قد يكون دورك غدا - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قد يكون دورك غدا

  نشر في 15 مارس 2019 .

إنتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة كارثية استطاعت أن تجعل تفكير الناس تفكيرا معاقا ،

لا يصب سوى في مراقبة أعراض الناس، ظاهرة إنتشار الشائعات، ونشر الفضائح ، والمتاجرة في أعراض الناس ، دون الالتفاتة إلى مشاعرهم ،وما قد تسببه هاته الأفعال لهؤلاء الأشخاص ، صرنا في عالم لا يهتم فيه أحد بمشاعر الآخر، في عالم أعطيت فيه الأهمية القصوى، لعدد المشاهدات والإعجابات .

دون النضر في المحتوى إن كان هادفا أو العكس، متنكرين فيه لمبادئنا وأخلاقنا وقيمنا التي تحتنا بالدرجة الأولى ،على احترام الآخر كيف ما كان وأين ما كان ومهما كان ...

أصبحت عقولنا مبرمجة . لا تسلبها سوى العناوين الفاضحة (هل سمعتم فضيحة فلان، أدخل وشاهد فضيحة علان ..... ) ، أصبح الكل قاضيا يصدر الأحكام ، صار الكل يتدخل في حياة الكل ، الكل ينتقد تصرفات الكل، صار للكل الحق في محاسبة غيره بدون صفة تذكر .

أنت الذي تحكم على الآخرين

- فلان يستحق ما يحدت له ، لم يكن عليه أن يفعل كذا وكذا ..

- ما هذا الأمر الشنيع الذي فعله فلان ..

- أرسل لي فضيحة ابن فلان ......

لم تسأل نفسك يوما ماذا لو كنت مكان فلان، ماذا كنت ستفعل ؟ كيف كنت ستتصرف ؟...

أؤكد لك أنك حينها سيكون لديك ألف مبرر لما فعلت ، ستكون متأكدا أنك لست مخطئا ، وستكون لك أسبابك الخاصة التي دفعتك إلى ذلك ، والتي ستجعلك تدافع على نفسك بكل شراسة .

إذا لماذا نحاسب غيرنا على أشياء لانعرف مصدرها ، ولا نعرف حتى إن كانت حقا صحيحة أم لا ، أنا لا أهتم إن كانوا متهمين او أبرياء ، مايهمني حقا هو أنني لا أنا ولا غيري يحق لنا اتهامهم ، من نحن ؟؟!! نعم من نحن ومن أعطانا الحق في المس بأعراض الآخرين وتنصيب أنفسنا قضاة عليهم ، من نحن حتى نجرحهم و نتهمهم في أعراضهم، ونقول فيهم أشياء قد لا تمتهم بأي صلة. من نحن ؟ نحن أناس مثلنا مثلهم إن لم نكن أسوء منهم ، نعم فلكل منا هفواته ولكل منا أخطائه وسلبياته ، الله سترك وستر الجانب المظلم فيك ، وينتظر منك ان تستر غيرك، لا تفضح فقد يأتي يوم تجد فيه من يلقي بغطاء أبيض على الجانب الأسود منك وينقدك من الدمار.

ولا تنسى أبدا أبدا " قد يكون دورك غدا"


  • 3

   نشر في 15 مارس 2019 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا