كامب ديفيد فيليدج - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كامب ديفيد فيليدج

  نشر في 08 غشت 2019 .

كامب ديفيد فيليدج David's Village Camp

----------------------------------------------------------

مهما مرت الأيام والشهور والسنين لا يستطيع المرء أن ينسي أجمل أيام مرت عليه في الغربة وعايشها في هذا المكان ، كان تجمع محمودا وتقابلنا مع شخصيات قلما يجود الزمان بها ، ولا زالت عالقة في الأذهان ، ومحفورة في القلوب ، العلاقة بيننا بعد إنقضاء من يقارب العقدين من الزمان علاقة حب ومودة ووئام وصداقة وإحساس بالحنين والشوق ، رغم الواقع المر وكربات الغربة في ذلك الوقت ، إلا أن الضحكة والإبتسامة كانت لا تفارقنا ، قعدات الصفا وشرب الشاي والقهوة والحديث فيما بيننا كان ينسي الهموم ويثلج الصدور ويهون علي القلوب ويفتح العقول ، وكنا لبعضنا البعض في المحن والشدائد معينين ، كان هذا المكان بمثابة مدرسة في مدينة فاضلة بكل ما تحمله الكلمة من معني ، تعلمنا الكثير وزادت خبراتنا وعايشنا تجارب كثيرة ومواقف عدة ، أثقلت شخصياتنا جميعا من هذا المكان ، فقد كان هناك إحتكاك بجميع الأنماط من البشر ، إتقان للغات ومعرفة ثقافة الآخر والتعامل بحضارية ورقي ، أفراح وأشجان ومطبات وعثرات ووقوف مرة آخري وبداية حياتنا العملية والخاصة من زواج وخطوبات والبشري بالبنين والبنات والترقيات والإنتقال من حال لحال أفضل شهدتها جدران هذا المكان ، حكايات لطيفة ولعب ومرح وسرور وحفلات كانت بين ثناياه ، كنا محظوظين بهذا الكامب لما فيه وسائل تخفف الشد العصبي وتريح الأنفس من الشقاء والتعب ، فالكل يتذكر غرف مشاهدة المباريات وحدائق الكامب وتختات الجلوس بين الخضرا والمياه والملعب الخماسي لكرة القدم والمواهب المتعددة والدورات وسخونتها ، والجيم ووسائل الترفيه من بلياردو وتنس طاولة ومطعم الكامب والسوبرماركت والصالون والنت كافيه والمسجد الممتليء دائما بالمصليين ، وأيضا الباصات التي تنقلنا مجانا إلي أي مكان تود زيارته أو عمل مقابلة في دبي من كثرت المواقع الموزعة في كل أنحاء دبي وممكن أبوظبي أيضا والإمارات المختلفة ، حتي من غادره وتبوء مكانة أكبر لا زال في صدره شيءا من ذكريات هذا المكان ، كان ينقصنا فقط كاتب أو روائي ليسجل كل القصص ويؤرخ هذه اللحظات التي مرت بأصحاب من يجلسون في هذا الكامب ومعاناتهم وصعودهم وهبوطهم وتمردهم وطموحهم ومغامراتهم ، لأول مرة يجتمع فيه هذا العدد الهائل من المصريين في مكان واحد ، وكانت الخلافات والإختلافات فيما بيننا قليلة والإنحرافات كانت لا تذكر ، معظم الناس كانوا جايين من بيئات محترمة لقد نشأوا علي الأخلاق والدين والمعاملة الطيبة وتقويم السلوك ، ورغم ضآلة المادة إلا أن الأخلاق كانت هي السائدة كانت التكنولوجيا وعلوم النت في بدايتها ولم تتوحش مثلما يحدث الآن ، وأقول ذلك الحين لسبب بسيط انظروا إلي شباب وعقول اليوم لو تجمعت هذه الأعداد الآن لكانت المشاكل بينهم لا تنتهي والحوارات لا تنفد ، فالمصلحة والمادة بقوا هما المسيطرين واندثار الأخلاق والبعد عن الدين وإنتشار الآنا بصورة لا تصدق وبقت هذه الأمور وأكثر هي العنوان الرئيسي الآن ، من منا يقدر ينسي كبير الكامب محمد عبد الرازق أبو أحمد الأخ المحب لكل ما هو مصري والذي كان يدافع عن الكبير والصغير وشهامته كانت طاغية والكل كان يحترمه ويقدره ، العمود الفقري للكامب أحمد حسني أبو آيات أبو الجدعنة والصاحب الحق إبن الأصول الغالي ومن الأعلام ، وفاروق العو صوت الكامب المرتفع وفاكهة المكان وصاحب الحكايات والروايات واللزمات الخاصة والدخول بكل قوة في الخوف كان لا يهابه ، ناهيك عن المؤدب الأستاذ محمد السيد ذو الأخلاق الرفيعة وأول من إستقبلني أنا شخصيا عند مجيء للكامب وقام بعمل الواجب كله مع الأخ العزيز محمد سعد أجمل كامبوس ممكن تقابله في الغربة عرف كيف يتعامل مع كل أطياف وعقول المصرييين وكان محبوبا مع الجميع وأكمل المسيرة الأخ مجدي أبن المنصورة في التعاون والمساعدة للجميع ، ومن أعلام الكامب أيضا محمد شحاته الشهير بالدانص صاحب القلب الأبيض والكوميديا البيضاء ورجل المواقف الصعبة ، مرورا بالشيخ مصطفي حامد الملتزم الخلوق الجدع ونعم الصاحب الودود الكريم ، محمود عطية الشهير ب دقرم رائد المغامرات واللاعب الموهوب الذي لا تستطيع أن تمسكه ، أحمد حمدي الأخ الكبير المحترم بغرارة ذو الثقافة العالية ، أشرف الصعيدي ابن سوهاج البار وذو الرجولة الحقة والطريق الواحد ، أفراد غرفتي ومن زاملني أخي العزيز أحمد إبراهيم والرحلة الممتدة في الأخوة والصداقة والكرم بجانب القريب إلي قلبي محمد يونس توسة الغالي صاحب صاحبه واليد الواحدة التي لا تفرق ، سامح المنصورة الفتي الطائر وصاحب الحكايات ، أحمد فتحي ومحمد فتحي الأخوين الجميلين ولاد الأصول المحترمين القريبون من الجميع ، الأستاذ فتحي المحامي وآرائه الحادة والمتمكن من أدواته وحواراته ، الأخ سيد عبد الفتاح ذو القلب الطيب أكبر معمر في الشركة وأتذكر عندما أرسلوه حدود سلطنة عمان وإتصل عليهم وقال لهم هروح فين بعد كدا ، محمد عزت الأخ والصديق صاحب الأكلات الجميلة ومن أطلق العنان لمشاعره وإحساسه الجميل ، الأستاذ جمعة إبن قرية دنشواي الأدب والذوق والإحترام المتناهي ، أخي العزيز محمد جاد أدب وذوق يغمر كل من يقابله ، نجوم السي أي تي عمرو وحازم وأبو مريم وحاتم الفرماوي وآخرون كانوا نعم الصحبة والأخلاق الرفيعة والتفاهم الكبير ، الشيخ الفولي رجل من الزمن الجميل وذو العلم الوفير مع ابن همه علي الفولي الصاحب الصادق ، أحمد ذاكرة كان من الشخصيات المحترمة المتفردة في النسيان ، محمود 18 ومحمد شعبان وطارق وفوزي وعصام ومحمد عبد الرسول كانوا قمة في الرقي والتعامل ، شريف الطويل ومغامرته في الدوامات وصاحب مقولة ماعندكش إسطوانات ، أسامة صالح أخ عزيز فاضل لا ينسي ، آدم الصعيدي الراجل علي قديمه واحترامه الراقي ، أسامة الصغير وطارق والبرنس والمنشاوي من الأصحاب العزيزين الغير منسيين ، وليد وحسن الرشيدي من المؤسسين والرجال القريبون من أصحابهم ، الركابي ريكو حدوتة مصرية وصاحب الإنطلاقات الغير متوقعة وروح الكامب المتحركة ، العشري للإسلام كان نسمة تمشي علي الأرض ، محمد أجوجو اسبنس العقل الرشيد الواعي الماضي في طريقه رغم صعوبته ، حبيبنا إسلام سلطان سابق زمانه وصاحب الجولات والرحلات والتسوق وروح وخفة الدم المتناهية ، أيمن النجار الخلوق صاحب الأصل الطيب ، هاني الشرقية الأدب وصاحب الفكر العملي والمشروعات الناجحة ، معتز وروحه الحلوة ، محمد أبو معاذ صاحب مقولة مليون صباح الخير وإمشي علي طول عندما كان يتحدث مع الأجانب ، الشيخ محمد اليمني إبن اليمن السعيد مع نبيل وفهمي وكرم البادية وخلاصة حياة الصحراء العربية واحفاد حضارة سبأ أحبهم المصريون وجعلوها إخوانا في الله وساد الود والمحبة فيما بيننا ، عوض الصعيدي ومقولته ليه ما نظفت الغرفة يا دانص وهو فعلا مش ساكن فيها ، محمود صابر وحماد من الشخصيات المحترمة التي تقابلها في الحياة ، أحمد سمير ومحمد السعدوني شباب الغد المحترمين الأوفياء ، محمد عادلي الشخصية المحترمة الغير قابلة للنقد ، أحمد موسي الأخ الصامد في وجه التغيير ، رجال المنيا محمود سيف ومحمود أنور وموسي وحمدي من الرجال الغاليين ، سامي أسيوط الذي كان يرتدي ملابس مغربية وقفشاته ليه كدا يا برم ، العوضي المحترم أبو الشهامة كلها ، إيهاب إبراهيم الهيلتون وسوبرفايزراته وصاحب الحكايات والآراء وخفة الظل الكبيرة ، وكريم ووليد المحلة ونشأت ومحمد كافأة وعز وأبو إياد محمد مصطفي وزين كانوا من الغاليين المحترمين والذوق العالي ، محمد البوب ابن البحيرة الأخ العزيز الفاضل المتمرد علي الواقع والطموح المحب لصاحبه والذكريات التي لا تمحي ، رامي الخصوصي وباسم سعيد واللبان من الشباب المحترمين والغاية في الأدب وكانوا قمة الإضافه هما وأصحابهم الجدد ، حارس مرمي فريق القوز الأخ محمد الموهوب وذو الأدب والذوق ، احمد شحاته ابن قنا نعما الصاحب والصديق والعزيز علي القلب ، الشيخ أحمد عرفة خطيب المسجد المتكمن من اللغة العربية وذو الفكر المختلف والعلم الوفير والإعتزاز بمصريتنا وتاريخها ، عدلي لملوم شلقامي ابن المنيا اسم علي مسمي وتقاليد ولاد البلد الأصليين ، طاهر أبو محمد المحترم والرومانسية الكبيرة وصاحب مقولة إقفل يا نجم وأنا هتصل عليك ، عصام ابن بني سويف الخلوق المحب لأصحابه ، مجدي شندي الصاحب وروح الجماعة والأخوة في قلبه وكبرياء الحق ، أحمد حسن الصاحب الجميل وذو النظرة الثاقبة الباحث عن الأفضل دائما وربنا ينور طريقه ويهديه الصراط المستقيم ويريه اليقين إن شاء الله ، شيفات المطبخ محمد عبد الوهاب وسامح اسكندرية وأتي من بعدهم إكرامي كانوا في منتهي الذوق والوئام والأصحاب الأذكياء ، عمرو إسكندرية الصاحب الراجل في كلمته وحبه للآخرين ، عبد الكريم اسوان وطيبة وأدب لا قبله ولا بعده ، فارسنا هاني العشماوي أخي العزيز طيب القلب والحالم بالتغيير وحب التجديد ، أسامة الصغير وموسي والبرنس وأيمن سعيد كانوا من الرجال المحترمين الأوفياء ، الأخ الكبير محمد فاروق وعبده البروف وسيد نعما الأصحاب والأدب والأخلاق الرفيعة ، الفنان الكبير ياسر عمر الحب كله ونعما الرجولة والأدب وهامة الكامب المرتفعة ، شريف دبي مول صاحب راجل وكلمته واحدة ، الشيخ زكاريا المجود للقرآن والمحترم الصافي القلب ، عصمت الكمبيوتر المتنقل والعقلية الفذة ، أحمد عبد العظيم واحمد محسن وأسامة خليل الثلاثي القريب من القلب والروح الحلوة والصادقة والمرحة ، رجب عبد الظاهر ورضا المنياوي ما أروعهم وإخلاصهم ، محمد جودة الأخ الفاضل ووقفته مع أصحابه والتهوين من همومهم ، محمد البرم الشخص العزيز الطموح الجدع ، اسلام الشرقية ذو خفة الأدب وملك المرح والنظرة المختلفة للحياة ، رجال الكامب محمد مصيلحي وسامي والشيخ سمير أناس نظيفون وقمة في الأدب ، محمد علي وكافيه النت والمساعد لجميع المصريين ومنظم الحفلات والوفي لمعلمه ، العبقرينو حمدي بتاع الأوفيس وطيبة قلبه وحبه الكبير وعضلات طبعا لا تنسي ، ابراهيم وصال ابن القاهرة الغالي وحكاياته التي لا تنفد ، أشرف السواق ومغامراته الحلوة في الطريق ، أكثر من تعرض للمحن محمود رأفت ابو اسماعيل بطلنا في كمال الأجسام والجدعنة اللي علي أصولها ونتمني من الله أن يكرمه بالشفاء الكامل ودوام الصحة والسعادة ، الاخوة السودانيين أبناء النيل الأوفياء بدوي وسر الخاتم ما أجملهم وزادوا في الأدب والأخلاق والجود ، أسلئكم الدعاء لأعز وأغلي وأنقي صاحبين إفتقدناهم بشدة وتأثرنا بفراقهم وذكراهم ستظل دائما ستظل دائما عطرة فاروق أبو البراء وخالد الحامولي رحمهم الله وغفر لهم وأسكنهم فسيح جناته ، سامحوني لو نسيت أن أذكر أحد فكلكم في القلب وذات مكانة ومعزة واحدة والقائمة تتسع المزيد والمزيد ، ولكن لطول الفترة وكثرة الأصحاب وفقدان الإتصال ممكن أن تغفوا الذاكرة وتمنياتي لكل أصحابي وأصدقائي بالمضي قدما في طريق الخير والسعادة وتحقيق كل الآمال والأحلام إن شاء الله ، وكل عام وأنتم بخير جميعا وعيد أضحي مبارك وسعيد عليكم وعلي جميع الأمة الإسلامية في مشارق الأرض وأدناها .........................



   نشر في 08 غشت 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا