فتقاً هنا ورتقاً هناك . - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

فتقاً هنا ورتقاً هناك .

  نشر في 05 ماي 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

في كلمته اليوم 16 رجب 1436 هـ  أثناء الجلسة الإفتتاحية لمجلس التعاون الخليجي في الرياض (بحضور فرانسوا اولاند رئيس فرنسا وهي المرة الأولي التي تتم فيها دعوة رئيس اوروبي) أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز العاهل السعودي ،علي العديد من النقاط المهمة حيث ذكر الدوافع التي قامت من أجلها قامت المملكة بالإشتراك مع التحالف الدولي بعاصفة الحزم ضد الحوثيين والأهداف التي حققتها حتي الإعلان عن توقفها والبدء في عاصفة الأمل لأعادة البناء ، كما أكد جلالته علي نقطتين جوهريتين وهما.

النقطة الأولي : أن القضية الفلسطينية ستظل هي القضية المحورية في المنطقة و يجب أن يتحمل المجتمع الدولي مسؤوليته تجاهها لما يكابده الشعب الفلسطينيي من مآسي و محن وحان الوقت لإيجاد حل لها.

النقطة الثانية : حيث أكد أنه لن يكون للنظام الحالي (بشار) بسوريا دورًا في رسم مستقبلها الجديدة.

في تصوري ان مثل هاتان النقطتان تحديداً تؤكدان بما لا يدع مجالاً للشك تنافر الرؤي والمواقف بين نظام السيسي والنظام الجديد في المملكة العربية السعودية ، وفي نفس الوقت نجد ان هاتيه المواقف تتناغم فيها المملكة مع تركيا .

فالمتابع لسياسات مصر (ما بعد الإنقلاب) الخارجية والداخلية سيجد أنها كانت ومازالت تصّر علي جعل القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني قضية هامشية وحين تأتي علي ذكرها لا تعدو أكثر من شكل من أشكال النفاق السياسي ، بل ذهبت إلي أبعد من ذلك حين ناصبت العداء لجزء كبيراً من الشعب الفلسطينيين حين سعت لخنقهم وتركيعهم من خلال غلقها للأنفاق و المعابر ، ليس هذا فحسب بل توازت هذه الحملة السياسية وآلياتها علي ارض الواقع مع حربا شعواء قامت بها الدولة ممثلة في أذرعها الإعلامية ناهيك عن إصدار أحكام قضائية بجعلهم إرهابيين.

النقطة الأخرى التي تؤكد إختلاف التوجهات بين البلدين ، هو الموقف من بشار الاسد ، ففي حين تري المملكة أنه لا يمكن تصور مستقبل سوريا في جود الأسد لأنه جزء من المشكلة ، في حين يري نظام السيسي أن بشار جزء من الحل وليس جزء من المشكلة .

والدليل علي ذلك ، أنه ومنذ فترة طويلة ونظام السيسي وإعلامه يحاولون تلميع نظام بشار برغم ما اقترفه من جرائم ضد شعبه محاولين بذلك ورفع السوءة عن وجهه القبيح ، بل وراح بعض الإعلاميين المحسوبين علي نظام السيسي (مصطفي بكري) يطالبوا الملك سلمان بعاصفة حزم لصالح بشار . ومنهم من ذهب إلي أبعد من ذلك (إبراهيم عيسي) أن اتهم المملكة بأنها هي من وراء ما يجري في سوريا وليس نظام بشار وعصابته .

و برغم الزيارات المتكررة للسيسي للرياض منذ تولي القيادة الجديدة امور البلاد ، إلا انه ومع مرور الوقت تتضح الصورة بشكل أكبر بين مدي تباعد المنطلقات التي تتحرك إتجاهها سياسة كل من البلدين خاصة عند الحديث عن الملفات الخارجية .

من هنا يتأكد ان نظام السيسي والسلطة الجديدة في المملكة يسيران في اتجاهات مختلفة وان بدت الصور الملتقطة للجانبين تعكس غير ذلك .

واذا ما قارنا رؤية المملكة وتركيا لنفس الملفات سنجد تطابق شبه كامل بين توجهات البلدين ، فالمتابع للسياسة التركية الخارجية والداخلية لا يمكنه أن يغفل مدي الاهتمام الكبير بالقضية الفلسطينية وخاصة قضية حصار غزة والمعابر ناهيك عن القضية برمتها اذ توليها توليها تركيا اهمية كبيرة وتسعي جاهدة جعلها من الاولويات في أي مباحثات خارجية. كما ان الموقف التركي من بشار ومنذ بدء الأزمة وهو يطالب بأستبعاد بشار عند الحديث في سرويا المستقبل وهو ما يجعله يتماثل مع الموقف السعودي .



  • رزق محمد المدني
    اتعلمون من انا؟؟اتجهلون من أكون؟؟ ... انا الذي علمتني سورة الصف النظام .. وللتوحيد وجهتني الاخلاص والأنعام.. والحجرات ادبتني بأخلاق الاسلام عــلمتني الحيــاة ، أنا لا أبيــع " هيبة الصمــت " بالرخيص من الكـلام ، فالكـلا ...
   نشر في 05 ماي 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا