لا تطفئ الشمعه - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لا تطفئ الشمعه

  نشر في 06 غشت 2017  وآخر تعديل بتاريخ 08 غشت 2017 .

فى الماضى كانوا يعاقبونا بالجلوس فى الغرفه المظلمه , والآن أصبحت هى العلاج ..الكآبه تسيطر على الغرفه , وكالعاده أسئله تطرح نفسها كل ليله وانا لم أملك لها أى أجابه , لماذا لم أقل كل ما كنت أريد قوله حينها؟ ولماذا أخترت الصمت .

فى الحقيقه أن الصمت ليس نسياناً او تجاوزاً عن حقك إن الأرض صامته وفى جوفها ملايين البراكين , ولكن هم يعتبرون الصمت عجز وضعف وعدم قدره عن الرد ولا يبالون إطلاقاً بكم بركان أشتعل بداخلك .

هناك أيام كنت تظنها لن تمر وإن الزمن توقف هنا .. ومرت وإنتهت بالفعل ولكنها اخذت معها كل ما خلقنا به وتبدلنا كئننا لم نعلم من نحن , أياماً تركت بداخلك ثقب يتسع يوماً بعد يوم , أيام مهدورا فى صراعات وتشابك وأشياء أهلكت عمرك الذى لا يعوض ولا يعود للخلف .

لا أريد أن أسمع أحد...

لا أريد أن أتكلم..

لا أريد أي شئ سوى الجلوس فى الغرفه المظلمه بين الحيطان لأنها الشاهد الوحيد على أحزانى وسعادتى أيضاً , كل فتره صعبه قضيتها كانت ميلاد لفتره أخرى أصعب , لم تكن الحياه جميله كما كنت أتخيل وفى كل مأزق أنتظر ظهور الشئ الجميل ولكن هذا لا يحدث! , كل شئ يتحطم بلا توقف وكل شئ جميل ينتهي او يتغير , أنا أنتهيت ومايتبقى مني الآن هو مجرد جثمان محطم.

كل ما أملكه الآن هو آن أشعل شمعه على روحى الباهته التى لطالما حلمت أن تكون جزءاً منى وأن أظل فى الظلام تحت ضوء الشمعه .. ومهما حدث , من فضلك لا تطفئ الشمعه .



   نشر في 06 غشت 2017  وآخر تعديل بتاريخ 08 غشت 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا