يوما ما... - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

يوما ما...

  نشر في 19 يناير 2016 .

يوما ما سأقف مستسلمة أمام رهبة الموت مرتجفة الأوصال من شدة برودته، يوما ما ستفارق روحي هذه الدنيا عائدة إلى خالقها وقد لا تسنح لي الفرصة أن أودع أعز الناس على قلبي، يوما ما سيحزن أحبتي كثيرا،وهناك من سيتأثر قليلا وبعدها لن يعير الأمر اهتماما،أما البعض الآخر سيتنفس الصعداء لرحيلي..ستغدي سيرتي بعض الأحاديث لكن سرعان ما ستضمحل و تتلاشى كزبد البحر..

يوما ما ستشرق الشمس كعادتها مرسلة أشعتها الذهبية إلى أرجاء غرفتي،ولن يسلم الصباح من زقزقة العصافير على شباك نافذتي،هناك من سيصحو من نومه متثاقلا يلعن حظه في الحياة،و هناك من سيستيقظ متفائلا يشكر خالقه على يوم جديد لازال فيه حيا يرزق،أما أنا سأكون قد رحلت إلى حياتي البرزخية محملة بأعمالي الدنيوية، تاركة ورائي أحلاما وأماني لم أحققها بعد..ذلك اليوم سيكون عاديا مملا وقد يكون مميزا حافلا بالسعادة بالنسبة للكثير،حينها سينزل جسدي إلى تلك الحفرة الضيقة المظلمة، عائدا إلى التراب الذي طالما اشمئزت منه نفسي لو اتسخت به ملابسي، سأضحي بمرور الأيام كومة عظام باردة بعد أن كنت بالأمس جسدا مفعما بالحياة..

رحيلي لن يزعزع الجبال الراسيات، ولن يجعل الأرض تتوقف عن الدوران ولن تغيب الشمس ولن يأفل القمر حدادا على روحي، للأسف من فرط أنانيتنا وغفلتنا وانشغالاتنا التي لاتنتهي،ننسى حقيقة الموت ولا نكاد نصدق أنه سينتشلنا من بين أحضان الحياة،و لانكاد نصدق أن الحياة ستنسانا كما نسيت أقواما قبلنا،يوما ما سأغيب إلى الأبد لأصبح مجرد ذكرى، فقد يتذكرني أحد ما لو سمع اسمي ويبتسم وقد تدمع عيناه شوقا لي..

 قبل أن يأتي ذلك اليوم، سامحوني فأنا فعلا سأحتاج للصفح و السماح، ولن أستطيع إخباركم.. قبل اللحظة التي ينقطع فيها صوتي وتنتهي بها تفاصيلي..عذرا لمن أخطات و أسأت في حقه، كل ما أرجوه آنذاك أنأرحل بخير وصمت تاركة أثرا جميلا طيبا..

بقلم: هدى وضاف


  • 6

   نشر في 19 يناير 2016 .

التعليقات

Wafa Essital منذ 11 شهر
كلمات صادقة تلامس الأعماق وأسلوب راقي نتمنى لك حياة طويلة مفعمة بالعطاء.
1
Houda ouadaf
شكرا جزيلا :)
Amin Almitwaliy منذ 11 شهر
شعرت فعلا بقيمة الحياة بجد مقال جميل اووى ويستحق النشر والأنتشار ,, شكرا لصدق كلماتك
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا