ثَوبُ الأميرة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ثَوبُ الأميرة

  نشر في 06 يوليوز 2020 .

دخلت الأميرة المطبخ؛ فوجدت على الطاوله طعاماً مغطي؛ قد احضرته لها ساره قبل أن تنام؛ جلست الأميرة على مائدة الطعام وكانت جائعه؛ وكأنها لم تأكل منذ وقت طويل؛ وبعد الانتهاء من الطعام؛ ذهبت لتبحث عن القهوه الي ان وجدتها؛ لكنها وجدت نفسها بمأزق؛ انها لا تتذكر كيف تصنع القهوه؛ و هي لا تعلم انها بالحقيقه لم تصنعها ابدا بحياتها؛ خشيت ان تقول هذا للسيد امين فيطردها كما فعل العجوز معها من قبل؛ فكرت قليلا ثم خبئت البن؛وذهبت الي السيد امين في خوفٍ قائله: معذرةً؛ لم أجد البن

؛ لكن السيد امين لم يهتم؛ فليس معتاد ان يشرب القهوة بذلك الوقت او ان يسهر؛ بل كان فقط ينتظرها؛ واجابها قائلا: لا يهم؛؛ ما اسمك؟ 

اجابته الاميره بعد تفكير سريع قائله: .. حياة

قال لها السيد امين:تعالي معي؛وذهب الي غرفه صغيره بالبيت وفتح بابها قائلا:هذه غرفتك؛ تلك الغرف التي بجوارك غرفه مثلها لساره وباقي الغرف للأطفال سيكونون بها بالوقت المناسب؛؛ فلتنامي الان يا حياة؛ فقد تاخر الوقت كثيرا؛ تصبحين على خير يا ابنتي

اجابته حياة بابتسامه قائله:اشكرك

؛؛ وهكذا نامت الأميرة علياء والتي تدعي حاليا حياة؛ ومرت هذه الليله الشاقه المظلمه التي لم ترى مثلها منذ أن ولدت؛ لكنها قد تكن لها بداية الصعوبات وليست نهايتها. 

و في صباح اليوم التالي؛ استيقظت الأميرة حسناء وذهبت الي الأميرة علياء اختها كالمعتاد فلم تجدها؟!فذهبت الي ابيها الملك؛ فأمر الحراس والخدم وكل من بالقصر ان يبحثو عن الأميرة علياء؛ لكن لم يجدها احد؛ لقد اختفت؛ ولم تنم على سريرها؛ ففراشها كما هو لم يتغير؛؛ غضب الملك كثيرا؛ وأمر الحراس بالبحث عنها بكل مكان حول القصر؛؛ وانتهى اليوم؛ وعم الظلام؛ ومازالت الأميرة مختفيه لم يجدها احد؛؛ ولا احد يعلم شيئا عن غيابها

؛؛ فى نهاية ذلك اليوم؛ بدئت الكوابيس تطارد الاميرتان التوأم اللاتي لم يفارقن بعضهن سوا عند النوم فقط؛؛ اما حسناء :فكانت ترى بمنامها اختها علياء تنظر إليها باكيةً قائلةً لها:لماذا.. لماذا فعلتي بي هكذا؛ لقد أحببتك... فاستيقظت الأميرة حسناء وهي تصرخ باكية بأعلى صوتها؛ فسمعها والدها الملك؛ فذهب إليها واحتضنها؛ وقد ظن الملك انها تتألم لفراق توأمتها الأميرة علياء؛ 

_وهكذا ساد الحزن القصر كله؛؛ فجميع من به حزنو كثيرا على غياب الأميرة علياء؛ فجميعهم احبوها واحبو عدلها

#يتبع4



  • 1

   نشر في 06 يوليوز 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا