شعر عن القائد الشجاع - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

شعر عن القائد الشجاع

يا قائد

  نشر في 20 فبراير 2015 .


يا قائِدُ لَو كُنتَ مُؤْنًا مُخْلِصًا        أَقحَمتَ في كُلِّ هَولِ شجاعَةً

وَكُنتَ صاحِبَ فَضلٍ وشَرَفٍ        بِما لَدَيكَ إِمانًا وقَوَةً وَشَجاعَة

وَلَم تَبِت وَالمَصاعِب والأقْدار         يَغمِرْنَ قَلْبَكَ و رَأسَكَ حَولنا

أَذلَلتَنا بَعدَ أَن تَرَكْتَ عِزِّ شَعْبٍ    وَيْلنا عَلَيكَ وَعَوْلَنا عَلَيْكَ ياقائِدُ

قَد كُنتَ حَربَةَ قِتالٍ ودِفاعٍ           فَصِرتَ طَريحَ الوهَنٍ والضَعف

جَلَّت عُيوبُكَ ياقائد عِندنا            عَن كُلِّ وَصفٍ وَقَولِ يا خاذِلُ

تَنَبَّه أَيُّها القائدُ الخسيسُ            النَؤومُ إِلى كَم أَنتَ مَذمومٌ مَلومُ

إِلى كَم أَنتَ للعَدوِ خانِعُ مُلْقى       تُحَرَّكُ لِلدِّفاعِ عن أَرْضٍ فَما تُدافِعُ

أَلَم تَرَ أَنَّ الجُبْنَ والخُنوعَ لِرَجُلٍ      عَمّا يُصَفَ بِهِ المُؤْمِنِ فَشَلٌ وَعِتابُ

لِئِن سَلَبَت شَجَاعَتكَ السَّمَرِوَغالَ      تَحَرُّكُكَ سُلطَانً غَشومُ مَشْؤومُ

وَغَيَّرَكَ الجُبْنُ والمالُ والترف فَبَقيتَ    كَما بَقِيَت مِنَ الخوفِ الفِئرانُ

وَغِبْتَ عَنِ الوَعى فَزَعاً وَذُعراً            فَلَستَ مُلامًا إلَّا بالسَّيفِ العادلِ

                                                تحيات

                                         خالد عبد اللطيف



   نشر في 20 فبراير 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا