نظرة عن كثب : المدراء التنفيذيين - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

نظرة عن كثب : المدراء التنفيذيين

المدير التنفيذى حالم ، متفوق ، مغامر ، أحمق ، ليس لديه مشاعر ، يعشق الوقوع فى الأخطاء .

  نشر في 10 يوليوز 2016 .

يريد مجموعة الأشخاص فى العالم الذين تخطوا سن المغامرة ، ويميلون أكثر للوصول إلى مرحلة الإستقرار المادى والراحة النفسية ، لا يودون مواجهة الصعاب وإلقاء أنفسهم بكل مغامرة قادمة داخل موجه من البحر ، فى أخذ الشارة من مجموعة المراهقين تحت سن المغامرة الذين يودون إلقاء أنفسهم فى كل موجه قادمة بها مغامرة لا يعلمون نتائجها فقط بعض الحدس ، يميلون للفوضى ويريدون تغيير العالم قبل سن الثلاثين ويرفضون كل الرفض إلقاء الشارة بأيدى المستسلمين لأنه إن حدث ذلك ، سنجد عالما ً يملؤه مجموعة من الحمقى مثل مصر .

كاتب المقال | محمد عطا  17 سنة ، كاتب إعلانات ويعمل فى مجال التسويق .

ينقسم المدراء التنفيذين فى العالم إلى مجموعتين من الأشخاص لا ثالث لهم ، نجد المجموعة الأولى فى شركات IBM ، مايكروسوفت ، ديل ، والشركات العريقة ، حيث يخضع من يعملون فى تلك الشركات إلى القوانين التى صُنعت لتحافظ على الشركة ومستواها لأن الشركة أصبح يعمل بها رجال تخطوا سن الثلاثين لديهم عائلات ، يميلون للراتب الشهرى والمكافئات السنوية ، يبتعدون عن المغامرة والمشاكل الصبيانية ..

المجموعة الأخرى تحتوى على الشركات الناشئة والمشاريع الناشئة ، جروبون ، إنستاجرام ، واتساب ، بلاك بيرى ، دروب بوكس ، تلك المشاريع الناشئة تلقى رواجا ً وتتسابق الشركات الكبيرة للإستيلاء عليها فقط لأنها تسير فى طريق القمة ، وسارت فى طريق القمة لأن من بدأوا هذه الشركة كانوا صغار ، معظمهم طلاب جامعيين أنهوا داراساتهم ، والبعض لم يكمل دراسته مثل مؤسس تمبلر ، ولكن الجميع إتفقت صفاتهم فى حب المغامرة وتكسير الأشياء على عكس المحافظين ..

يبدو أن لدينا مجوعتين ، مجموعة المحافظين ، ومجموعة المغامرين ..وكيف يعقل هذا ..! 

الحياة إما أن تكون مغامرة جريئة أولا شئ 

يبدو أن عالمنا يتحكم فيه الغالبية العظمى من مجموعة المحافظين ، يخشون الدخول فى عراك ، وإن دخلوا فى عراك لا يستطيعون الخروج منه ،معظمهم قد أسس عائلة منذ زمن بعيد ربما فى الثلاثينات من عمره وقد يفعل أى شئ ليحافظ على تلك الشركة من الزوال لأنه لا يريد أن يجد نفسه عاطلا ًفى يوم من الأيام وتضطر زوجته للعمل فى مناوبات للحصول على بعض المال من أجل إعالة الأسرة ، هؤلاء الأشخاص ملتزمون بدفع أقساط للجامعة وتأمين مستقبل أولادهم ...لذلك يدفعهم ذلك إلى السكون ...جون سوف نبقى على هذا النمط ، عشرون ألف دولار شهريا ً لا بأس بذلك ، لذا لا تخضعنا فى الكثير من العراك وأبقينا فى منطقة الأمان ....

لا يوجد مرحلة للآمان فى الشركات يا أصدقاء ، لا تصدقونى ، إسألوا Yahoo ، ربما هم ملتزمون ايضا ً بدفع أقساط للجامعة ، ما جعلهم يتخلون عن بعض ما كانوا يسيطرون على عمله ، ربما محرك البحث تخلوا عنه ، وينافسون اليوم على الأخبار ... ربما ذلك من سياسة المدراء التنفيذين ، إنهم الحمقى فى هذا الزمان ...مجموعة من الخنازير تقود التاريخ إلى الهاوية ....

فى الجانب المضىئ والمشرق شركة Apple فى عام 2009 و 2010 كانت شركة ابل تعيش ازهى عصورها ، وكانت تأخذ العالم إلى التغيير ، كان بإمكانها السيطرة على العالم وعلى الإقتصاد الأمريكى وعلى معظم دول العالم ، شركة تأسست فى كراج ، فى تلك الفترة تدير العالم ، لذا سأقص عليكم حكاية مثيرة ، عندما طُلب ستيف جوبز للتحقيق فى بعض ما فعله فى الشركة عندما خرج فى سن الثلاثين ، كان قد كتب بعض الوثائق فى الشركة ، تفيد فى إمتلاكه حصص وهمية فى الشركة ، لذلك طُلب للتحقيق وكان قد قرب من سن الخمسين ، وكان سيتم إتهام جوبز ببعض التهم ، يقضى بإثرها ثلاث سنوات على الأقل فى السجن ، ولكن بدخول جوبز للسجن ، ستخسر الشركة بعض المستثمرين وبالتالى ركن الإقتصاد الأمريكى سيتدمر حرفيا ً ، لذا تدخل البيت الأبيض فى إخراج جوبز من تلك المشكلة ...

الحياة مغامرة ..

المدير التنفيذى حالم 

برانسون مدير تنفيذى لفريجين 


المدير التنفيذى هو الرئيس الفعلى للشركة ، لذا إن توقف عقل المدير التنفيذى عن الحلم ، والتخيل لمستقبل الشركة ، سوف يخسر الكثير ليس هو فقط بل الشركة كلها ...جميع نجاح الشركة يتوقف على المدير التنفيذى ونجاحه ..

كان ستيف جوبز المدير التنفيى لشركة بيكسار وأبل يحلم بإستمرار فى تغيير العالم ، ما يدفعه للعمل إلى وقت متأخر من الليل وكان يدرس الخطط لشركته ، هذا ما يجب ان يكون عليه المدير التنفيذى ..

فى مصر ..المدراء للوزارات قد تخطوا سن اليأس وإحتفلوا بذلك ،لذلك نجد وزير التربية والتعليم هو مجرد أحمق لا يفقه فى الحياة ولا التخطيط ولا حتى مجاله وهو التعليم أى شئ وربما هو أبعد من أن يكون حارس أمن لدى مطعم كشرى .. لذلك لا تتعجب من حال التعليم فى مصر ..

ولكن لنتناول موقف الرئيس المصرى ذلك الحالم ، إنه مدير تنفيذى لمصر ، يحلم بإستمرار سواء بمصر أو بمستقبل مصر ، وفى الحقيقة ، لا أعلم ربما هو حالم مثالى تخطى سن البلوغ ، لم ولن يحقق شئ وربما ما يحققه لا يستطيع أحد أن يراه سواه ، روبما اهدافه تتمثل فى سجن المخالفين لرأيه ... يذكرنى بالحمار الوحشى ...

إذا ً ، كيف نفعل هذا ونحن لا ندرك أهمية صغار السن والخبرة فى ذلك المنصب ، ولدى تعليق على صغار الخبرة ، لأنه لا يوجد شخص خبير ، يوجد فقط شخص لا يكرر الأخطاء ويتعلم منها ..

المدير التنفيذى متفوق 

ايلون ماسك مدير تنفيذى لتسلا 

المدير التنفيذى ، يقرأ بإستمرار ، يطور من نفسه ، يتفوق على غيره أو يدمر نفسه ،  لا بديل عن ذلك ، إيلون ماسك هو المدير التنفيذى الوحيد الذى نراه حاليا ً هو متفوق بكل الإحتمالات ، فهو قارئ نهم ، يغير العالم ، ويبنى مشاريع كانت أقرب للخيال ...ربما يشبه شخصا ً أعرفه إنه رئيس مصر ،إنه يقرأ منذ زمن بعيد ويمكننى أن اخمن ما كان يقرأه ، جميع الكتب التى تحكى عن كيفية السيطرة على العالم ، يستيقظ كل يوم بعبارة " يوم جديد للشر " هو بالنسبة إلينا حالم مثالى ...يخرب ، يدمر ، يضيع مستقبل جميع من فى هذه الدولة ..

المدير التنفيذى مغامر 

برانسون


يعشق المغامرة كما وضحت من قبل ، لقد علمتنى التجربة أن المغامرة قليلا ً ما تنجح ولكنها كثيرا ً ما تترك أثرا ً تعليميا ً واضحا ً ، يعادل 20 سنة من التعليم المستمر ، وإن نجحت تلك المغامرة فإنها ستنقلك إلى مكان بعيد وجديد للغاية ، يمكنها أن تجعلك مشهورا ً فى ليلة أو مغمورا ً ، ويمكنها أن تجعلك مفلس ويمكنها ان تجعلك فاحش الثراء ..ولكنها تعطيك دفعة قوية للوصول إلى القمر ..

المدير التنفيذى أحمق ، ليس لديه مشاعر 

ستيف جوبز مدير تنفيذى ابل 


هذه النقطة لا تنطبق على جميع المدراء ولكن تنطبق على البعض فقط ...المدير التنفيذى لا يكن مشاعر إلى أحد من العاملين معه ، هو فقط يكن مشاعر لمنتجه وشركته ومستقبله ...يريد أن ينجح أو يقتل جميع من معه ، يمكنه توبيخهم ، طردهم ، ملاحقاتهم والقضاء عليهم ، ومقاضاتهم إن تسببوا فى فشل مشروعه ..لو انك تتابع مسيرة المدراء التنفيذين الشباب غالبا ً ستجد تلك العبارة من الفتاة التى يملكونها " أنت أحمق يا ..." وربما أريد أن ان ارجع السبب إلى أنه تلك الحياة قصيرة ويجب علينا تحقيق كل احلامنا ، ليس لدى الجميع وقت للمشاعر ، وهذا خطأ ، فما أجمل الفتاة التى تحبها إن كانت تدعمك ، تريد أن تنجب فتاة تشبهها لتجعلها فخورة بكم ... لذلك لا تكن أحمق ..

المدير التنفيذى يعمل فى التجنيد ..

كما قال ستيف جوبز أن أعظم مهمه للمدير التنفيذى هى التجنيد ، فهو يسافر مئات الأميال وآلاف الأميال ليقوم بتجنيد محاسب من شركة معينة يعيش فى منطقة معينة ، يرى فيه التفوق الذى تحتاجه شركته ، ربما يسافر المدير التنفيذى إلى دول أخرى من أجل تجنيد لاعبى كرة القدم ..

فى النهاية ...

المدير التنفيذى يغير العالم ..





  • 3

  • محمد عطا
    كاتب مقالات ومؤلف قصص ، طموحى أن أصبح أعظم كاتب مقالات فى التاريخ ، هدفى هو إلهام العقل وليس البشر ، إن مقالاتى أشبه بسلسلة من الذهول ، أرتجل فيها ولكن لا بأس طالما إستخدمت عقلى كثيرا ً فى التفكير ، حان الوقت لينبثق ذلك عل ...
   نشر في 10 يوليوز 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا