محبوبي الأوحد - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

محبوبي الأوحد

  نشر في 23 ديسمبر 2018 .


أيا محبوبي .. أين أنت من ذاك الطريق

أسيره وحدي .. أسيرُكَ أنا وأنت الطليق

ترافقني كظلٍ خجول يتبعني خلف الأشجان

تتربع الذاكرة والوجد وتعتلي الروح والكيان

كأوراق خريفٍ بالية تتساقط الأيام

وربيع العمر يمضي مكللٌ بالآلام

سوادٌ يكتسح هذا المكان وعتمةٌ تسيطر على القلوب

فهذه قصتي مع الزمان وهذا مشهدٌ لوجع المحبوب

حتى ازرقاق الأزقة ما عاد يبعث الراحة في الدروب

فلا الطريق تغيرت ولا الروح تحررت

وأنت رفيق أحلامي تائهٌ خلف السحاب

وهذا دربي الصعب الوعر نهايته سراب

أما أنا كتلك الوردة البيضاء ...

قد مال غصنها من وجع الفقد والعناء

ولكنها تكابر وتحترق شموخاً كالعنقاء

تراقبكَ بصمتٍ وتحنو منك كلما ابتعدت

تركض خلفك وترتشف قربك دون عتاب

تتمتمكَ كلحنٍ وتتمايل طرباً كلما اقتربت

وتُراها تذبل وتشحب ألوانها يوم الغياب

فأنت الألوان وأنا القزح .. فدون حضورك لا أكون

وأنت الألحان وأنا الوتر .. وإن رحلت يسود السكون

أنت الأفكار والمشاعر .. وبعشقك أصبحت أنا المجنون

أطارد طيفك في كل ركنٍ دون ملل وأنت تخللتني كالسَّقم

كم ضِعت في غابات الحيرة وسط أشجار الشك والندم

وكم أصبحت ليلاتي طويلة تهتكها أوجاع الضعف والألم

مضيت وحدك وأكملت الطريق

وبقيت وحدي تائهٌ ضالٌ بلا رفيق

لا حزنٌ يشفع وينقذني ولا أملٌ يشرق ويرشدني

لا الندم يُجدي ويمحو ما قد كان ...

ولا التفاؤل يسطع ويخطو بي الى الأمام

فها أنا هنا في المنتصف عالقٌ الى الأبد

قصة عشقٍ بالية لا تشبه أحد

بدايتها اللانهاية ونهايتها اللاأمد



  • Malak
    إذا ابدع العازف على آلته تستمتع بأنغام حياة ترضيك وتسعدك ... فلا العازف وحده يفيدك ولا آلته وحدها تطربك
   نشر في 23 ديسمبر 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا