هذا خلق الله فأروني ماذا خلق الذين من دونه - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

هذا خلق الله فأروني ماذا خلق الذين من دونه

  نشر في 19 فبراير 2022 .

لو تأملنا نهارً لبدا لنا البحر الشاسع بلونه الأزرق الجميل ، ولوجدناه يشبه إلى حدٍ كبير حيز السماء الواسعة التي ستبدو لنا باللون الأزرق أيضاً ، ولأن البحر أكثر كثافة وبسبب لجته تبدو زرقاوته أغمق من فضاء السماء ، ولو تأملنا لزبد البحر لوجدناه يشبه إلى حدٍ كبير غيوم السماء ، مع أن كلاً منهما تكون بفيزيائيته الخاصة ، ويزداد تأملنا لذلك التشابه عند ركوبنا الطائرة ورؤيتنا السماء ، وحينما ننظر إلى الأرض ونرى البحر يتجلى لنا ذلك التشابه المتقن ، حيث لو قارَّنا الطيور وهي تحلق في السماء لوجدنا تشابهاً بارعاً مع عوم الأسماك في البحر ، إلا أن الفارق في اختلاف تفاعل هذه الكائنات مع بيئتها هو التباين في كثافة هذه البيئتان ، ولو نتفكر قليلاً في طريقة تشابه البحر والسماء بنسبةٍ معينة نتنبه لمعنى قول الله تعالى: "أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا ۖ وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ۖ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ" ، رَتْقًا في الآية تعني أن الكون كله كان مادة وكتلة متلاصقة ومتراصة ، ففتق الله هذه المادة بانفجار عظيم في العدم ، قدر الله أن تكون كتلة السماء فيها أقل كثافة من كُتْلتا الماء والأرض ، فحدث بتمددها وتوسعها عند الإنفجار العظيم هذا التنانسق البديع في هذا الكون الرحيب ، قال الله تعالى: "وكل شيء عنده بمقدار" وقال أيضاً: "وخلق كل شيء فقدره تقديرا" ، فهذا الكون وكل ما فيه ، خلقه الله بميزان وحسبان وحكمة ودقة لا متناهية.



   نشر في 19 فبراير 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا