لياليَّ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لياليَّ

هل سأصبح في عداد المشتاقين دوماً ؟

  نشر في 05 ماي 2019  وآخر تعديل بتاريخ 05 ماي 2019 .

الثالثة بعد منتصف الليل ، صوت الهدوء يعمُ الأرجاء ، الجميع يتلذذ بنومٍ هنيء دافىء، فكلٌ إلتجأ لملاذه الآمن ، كالدمية التي إحتضنت جسد طفلة صغيرة فغطت في سبات عميق ، وكقلبان تقاربَ وإلتصقَ حجابهما الحاجز فاطمئنت نفوسهما وإستقرت ، يقولون دوماً أن ليالي الشتاء قصيرةً تمر مرور السحاب ، ولكن بالتأكيد لكل قاعدة شواذها وأظن أن الحظ خانني هذه المرة فكنت إحدى هذه الشواذ .

فأمسياتي ولياليَّ كانت كزواج فصلي الصيف والشتاء ، لينجبا لي فصلاً طويلةً أيامة كالدهر ومثلجةً لياليه ، لتصبح نفسي باردة .

كان التفكير والأرق حارسان ظالمان ولدا من رحم الذكريات المزعجة ، طبقَ حظر الزيارة على عقليَّ المسكين دون حولٍ منه ولا قوة، فامتنع النوم عن زيارتي فصارَ التفكير خليلي والأرق ملازمي ، وأصبحا ملاذي الوحيد ودار إيوائي الذي ألتجأ إليه إذا ما خانتني الأيام وتبدلت، فيا ترى أسيسمح التفكيرُ والأرق للنوم أن يطرق بابي ذات ليلة؟ أم سأظل في عداد المشتاقين دوماً ؟



  • shahd samir
    "أنا أفضل بكثير مما تتصور، ألطف بكثير مما تسمع، أعظم بكثير مما تظن، حُلوة، قويّة ورائعة دائمًا:))".
   نشر في 05 ماي 2019  وآخر تعديل بتاريخ 05 ماي 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا