" الأبل السائبة ومسوؤلية ملاّكها" - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

" الأبل السائبة ومسوؤلية ملاّكها"

  نشر في 04 مارس 2017  وآخر تعديل بتاريخ 05 مارس 2017 .

قرأت خبر نُشر قبل شهر في صحيفة أخبار ٢٤ الالكترونية وهو مصرع معلمة وإصابة اثنتين إثر حادث إصطدام سيارتهنّ بـ " جمل ". فاأحببتُ  أن أتطرق لهذا الموضوع من حيث التبعات القانونية لمعرفة حقوق المتضررين ومسؤولية ملاّك الأبل السائبة. بدايةً يؤسفني القول أننا وصلنا إلى حالة من التبلّد الحسي بسبب كثرة مانسمع ونشاهد هذا المسلسل من حوادث الجمال السائبة على طرقات المملكة والتي خلّفت خسائر مادية وخيمة في الأرواح والممتلكات. ولعل السبب وراء الأهمال واللامبالاة من ملّاك الأبل السائبة في المحافظة عليها هو جهلهم بالمسوؤلية القانونية التي قد تقع على عاتقهم عن أفعال مواشيهم.

فالأبل السائبة هذه الأيام لا يمكن أن نتخيّل أنها بلا مالك والذي يتم التعرّف عليه من خلال الوسم أو الشاهد الذي يوضع على الأبل لأنه من حيث المسوؤلية المدنية إذا لم يكن للحيوان مالك فليس هناك تعويض عن الأضرار التي تحدثها لقول الرسول عليه الصلاة والسلام: " العجماء جرحها جبار" والعجماء هنا هي البهيمة وجبار بمعنى هدر. أما إذا كان للدابة مالك فإنه مسؤول بالتعويض عن الأضرار التي تحدثها مواشيه نتيجة إهماله وتقصيره في حفظها. قال رسول الله صلى الله علية وسلم: " من وقف دابة في سبيل من سبل المسلمين أو في سوق من أسواقهم فأوطأت بيد أو رجل فهو ضامن" وهذا دليل على مسؤولية مالك الأبل بالتعويض عن الاضرار التي تخلّفها مواشيه.

إضافة الى ذلك فقد نصّ   قرار مجلس هيئة كبار العلماء رقم ١١١ في ١٤٠٣/١١/٢هـ أن مهمل البهائم المتسببة في الحوادث على الطرقات " آثم " حيث فسرت" آثم " في أنظمة المرور في المملكة بأن صاحب الأبل مذنب ويتحمل كامل المسوؤلية المدنية سواء وقع الحادث ليلاً او نهاراً.

ولهذا فـإن للمتضرر من حوادث الأبل السائبة الحق في رفع دعوى تعويض على مالك الأبل بعد ثبوت الخطأ بناء على تقرير المرور الذي يذكر فيه تفاصيل الحادث ونسبة الخطأ. مع الأخذ بعين الأعتبار ان المتضرر من حوادث الأبل السائبة قد يكون مشترك في المسؤولية لو أفترضنا أنه كان متجاوز للسرعة المحددة. ولكن على فرضية أنه متقيّد بالسرعة المحددة فيحق له التعويض عن أي أضرار لحقت به سواء على جسده او سيارته.

ختاماً أودّ أن أقترح على نظام المرور بإضافة مادة تُلزم ملاّك الأبل بوضع لاصق مضئ أو لباس عاكس على مواشيهم ليلاً لسلامة هذا المخلوق العظيم ولسلامة المسافرين مع إيقاع عقوبة مالية تتمثل في الغرامة عند المخالفة.


بقلم/ ماجـد الشيبـاني

Twitter: binfihid 


  • 1

   نشر في 04 مارس 2017  وآخر تعديل بتاريخ 05 مارس 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا