده على دخان يضرّه؟!

كانت الزّوجة بدل أن تقف إلى جانبه وتتدارك المشكلة، تشاجره وتخاصمه وتذهب مغتاظة إلى أهلها!

وكان كلّما شاجرته وهربت إلى أهلها، أكثر من جرعاته ... إلى أن خسر جميع الإيراد!

وإن خطر في بالك دائرة اسمها دائرة مكافحة المخدّرات، فهذه تغضّ الطّرف عن تجّار المخدّرات لأسباب يعرفها الجميع.

(شكرا لأنّكم لاتمرّون على أخطائكم مرار الكرام، بل تتمرّنون وتتمرّنون...ولا تكرّرونها ثانية.)

7-3-2021

سعيد مقدم أبو شروق

الأهواز



  • سعيد مقدم أبو شروق
    سعيد مقدم أبو شروق مدرس فرع رياضيات أسكن في الأهواز أحب القراءة والكتابة، نشر لي كتاب قصص قصيرة جدا.
   نشر في 19 نونبر 2021 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا